رقم الخبر: 237748 تاريخ النشر: تشرين الثاني 19, 2018 الوقت: 15:45 الاقسام: ثقافة وفن  
يمكن لمتحف هيرميتاج الروسي عرض أعماله في إيران
وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي:

يمكن لمتحف هيرميتاج الروسي عرض أعماله في إيران

أعلن وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي في اجتماع مع رئيس متحف هيرميتاج والآثار الإيرانية المعروضة في واحد من أكبر المتاحف في العالم في سان بطرسبرغ، أنه يمكن للجانب الروسي بالاضافة الی توسيع علاقاته مع نظرائه الإيرانيين، عرض أعماله في إيران.

وقبل مغادرته روسيا، زار وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي عباس صالحي، متحف هيرميتاج والتقي «ميخائيل بيوتروفسكي»، رئيس المتحف في سان بطرسبرغ، وقال: يمكن عرض أعمال هذا المتحف في إيران، وفي المقابل عرض أعمال المتاحف الإيرانية في هيرميتاج.

وأضاف إن العلاقات الثقافية بين إيران وروسيا متجذرة في الماضي، وأن هذه الحقيقية يمكن رؤيتها بوضوح في متحف هيرميتاج، منوها الی إن متحف هيرميتاج باعتباره واحداً من أكبر المتاحف في العالم، قد خلق فرصة ومساحة جيدة لعلماء الإيرانيات، وإن رئيس قسم العلوم الايرانية والشرقية لهذا المتحف، قد حول هيرميتاج الی قاعدة ثقافية رئيسية بين إيران وروسيا.

وقال وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي، إنه يمكن توسيع التعاون الثقافي بين إيران وروسيا باستخدام طاقة متحف هيرميتاج، مضيفا بان نظرائكم الإيرانيين يريدون أيضا تطوير التعاون.

من جانبه أشار مدير متحف هيرميتاج، «بيوتارفسكي»، الی اعداد ملف صوتي باللغة الفارسية لتوضيح الآثار الإيرانية في القاعة الخاصة بالاثار الإيرانية بالمتحف، وقال: سيوفر هذا الملف الصوتي معلومات كاملة عن الأعمال الإيرانية، ونتعاون مع السفارة الإيرانية في هذا المشروع.

وأشار إلی أن يومي 20 و21 فبراير من العام المقبل، سوف يعقد اجتماع رابطة علماء الايرانيات لدول أوراسيا في موسكو وسيستضيف متحف هيرميتاج هذا الاجتماع، مما يدل علی الأهمية التي نعطيها لثقافة وتاريخ إيران.

وأشار رئيس متحف هيرميتاج إلی تبادل الخبراء في مجال التراث الثقافي باعتباره جزءا آخر من التعاون بين البلدين وقال: لقد أحرزنا تقدما جيدا في علم الآثار ويمكننا العمل مع نظرائنا الإيرانيين.

ووصف إنتاج أفلام قصيرة وأفلام وثائقية، خاصة حول الفن الإيراني في هيرميتاج، كأداة مفيدة.

يذكر إن وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي كان قد زار روسيا لحضور المؤتمر الثقافي الدولي السابع في سان بطرسبرغ، والذي عقد يوم الخميس ولمدة ثلاثة أيام .

وكان صالحي قد أكد نجاح حضور إيران في ندوة سانت بطرسبرغ الدولية الثقافية في نسختها السابعة مؤكدا الإرادة المتوفرة لدى إيران لتعزيز تعاونها مع الدول الأخرى.

وأضاف صالحي الأحد، ان حضور إيران في ندوة سانت بطرسبرغ الدولية الثقافية السابعة، يعكس حضورها الفاعل على الصعيدين الإقليمي والدولي.

كما أشار صالحي الى لقائه نظيره الروسي (فلاديمير ميدينسكي) قائلاً: ان هذا اللقاء كان يتمحور حول تمديد مذكرات التفاهم الثقافية المبرمة بين إيران وروسيا منذ العام الحالي حتى 2021.

وأضاف، ان مذكرات التفاهم المذكورة تضم مجالات واسعة من التبادل الثقافي والفني والإعلامي الى جانب (حوار) الأديان بين إيران وروسيا ومجالات بحثية وعلمية أخرى بين البلدين.

وفي جانب آخر، أشار صالحي الى لقائه مع خبراء الدراسات الإيرانية الروس وخبراء معهد النسخ الخطية في أكاديمية العلوم الروسية في سانت بطرسبرغ مضيفا، ان الدراسات الإيرانية يعود تاريخها الى حوالى 200 عام وقام باحثون روسيون خلال القرنين الأخيرين باجراء العديد من الأبحاث في هذا المجال مما يمهد أرضية ملائمة للتعريف بتاريخ إيران وحضارتها العريقة.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ارنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/5368 sec