رقم الخبر: 244604 تاريخ النشر: شباط 04, 2019 الوقت: 14:35 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
إيران لديها قدرة لتحقيق قفزة كبرى في مجال التقنية والابداع
مساعد الرئيس الايراني:

إيران لديها قدرة لتحقيق قفزة كبرى في مجال التقنية والابداع

أكد مساعد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية في المجالات العلمية والتقنية، الاحد، أن ايران مستعدة لتحقيق قفزة كبرى في مجال التقنية والابداع من شأنها ان تؤدي الى تغيير اقتصادي واجتماعي واسع.

وأفادت الوفاق نقلا عن المركز الاعلامي للمجلس الاعلى للثورة الثقافية، وردا على سؤال بشأن مقارنة الوضع العلمي في ايران بعد مضي 40 عاما، قال سورنا ستاري: في عام 1979 كان لدينا 175 ألف طالب جامعي فقط، كان 18 ألفا منهم يدرسون في الدراسات العليا، هذا في حين انه كان لدينا 5 ملايين طالب جامعي في السنة الدراسية 2016-2017، وكان 22.2 بالمائة منهم يدرسون في الدراسات العليا. كما ان عدد الجامعات ارتفع من 223 جامعة في عام 1996 ليصل الى 2746 جامعة في عام 2017، وكلها تشكل طاقة كامنة لتحقيق النمو والتطور العلمي في البلاد، ولابد من التوجيه المناسب لها.

ولفت ستاري الى ان العلم والتقنية كانت في تطور مستمر في ايران طيلة 40 عاما الماضية، ففي المرحلة الاولى من الخطة المبنية على انتاج العلم وتربية الكوادر الانسانية، حققنا قفزة علمية لافتة وتبوأنا المركز الاول في المنطقة خلال السنوات الاخيرة من حيث انتاج العلم، فضلا عن وجود اكثر من 4 ملايين طالب جامعي، وانشاء وتطوير اكثر من 2800 جامعة واكاديمية، وزيادة الطلبة الايرانيين خارج البلاد، وكل ذلك من ثمار هذه الخطة العلمية. وفي المرحلة اللاحقة تم الاهتمام بإيجاد البنى والتشكيلات والمؤسسات الجديدة من قبيل الدائرة العلمية ومجلس العلوم والابحاث والتقنية، حيث تم خلالها ادراج مواضيع من قبيل تنمية الابحاث والتقنيات الجديدة على جدول الاعمال وفي هذه المرحلة تم تحسين وضع النشر العلمي في ايران وزيادة عدد حدائق العلم ومراكز التنمية.

وتابع، ان الحكومة في الدورة السابقة والحالية أولت اهتماما كبيرا في تنفيذ قانون الأسس المعرفية ودعم الشركات الناشئة في مجال التقنيات والخدمات العلمية.

ونوه الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية حققت مراكز عليا بين دول العالم في العديد من التقنيات، ففي السنوات الاخيرة تبوأت ايران المركز 16 عالميا من حيث المنتجات العلمية، كما حققت تقدما ملموسا في التقنيات المتطورة ذات الاولوية من قبيل تقنية النانو، والتقنية الحياتية، والعلوم المعرفية، والخلايا الجذعية.

ورأى ان ايران مستعدة لتحقيق قفزة كبرى في مجال التقنية والابداع من شأنها ان تؤدي الى تغيير اقتصادي واجتماعي واسع في البلاد.

انتاج 25 عقارا لعلاج مرض السرطان

كشف رئيس معاونية العلوم والتكنولوجيا "سورنا ستاري" عن برامج ومخططات تفضي بإنتاج 25 عقارا متطورا لعلاج مرض السرطان وأمراض مستعصية اخرى حتى نهاية عمر الحكومة الحالية.

أن مساعد شؤون العلوم والتكنولوجيا لدى رئاسة الجمهورية الايرانية "سورنا ستاري" إشار الى انجازات الثورة الاسلامية خلال السنوات الأربعين، بالمجالات العلمية والتقنية، كما أعلن عن مخططات هذه المعاونية حتى نهاية عمر الحكومة الحالية.

وفي هذا السياق قال ستاري: لدينا عدة برامج ومخططات ومن أهمها ازالة العراقيل والتحديات التي يواجهها الشعب من خلال حلول تكنولوجية، على سبيل المثال؛ نظرا لأهمية القطاع الصحي وانتاج العقاقير، تم التخطيط للحصول على المعرفة التقنية لصنع 25 عقارا يستخدم لعلاج مرض السرطان وامراض مستعصية أخرى و28 عقارا متطورا بمجال البايوتكنولوجيا و50 نوعا من المواد الاولية الضرورية لصناعة الادوية.

وتابع: سيتم تطوير وانتاج 7 لقاحات خاصة بالمواشي والطيور، ما يفضي بخفض نسبة الخسائر في القطاع المعني.

ولفت ستاري الى برامج أخرى تتضمن مخططات معاونية العلوم والتكنولوجيا وهي تحفيز الشركات الكبيرة لايجاد مسرعات التكنولوجيا بالمجال التي تنشط فيه واستغلال المجموعات الناشطة بمجال التقنيات والكوادر الشابة من أجل ذلك، الى جانب توسيع المساحات المدنية الخاصة بقطاع العلوم والتكنولوجيا.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق-فارس
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 14/8457 sec