رقم الخبر: 244811 تاريخ النشر: شباط 06, 2019 الوقت: 18:32 الاقسام: عربيات  
دمشق.. إصدار إمر إداري يستبعد الاحتياطيين المدعوين من مواليد 1981 وما قبل
ترمب: الوقت حان لعودة القوات الأمريكية من سوريا

دمشق.. إصدار إمر إداري يستبعد الاحتياطيين المدعوين من مواليد 1981 وما قبل

اصدرت قيادة الجيش السوري إمرا إداريا يستبعد الاحتياطيين المدعوين من مواليد 1981 وماقبل. الأمر الإداري الذي أصدرته القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة ينهي الاحتفاظ والاستدعاء للضباط المحتفظ بهم والاحتياطيين من حملة شهادة الدكتوراه من مواليد عام 1981 وما قبل.

وهذا الأمر الإداري الصادر عن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة، ينفذ اعتبارا من تاريخ 15/2/ 2019.

من جانب آخر اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أن الوقت حان لعودة القوات الامريكية من سوريا، وقال ان جيش بلاده "حرر عمليا كافة الأراضي التي كانت خاضعة لسيطرة "داعش" في سوريا"، مؤكدا ضرورة سحب القوات الأمريكية من هناك.

وقال ترامب في كلمته أمام لأعضاء الكونغرس مساء الثلاثاء: "عندما توليت منصبي، كان "داعش" يسيطر على أكثر من ألفي ميل مربع في العراق وسوريا. الآن حررنا كل هذه الأراضي تقريبا من أولئك القتلة المتعطشين للدماء".

وكان ترامب قد أعلن في ديسمبر الماضي أنه قرر سحب القوات الأمريكية بشكل كامل من سوريا، لكن هذه العملية لم تبدأ بعد حسب مراقبين، في حين يصر الكثيرون في واشنطن على عدم الاستعجال في الخروج من سوريا والتأكد من أن "داعش" لم يعد يمثل خطرا على المصالح الأمريكية.

إلى ذلك وبعد تسوية أوضاع مئات الشبان الفارين والمتخلفين عن خدمة العلم، وعودة آلاف المواطنين السوريين إلى بلداتهم وقراهم من مناطق سيطرتها، أقدمت "قوات سوريا الديمقراطية" على إغلاق معبر "الصالحية" في ريف دير الزور ومعبر "الطبقة" في ريف الرقة الغربي.

ونقل مراسل "سبوتنيك" عن مصادر محلية في المنطقة الشرقية تأكيدها أن "قسد" أغلقت، الاثنين 4 شباط/ فبراير، معبر الصالحية المؤقت أمام حركة المدنيين والعسكريين ممن يرغبون بتسوية أوضاعهم مع الحكومة السورية أو الانتقال إلى مناطق سيطرة الدولة، كما منعت حركة الحالات الإنسانية والصحية بشكل نهائي عبر الممر المذكور، بما في ذلك دخول وخروج المرضى من أجل مراجعة المشافي والأطباء في ديرالزور.

كما أمنت الشرطة العسكرية الروسية الاربعاء سلامة قافلة مساعدات أممية توجهت إلى مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية.

وأفادت مصادر في سوريا بأن القافلة الأممية تنطلق من منطقة الضمير برفقة 15 عربة للشرطة العسكرية الروسية ومروحيتين روسيتين لتأمين طريق عبور القافلة في البادية حتى منطقة الـ55 كم التي تسيطر عليها قوات أمريكية.

ووفق المصادر فإن القافلة تضم 165 شاحنة تحتوي على ثمانمئة ألف وخمسة وأربعين سلة غذائية.

وتم إنشاء مخيم الركبان الذي يضم وفقا للأمم المتحدة، أكثر من 50 ألف لاجئ عام 2014، في المنطقة الحدودية من الجهة السورية لإيواء المواطنين الهاربين من مناطق سيطر عليها تنظيم "داعش".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7013 sec