رقم الخبر: 238915 تاريخ النشر: كانون الأول 05, 2018 الوقت: 16:30 الاقسام: دوليات  
بوتين يتهم نظيره الأوكراني بافتعال الأزمات.. ويتوعّد أمريكا إذا انسحبت من معاهدة التسلح

بوتين يتهم نظيره الأوكراني بافتعال الأزمات.. ويتوعّد أمريكا إذا انسحبت من معاهدة التسلح

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يوم الأربعاء، أنه لا يستجيب لمحاولات رئيس أوكرانيا، يبترو بوروشينكو، للتحدث معه عبر الهاتف، لأنه لا يريد المشاركة في حملته الانتخابية.

وقال بوتين للصحفيين خلال إجابته على طلبهم التعليق بشأن عدم رده على اتصال هاتفي من بوروشينكو: "الأمر ليس أني أتجنب ولا أريد التحدث مع بيترو أليكسييفيتش، الأمر ليس كذلك​​​. وإنما يكمن الأمر في أني لا أريد المشاركة في حملته الانتخابية. إنها خدعة، وأنا لا أرغب بالمشاركة في هذا الخداع".

وأضاف الرئيس، أن بوروشينكو يتفنن في خلق الأزمات والاستفزازات وتحميل روسيا مسؤولية ذلك، ثم بعد ذلك " إظهار أنه قادر على حل المشكلات".

كما قال بوتين يوم الأربعاء: إن موسكو ستضطر للرد إذا انسحبت الولايات المتحدة من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى.

وأمهلت الولايات المتحدة روسيا 60 يوما يوم الثلاثاء لإثبات براءتها مما وصفته واشنطن بانتهاك المعاهدة المبرمة عام 1987 قائلة إنها ستضطر لبدء عملية انسحاب تستمر ستة أشهر إذا لم يطرأ أي تغيير.

وذكر بوتين في تصريحات تلفزيونية أن موسكو ضد إلغاء المعاهدة لكن الولايات المتحدة قررت منذ وقت طويل الانسحاب منها وتتهم روسيا بارتكاب انتهاكات بحثا عن ذريعة لانسحاب واشنطن.

*روسيا تجري تدريبات في البحر الأسود بعد التصعيد الأوكراني الأخير

هذا وتجري روسيا تدريبات بحرية وبصواريخ أرض جو في منطقة البحر الأسود وسط توترات مع أوكرانيا والغرب بسبب احتجاز ثلاث سفن تابعة للبحرية الأوكرانية وطواقمها قبالة ساحل شبه جزيرة القرم الشهر الماضي.

وقالت وزارة الدفاع إن الغواصتين روستوف-اون-دون بي-237 وستاري أوسكول بي-262 تدربتا على الانتشار السريع من أجل رصد ومرافقة وتدمير أهداف في البحر وعلى الساحل بنيران الصواريخ.

وأضافت الوزارة أن من المقرر أن يتدرب طاقم الغواصات من أسطول البحر الأسود على الغطس العميق والعمل على أساليب مثل الصعود السريع.

ولم يورد البيان موعدا لبدء أو استكمال التدريبات أو يحدد ما إذا كانت التدريبات التي تشمل الغواصات جزء من تدريبات أشمل في البحر الأسود وفي شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا من أوكرانيا في عام 2014.

وأفاد تحذير بحري للسفن نشرته البحرية التركية إن تدريبات بالنيران متوقعة في المنطقة في الفترة من الثالث إلى التاسع من ديسمبر كانون الأول.

وتأتي التدريبات في وقت تتصاعد فيه التوترات بين روسيا والغرب بسبب احتجاز روسيا يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني لسفينتين أوكرانيتين صغيرتين مزودتين بمدفعية وزورق قطر.

*قائد الجيش الأوكراني يزعم أن التهديد الروسي هو الأعلى منذ 2014

من جانبه زعم قائد القوات المسلحة الأوكرانية إن روسيا تعزز قواتها قرب الحدود مع أوكرانيا منذ أغسطس آب وتمثل الآن أكبر تهديد عسكري لبلاده منذ عام 2014 الذي ضمت فيه موسكو شبه جزيرة القرم.

وأشار الجنرال فيكتور موجينكو في مقابلة مع رويترز يوم الثلاثاء إلى صور التقطتها الأقمار الصناعية قال إنها توضح وجود دبابات روسية من طراز (تي-62إم) متمركزة على بعد 18 كيلومترا من الحدود الأوكرانية.

وقال إن العدد زاد عن المثلين من 93 آلية إلى 250 خلال أسبوعين اعتبارا من منتصف سبتمبر أيلول وحتى الأول من أكتوبر تشرين الأول.

ويمثل ذلك في رأي موجينكو دليلا على تعزيز منسق للقوات الروسية قبل 25 نوفمبر تشرين الثاني عندما أطلقت روسيا النار على ثلاث سفن أوكرانية واحتجزتها في مضيق كيرتش في إجراء تخشى القيادة في كييف أن يكون تمهيدا لغزو شامل.

وأضاف مزاعمه: أمامنا معتد ليس لديه حدود قانونية أو أخلاقية أو غير ذلك... من الصعب جدا توقع متى يفكر في البدء في إجراءات عسكرية ضد أوكرانيا.

وقال موجينكو إن أوكرانيا نشرت المزيد من القوات البرية والجوية في المنطقة ردا على ذلك وعززت التدريبات العسكرية في أنحاء البلاد إلا أنه رفض ذكر أي شيء على وجه التحديد.

*سلوفاكيا تطرد دبلوماسيا روسيا اتهمته بالتجسس

من جهته قال رئيس الوزراء السلوفاكي بيتر بيليجريني يوم الأربعاء: إن سلوفاكيا طردت دبلوماسيا روسيا بعد معلومات من المخابرات العسكرية تفيد بتورطه في أنشطة تجسس في الدولة العضو بحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي.

وأضاف للصحفيين طردناه في 22 نوفمبر وغادر سلوفاكيا خلال 48 ساعة.

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 11/8270 sec