رقم الخبر: 243480 تاريخ النشر: كانون الثاني 23, 2019 الوقت: 17:22 الاقسام: اقتصاد  
إكتشاف "النفط الخفيف الحلو" في آبادان لأول مرة
عائدات بقيمة 20 مليار دولار عبر تنفيذ مشاريع زيادة إنتاج النفط

إكتشاف "النفط الخفيف الحلو" في آبادان لأول مرة

في إشارة إلى حديث رئيس الجمهورية عن الاستكشاف الجديد في منطقة آبادان (جنوب البلاد)، قال وزير النفط: إنه في العاشرة من صباح يوم الثلاثاء تم الوصول الى النفط في البئر الذي كان ينقب فيه في جزيرة مينو، وهذه هي المرة الأولى التي يتم الحصول على النفط في هذه المنطقة من آبادان.

وأضاف بيجن زنغنة، الأربعاء، على هامش اجتماع مجلس الوزراء: انه مع هذا الاكتشاف، هناك الكثير من الآمال لزيادة موارد البلاد النفطية على مستوى آبادان. وأكد زنغنة أنه تم الوصول الى النفط بعد حفر 3770 متراً في هذا البئر الإستكشافي؛ ووفقاً لاختبارات أولية، فان زيت هذا المنتج النفطي API 40 خفيف جداً وحلو.

وأشار زنغنة إلى أسعار النفط في الأسواق العالمية؛ مضيفاً: ان سعر نفط برنت الآن يبلغ 61 دولاراً للبرميل وسعر سلة (أوبك) يقترب من ذلك، كما أن سعر النفط الإيراني ثلاثة أو أربعة دولارات أقل من سعر (أوبك) المتداول بسبب الاختلافات في الجودة والمسافة.

في سياق آخر وخلال مراسم توقيع 9 عقود خاصة بمشاريع الصيانة وزيادة الطاقة الإنتاجية لدى حقول النفط مع الشركات الايرانية مساء الثلاثاء، أعلن وزير النفط إن تنفيذ مشاريع الصيانة والنهوض بالطاقة الإنتاجية لدى حقول النفط ستدر عائدات بقيمة حوالي 20 مليار دولار على البلاد، تشكل تكلفة تنفيذ هذه المشاريع حوالي 30% منها.

وقال زنغنة: ان تأهيل المقاولين وتعزيز فاعلية الشركات المحلية باعتبارها أهم أهداف توقيع هذه العقود؛ مضيفاً: أنها ستوجه رسالة واضحة للأجانب والذين يحاولون بث اليأس في قلوب الشعب من خلال الحظر. وتابع: ان الفن الحقيقي هو إنتاج الثروة للبلاد من خلال استخدام القدرات المتاحة ومن دون الضغط على الميزانية العامة، وهو ما يتم اعتماده في تنفيذ هذه المشاريع .

وأوضح وزير النفط أن المشاريع سيتم تمويلها من خلال سوق رأس المال وكذلك عائداتها الذاتية وليس من خلال الحكومة؛ مبيناً أنه سنقوم بنشر الأوراق المالية المتعلقة بهذه المشاريع في سوق رأس المال وذلك بهدف توفير الموارد المالية. وأردف: أن من أهدافنا الأخرى هو تعديل أساليب تنفيذ هذه المشاريع والابتعاد عن الأساليب القديمة.

هذا وتم توقيع 9 إتفاقيات من إجمالي حزم عقود مشروع صون ورفع قدرة الإنتاج في الحقول النفطية قيد التدشين بالبلاد بين الشركات التابعة لشركة النفط الوطنية الايرانية والمقاولين الايرانيين الفائزين بعروض الاستدراج.

وجرى توقيع إتفاقيات مشروع صون ورفع قدرة إنتاج النفط عصر الثلاثاء برعاية وزير النفط وعدد من كبار مدراء صناعة النفط بين شركتين تابعتين لشركة النفط الوطنية الايرانية وسبع شركات ايرانية وتم حسم قضية 9 حزم عمل من إجمالي 33 حزمة تم انتخابها في هذا المشروع.

يذكر أن مشروع صون وزيادة قدرة الإنتاج في حقول النفط قيد التدشين في البلاد يتوقع أن تشهد استثمارات بأكثر من 6 مليارات دولار على مدى ثلاث سنوات. ويأتي هذا المشروع الوطني بهدف استثمار قدرة الشركات الايرانية وتوفير فرص العمل، وهو يضم 33 مشروعاً بينها 29 مشروعاً على اليابسة و4 مشاريع داخل المياه .

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 12/8824 sec