رقم الخبر: 232162 تاريخ النشر: أيلول 11, 2018 الوقت: 17:15 الاقسام: دوليات  
طالبان تنوي التباحث مع مسؤولين أمريكيين.. و22 قتيلا بتفجير شرقي أفغانستان

طالبان تنوي التباحث مع مسؤولين أمريكيين.. و22 قتيلا بتفجير شرقي أفغانستان

أفادت مصادر في أفغانستان، يوم الثلاثاء، بأن حركة "طالبان" تستعد لإرسال وفد لإجراء مزيد من المحادثات مع مسؤولين أمريكيين بشأن إنهاء الصراع في هذا البلد.

وقالت المصادر -حسبما نقلت قناة "طلوع" الأفغانية- أن قادة حركة "طالبان" يجتمعون في الوقت الحالي لتشكيل وفد مكون من ثلاثة أو أربعة أشخاص وتحديد القضايا التي سيتم مناقشتها خلال هذه المحادثات.

وأضافت المصادر أن حركة طالبان ترغب فى مناقشة عدة قضايا أبرزها تبادل السجناء، مشيرة إلى أنه يمكن عقد اجتماع آخر قريبا إذا أبدت الولايات المتحدة الأمريكية جدية فى هذه المحادثات خاصة بشأن إطلاق سراح السجناء.

وفي الداخل الأفغاني قال مسؤولون في إقليم ننكرهار بأفغانستان يوم الثلاثاء: إن انتحاريا قتل 22 شخصا على الأقل في هجوم على تجمع احتجاجي على الطريق السريع بين مدينة جلال اباد في شرق البلاد ومعبر إلى باكستان المجاورة.

وقال عطاء الله خوجاني المتحدث باسم حاكم الإقليم إن 23 شخصا آخرين أصيبوا في الهجوم.

وقال سهراب قادري، عضو المجلس المحلي، إن 45 شخصا على الأقل بين قتيل وجريح نقلوا لمستشفيات محلية مضيفا أن العدد قد يرتفع.

وقال مسؤولون محليون إن الهجوم استهدف حشدا من المتظاهرين ضد قائد ميليشيا محلية وكان مئات الأشخاص موجودين عندما وقع الانفجار.

وإقليم ننكرهار الواقع على الحدود مع باكستان كان من أكثر المناطق اضطرابا في أفغانستان هذا العام فشهدت عاصمته جلال اباد سلسلة من التفجيرات الانتحارية والهجمات.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير بعد. وكان الإقليم من المعاقل الرئيسية لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية منذ أوائل 2015.

*مقتل قاض وضابط شرطة بكابول

من جانبها أعلنت السلطات الأفغانية، يوم الثلاثاء، مقتل قاض وضابط شرطة في هجمات منفصلة في العاصمة كابول.

ونقلت وكالة أنباء "باجفاك" الأفغانية عن نائب رئيس مجلس إقليم سيداباد، حبيب الرحمن إبراهيمي قوله "إن القاضي والضابط لقيا مصرعهما بعد سقوط ثلاثة صواريخ، لكنها لم تسبب أضرارا أخرى".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7041 sec