رقم الخبر: 243191 تاريخ النشر: كانون الثاني 21, 2019 الوقت: 11:22 الاقسام: محليات  
رئيس الجمهورية: لايمكن فصل الناس عن التقنيات الحديثة
واصفاً الإتصالات وتقنية المعلومات مظهراً من مظاهر التحوّل في المجتمعات

رئيس الجمهورية: لايمكن فصل الناس عن التقنيات الحديثة

قدّم الرئيس الايراني حسن روحاني، الإثنين، التهاني بمناسبة الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الاسلامية، مؤكداً على عدم إمكانية فصل الناس عن التقنيات الحديثة وعن تطورات حقل الإتصالات.

وقال الرئيس روحاني، في إجتماع لوزارة الاتصالات شارك فيه وزير الإتصالات وتقنية المعلومات ومساعديه وكبار مدراء الوزارة: بأن مكافحة المطالب العامة للناس ليست أمراً شرعياً وقانونياً، واصفاً الإتصالات وتقنية المعلومات مظهراً من مظاهر التحوّل في المجتمعات على صعيد التكنولوجيا.

وأعرب روحاني عن إعتقاده بأنّ هذه النزعة الممانعة تتسم بالفكر العتيق، مشيراً الى ضرورة التعرف السليم والتثقيف العام للشعب في الإستفادة الصحيحة من التقنية ونشرها كعلاج للمشاكل الناجمة عنها.

وقال: إننا نظن بأنّ ثمة إختيارات أتحفتنا بها السماء نستطيع من خلالها إصدار أي مرسوم أو قرار على أهل الأرض، رافضاً هذه الفكرة.

وأردف الرئيس: لم تكن أية من الحكومات تشعر بالاستياء والألم قبل انطلاق موجات الراديو؛ لكنهم بدؤوا بمكافحتها لأنها أسمعت الناس رسالات ونداءات مختلفة صادرة من شتى الدول ونشرت بين الشعب أفكاراً جديدة.

ولفت روحاني الى منع الملك البهلوي الايراني آنذاك للراديو بسبب خوفه من نشر أفكار مضادة له من جانب قنوات الإذاعة الخارجية.

وأكّد روحاني بأنّ فكرة التعتيم الإعلامي بدأت منذ هذه الحقبة، مشيراً الى حرية الناس في الإستفادة من التلفاز والمسجلات والوسائل الاخرى بعد انتصار الثورة الاسلامية.

هذا وزار رئيس الجمهورية حسن روحاني معرض مهن ووظائف المستقبل المنعقد في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وقد تم إحاطة حجة الإسلام حسن روحاني خلال الزيارة التي جرت صباح اليوم الاثنين، من قبل وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، محمد جواد أذري جهرمي، والخبراء والمدراء في هذا المجال، حول كيفية المجالات المختلفة لهذه المهن والوظائف، ونشاطات الرواد الإيرانيين النشطين في هذه المجالات، وعملية التخطيط والإجراءات المتخذة لتطوير هذه الأعمال.
معرض مستقبل الأعمال، مع الأخذ في الاعتبار ضرورة تصميم قضايا محددة لاستخدام التقنيات ذات المستوى العالمي، يبدأ بسيناريو المجالات المواضيعية للمدينة الذكية، وتصميم التخطيط المالي، والأعمال التجارية الفضائية، والسياحة الذكية، والصناعات الإبداعية في مجال تطبيقات التكنولوجيا، وينتهي بتقديم الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات والحوسبة السحابية وإنترنت الكائنات ورموز العملات وسلسلة الكتل.
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/1605 sec