رقم الخبر: 239122 تاريخ النشر: كانون الأول 08, 2018 الوقت: 19:22 الاقسام: عربيات  
وفد الرياض يجهض مبادرة الوفد الوطني لإيقاف القتال على جبهات تعز
منظمات أممية تحذر من فتك إنعدام الأمن الغذائي باليمنيين بسبب حصار العدوان

وفد الرياض يجهض مبادرة الوفد الوطني لإيقاف القتال على جبهات تعز

*تدمير 10 آليات عسكرية للمرتزقة قبالة نجران

أكد عضو الوفد الوطني بلجنة التهدئة سليم المغلس السبت أن وفد الرياض لا يمتلك القرار ولا يؤتمن في نقل ما جرى للسعوديين والإماراتيين، لافتا إلى أن تلك مشكلة ومعيقة للتقدم في المشاورات.

وأشار المغلس في تصريح صحفي إلى أن الوفد الوطني قدم مبادرة بإيقاف القتال في كامل جبهات تعز وإنهاء معاناة أبناء المحافظة الذين يعانون منذ اربع سنوات، ولكن وفد الرياض يرفض ويصرّ على سياسة إبقاء تعز ميدان صراع حسب توجه السعوديين والاماراتيين.

وأوضح أن إيقاف القتال أو التهدئة سواء في تعز أو الحديدة أو غيرها يحتاج إلى تمثيل السعودية والإمارات في الطاولة، مؤكدا أن الوفد الوطني سيلجأ إلى الحديث مع المجتمع الدولي للضغط على السعودية والإمارات لجلبهم إليها.

وكان وصف السفير الفرنسي السابق لدى اليمن مرتزقة العدوان بـ "القناع" للسعودية، مؤكدا عدم امتلاكهم للقرار في الحرب أو السلم أو حتى في تنقلاتهم.

من جهة اخرى حذرت منظمات تابعة للأمم المتحدة من أن انعدام الأمن الغذائي في اليمن بسبب العدوان السعودي الأمريكي والحصار الذي يفرضه منذ أربعة أعوام يؤثر على نحو 20 مليون شخص.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) وبرنامج الأغذية العالمي ومنظمة يونيسيف ومنظمات أخرى في تقرير مشترك صدر السبت أن هناك 9/15 مليون يمني يعانون من الجوع حاليا، داعية إلى "توسيع إطار المساعدات الإنسانية بشكل عاجل" لإنقاذ ملايين اليمنيين.

وقال البيان إن النزاع هو "السبب الرئيسي" في انعدام الأمن الغذائي، ولكنه أشار إلى عوامل أخرى مثل "فقدان سبل العيش والدخل وزيادة أسعار السلع الأساسية، بحيث تقلل من قدرة الأسر على شراء الغذاء".

وأكدت المنظمات أن نسبة كبيرة من اليمنيين حتى في المناطق "الأكثر استقرارا"، لا يستطيعون الحصول على السلع الغذائية الأساسية "لأن أسعار الغذاء قفزت بنسبة 150% مقارنة بمستويات ما قبل الأزمة. كما ارتفعت أسعار الوقود بما في ذلك غاز الطبخ".

ونقل البيان عن المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي قوله إن البرنامج بحاجة إلى "زيادة هائلة في المساعدات والوصول المستدام إلى جميع المناطق في اليمن لإنقاذ ملايين اليمنيين" محذرا من أنه في حال عدم حصول ذلك "فسنخسر جيلاً كاملاً من الأطفال بسبب الجوع".

ميدانياً دمر الجيش واللجان الشعبية 10 آليات لمرتزقة الجيش السعودي خلال التصدي لزحوف مكثفة قبالة نجران.

وأفاد مصدر عسكري أن وحدتي الهندسة وضد الدروع التابعة للجيش واللجان الشعبية تمكنت من تدمير 10 آليات عسكرية لمرتزقة الجيش السعودي خلال التصدي لزحوف مكثفة على منطقة الصوح قبالة نجران.

وأكد المصدر مصرع وإصابة كل من كان على متن الآليات المدمرة من مرتزقة الجيش السعودي.

يذكر أن الجيش واللجان الشعبية تصدوا خلال اليومين الماضيين، لزحوف مكثفة نفذها مرتزقة الجيش السعودي على مواقع الجيش واللجان في صحراء البقع والأجاشر والصوح قبالة نجران بمشاركة الطيران الحربي وكبدوهم خسائر فادحة.

إلى ذلك كسر الجيش اللجان الشعبية زحفين واسعين لمرتزقة الجيش السعودي في قطاع جيزان، وأوقعوا بهم عشرات القتلى والجرحى.

وأوضح مصدر عسكري أن الجيش واللجان الشعبية كسروا زحفا لمرتزقة الجيش السعودي قبالة جبل قيس ما أدى الى مصرع وجرح عدد من المرتزقة.

وأضاف المصدر عن كسر زحف لمرتزقة الجيش السعودي على مواقع الجيش واللجان شرق جبل الدود، مؤكدا مصرع وجرح العشرات من المرتزقة خلال كسر الزحف.

يذكر أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية قصفت الجمعة، مواقع وتجمعات لمرتزقة الجيش السعودي في قطاع جيزان وحققت إصابات مباشرة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء ـ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2904 sec