رقم الخبر: 242741 تاريخ النشر: كانون الثاني 16, 2019 الوقت: 10:54 الاقسام: محليات  
الشرطة الأميركية تعتقل مذيعة قناة "برس تي في"

الشرطة الأميركية تعتقل مذيعة قناة "برس تي في"

كشفت عائلة مذيعة قناة "برس تي في" الأميركية المستبصرة المقيمة في ايران مرضية هاشمي (ملوني ايفيت فرانكلين) عن اعتقالها من قبل الشرطة الاميركية أثناء زيارة لها الى اميركا.

وفي تفاصيل الخبر، فقد أفادت الأخبار الواردة عن عائلتها بأن السيدة هاشمي التي توجهت الى اميركا لزيارة عائلتها وتفقد شقيقها المريض تم اعتقالها من قبل الشرطة الامريكية لاسباب مجهولة.

وأما عن ظروف الحجز التي تعيشها السيدة هاشمي منذ يومين، فيمكن القول أنه:

1- لم يتم تقديم اي دليل لها او لعائلتها بشأن سبب اعتقالها.

2- جرى تكبيلها بالأغلال ووضعها في الساحة العامة للسجن.

3- بمجرد وصولها الى مكان الاحتجاز تم خلع حجابها والتقاط صورة لها بلا حجاب.

4- في مكان تواجدها الحالي لم يعطوها سوى تي شيرت بلا اكمام وقد غطت راسها بتي شيرت ثاني حفاظا على حجابها.

5- الطعام الوحيد الذي جرى تقديمه لها هو لحم الخنزير الذي امتنعت عن اكله وطالبت بطعام نقي من دهون ولحم الخنزير ولكن طلبها رفض. انها ومنذ يومين لم تأكل سوى علبة من المقرمشات.

5- على مدى يومين لم يتم اعلام عائلتها ، واخيرا بعد يومين استطاعت الاتصال بابنتها وتقديم هذه المعلومات لها.

والأهم من ذلك انه لم يتم تقديم اي دليل لها عن سبب اعتقالها وجرى التعامل معها كالمجرمين من خلال تكبيلها وتم حرمانها من الحجاب الاسلامي.

يشار الى ان عائلتها واصدقاءها يبذلون حالياً ما بوسعهم لمساعدتها في مثل هذه الظروف.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: قناة العالم
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/4874 sec