رقم الخبر: 235753 تاريخ النشر: تشرين الأول 22, 2018 الوقت: 17:32 الاقسام: اقتصاد  
زنغنة ينصح ترامب بالتخلي عن فرض عقوبات على صادرات النفط الإيراني

زنغنة ينصح ترامب بالتخلي عن فرض عقوبات على صادرات النفط الإيراني

أفاد موقع وزارة النفط الإيرانية، عن الوزير بيجن زنغنة، قوله أمس الاثنين، إن إنتاج ايران من الخام لا يمكن أن يعوضه منتجو النفط الآخرون في حالة تأثر طهران بالعقوبات التي ستفرضها الولايات المتحدة في نوفمبر/ تشرين الثاني.

وأبلغ الوزير زنغنة الموقع: (كما قلت مراراً، لا يوجد بديل للنفط الإيراني في السوق.. إنتاج السعودية وروسيا قريب من أعلى مستوياته على الإطلاق ولا يملكان الطاقة الفائضة لضخ المزيد من أجل إحلال نفط إيران).

وفي مايو/ أيار، انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الإتفاق النووي العالمي مع إيران وأعلن فرض عقوبات على ثالث أكبر منتج في أوبك. وتطالب واشنطن حلفاءها بوقف وارداتهم من النفط الإيراني وتعتزم إعادة فرض عقوبات على القطاعين النفطي والمالي في البلد في نوفمبر/ تشرين الثاني.

وتقول السعودية إنها قادرة على زيادة الإنتاج إلى 12 مليون برميل يومياً من 7ر10 مليون حالياً. وفي يونيو/ حزيران، اتفقت أوبك على زيادة المعروض لتعويض التعطل المتوقع للصادرات الإيرانية. غير أن إيران قالت مراراً إن صادراتها النفطية لا يمكن أن تتوقف تماماً بسبب مستويات الطلب المرتفعة في السوق، وحملت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مسؤولية موجة صعود أسعار الخام الناجمة عن العقوبات المفروضة على طهران.

وقال زنغنة: (إدراك السوق لهذا العجز رفع الأسعار.. وأبطأت أسعار النفط النمو الاقتصادي لمعظم الدول المستهلكة، وهو ما يؤثر على الاقتصاد العالمي). ونصح زنغنة ترامب بـ(التخلي عن فرض عقوبات على صادرات إيران النفطية)، قائلاً: إن المنتجين من خارج أوبك غير قادرين على تعويض النقص في السوق.

وحذرت إيران من أنه في حالة عجزها عن بيع نفطها بسبب الضغوط الأمريكية، فانها لن تسمح للدول الأخرى في المنطقة بذلك أيضاً، مهددة بإغلاق مضيق هرمز.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2993 sec