رقم الخبر: 242829 تاريخ النشر: كانون الثاني 17, 2019 الوقت: 09:35 الاقسام: محليات  
بولندا مسؤولة عن عواقب أي مساس بالعلاقات مع ايران
سفیر ایران في وارسو:

بولندا مسؤولة عن عواقب أي مساس بالعلاقات مع ايران

أكد سفير ايران في وارسو "مسعود ادريسي كرمانشاهي" ان بولندا تتحمل مسؤولية عواقب أي مساس بالعلاقات مع ايران، داعياً مسؤوليها إلى ألا يكونوا أداة لتنفيذ الاهداف والمصالح الأميركية.

وبحث السفير الايراني في وارسو، خلال اجتماعه مع رئيسة مكتب رئيس الوزراء البولندي وابنة احد القادة الوطنيين في هذا البلد "آنا ماريا آندرس" حول النتائج المترتبة على مؤتمر ما يسمى بـ"السلام والأمن في الشرق الأوسط" مع التركيز على اجراءات ايران في المنطقة، والمقرر أن تستضيفها بولندا والولايات المتحدة بصورة مشتركة في وارسو.

واعتبر السفير الايراني ان بولندا ستكون مسؤولة عن اي عواقب في المساس بالعلاقات التاريخية والسياسية بين البلدين، داعيا المسؤولين البولنديين ألا يكونوا وسيلة تحقيق اهداف ومصالح الولايات المتحدة في عقد مؤتمر وارسو.

من جانبها، أكدت آندرس أنها ستبذل قصارى جهدها لمنع اية اهداف معادية لايران في هذا المؤتمر.

من الجدير بالذكر أن الجنرال آندرس كان احد القادة الوطنيين في بولندا خلال الحرب العالمية الثانية، حيث امضى مدة في ايران.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 10/1195 sec