رقم الخبر: 236534 تاريخ النشر: تشرين الثاني 02, 2018 الوقت: 19:37 الاقسام: عربيات  
الجماعات المسلحة تستهدف نقاطاً للجيش السوري شرق أبو الظهور
غاتيلوف: دول غربية تعارض إرسال مساعدات إلى المناطق المحررة من الإرهاب في سورية

الجماعات المسلحة تستهدف نقاطاً للجيش السوري شرق أبو الظهور

*الدفاع الروسية ترصد 7 انتهاكات لوقف العمليات القتالية في سوريا

أفاد مصدر ميداني سوري بأن الجماعات المسلحة استهدفت نقاطاً للجيش السوري شرق أبو الظهور.

وأشار المصدر إلى أن المسلحين استخدموا صواريخ راجمة وقذائف هاون في الاستهداف تزامنت مع اشتباكات على محور الكتيبة المهجورة.

وأضاف أن الجماعات المسلحة خرقت وقف اطلاق النار بريف ادلب والجيش السوري رد على اعتداءات المسلحين.

في غضون ذلك كشفت وزارة الدفاع الروسية الجمعة، أن لجنة الهدنة الروسية في سوريا، رصدت 7 انتهاكات لنظام وقف إطلاق النار خلال الـ24 ساعة الماضية، بينما لم يسجل الجانب التركي أية انتهاكات.

وجاء في بيان وزارة الدفاع الروسية نشر على موقعها الرسمي: ”رصد الجانب الروسي في لجنة الهدنة الروسية التركية في سوريا، خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، 7 خروقات لنظام وقف إطلاق النار في محافظات: حلب – 5 ، اللاذقية – 2. ولم يسجل الجانب التركي من جانبه أية انتهاكات قط”.

وجاء في النشرة أيضاً، أن مركز المصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا، نفذ عملية إنسانية في محافظة زملكا بدمشق، حيث قام بتوزيع 300 سلة غذائية بوزن إجمالي يصل 1.29 طن.

يذكر أن مركز المصالحة قام بـ 1979 عملية إمدادات إنسانية، وبلغ إجمالي وزن المساعدات الإنسانية التي تم تسليمها 3096 طنا. وأشارت وزارة الدفاع الروسية، إلى أنه في غضون يوم واحد ، لم يتم التوقيع على أي اتفاق بشأن انضمام بلدات جديدة لنظام وقف الأعمال العدائية، كما لم يتغير عدد الفصائل المسلحة التي أعلنت قبولها بتنفيذ شروط وقف الأعمال القتالية وهو 234 فصيلا.

من جهة اخرى أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف غينادي غاتيلوف أن بعض الدول الغربية تقف ضد إرسال مساعدات إلى المناطق المحررة من الإرهاب في سورية داعياً المجتمع الدولي إلى المساهمة في عملية إعادة الإعمار فيها.

وقال غاتيلوف في حديث لوكالة سبوتنيك الروسية للأنباء الجمعة: “نحن نعتبر أنه لا بد من تنشيط الجهود لمساعدة سورية في دخول مرحلة إعادة الإعمار ما بعد الأزمة ونحاول إقناع جميع شركائنا بذلك وخاصة الغربيين”.

وأكد غاتيلوف أن روسيا ستواصل إيلاء الاهتمام لتقديم المساعدات لسورية مشدداً على ضرورة بذل جهود جماعية من قبل المجتمع الدولي لإيجاد حل للأزمة فيها.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغى لافروف أكد الأربعاء الماضي في كلمته أمام المؤتمر العالمي السادس للمغتربين الروس أن “روسيا ستواصل مساهمتها في حل الأزمة في سورية على أساس قرار مجلس الأمن الدولي 2254 والقرارات الصادرة عن اجتماعات أستانا ومؤتمر الحوار الوطني السوري السوري في سوتشي”.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق ــــ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 22/5795 sec