رقم الخبر: 232281 تاريخ النشر: أيلول 12, 2018 الوقت: 22:12 الاقسام: محليات  
واعظي: سياسة ايران الاستراتيجية تتمثل بتوطيد الأواصر مع الجوار لا سيما تركمانستان
خلال لقائه الرئيس التركماني ضمن زيارته لعشق آباد

واعظي: سياسة ايران الاستراتيجية تتمثل بتوطيد الأواصر مع الجوار لا سيما تركمانستان

عدّ مدير مكتب الرئيس الايراني محمود واعظي، توطيد الاواصر مع بلدان الجوار لا سيما تركمانستان سياسة استراتيجية تتبناها الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واكد محمود واعظي، خلال لقائه الرئيس التركماني قربانقلي بردي محمداف، أمس الاربعاء، ضمن زيارته لعشق آباد على رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع، على عزيمة الجمهورية الاسلامية الايرانية في توطيد العلاقات الشاملة مع دول الجوار ومنها تركمانستان.

وأشاد بمواقف تركمانستان البناءة حيال العلاقات الثنائية والاقليمية، معتبرا تمتين الأواصر مع الجوار لا سيما تركمانستان ضمن السياسات الاستراتيجية لايران.

وأعرب عن استعداد طهران لاستخدام جميع طاقاتها في تنمية العلاقات مع البلد الصديق تركمانستان.

ولفت الى تشديد التطرف في المنطقة، موضحا انه من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة من الضروري تعزيز التعاون بين البلدين والاستفادة من جميع الطاقات والامكانيات المتاحة في كليهما بمجال مكافحة الارهاب.

ووصف واعظي توطيد العلاقات التجارية مع تركمانستان بانها تكتسب أهمية كبيرة، معتبرا تحسين الظروف لتعزيز التعاون بين البلدين في مجال النقل والمواصلات والترانزيت بهدف تنمية التعاون التجاري بين البلدين والمنطقة ضروري.

من جهته أكد الرئيس التركمانستاني قربانقلي محمداف، على توطيد العلاقات الشاملة ومنها العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

ووصف ايران بانها بلد جوار كبير ويكتسب الاحترام لبلاده وعلاقاتهما تمتد جذورها في الشؤون الثقافية والتاريخية والحضارية، معربا في ذات الوقت عن ارتياحه لتوطيد العلاقات السياسية بين البلدين.

ونوه الى ان تركمانستان حظيت، منذ استقلالها، بدعم ايران على الدوام كما ان البلدين وقفا الى جانب بعضهما البعض في جميع التطورات وهو مايكتسب الاهتمام.

واكد على استخدام البلدين لطاقاتهما لا سيما في القطاعات الاقتصادية والمواصلات والثقافة، معتبرا ان ايران تمتلك القدرات اللازمة لسد حاجات تركمانستان في المجالات الاقتصادية والتجارية.

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/5886 sec