رقم الخبر: 229866 تاريخ النشر: آب 19, 2018 الوقت: 11:02 الاقسام: محليات  
إزاحة الستار عن أول مقاتلة إيرانية في 22 أغسطس

إزاحة الستار عن أول مقاتلة إيرانية في 22 أغسطس

أعلن وزير الدفاع الايراني العميد امير حاتمي، السبت، إزاحة الستار عن أول مقاتلة إيرانية في تاريخ 22 أغسطس في يوم الصناعات الدفاعية.

وقال العميد حاتمي في حديث تلفزيوني: «نؤكد في وزارة الدفاع على القدرة الدفاعية حيث سيتم خلال الايام القادمة ازاحة الستار عن انجاز دفاعي جديد، هذا الانجاز سيكون مقاتلة واسناد قريب للقوات المسلحة وسيتم ازاحة الستار عنها في يوم الصناعات الدفاعية بتاريخ 22 أغسطس».

وأضاف: في مجال الدفاع والصواريخ «الباليستية وكروز والبرية» قمنا بعمل جيد، اذ ان دبابة «كرار» هي في متناول القوات المسلحة لاجراء الاختبارات النهائية عليها، كما انجزنا اعمال جيدة في مجالات التسليح والمعدات والخدمات.

وتابع، سيتم انجاز قرابة 60 مشروعاً بحثياً حتى نهاية العام الحالي(ينتهي في 20 مارس 2019) ومن ثم سيتم ازاحة الستار عنها العام القادم.

وحول منظومة «باور373» للدفاع الجوي، قال العميد حاتمي، سيتم تسليمها الى القوات المسلحة حتى نهاية العام الحالي حيث تمر الان في مراحل اجراء الاختبارات عليها وبعد الاختبارات سنبدأ بتصنيعها وتصديرها.

وعن صاروخ فاتح مبين اكد وزير الدفاع الايراني ان صواريخ «فاتح» هي مجموعة واحدة و«مبين» احدى اعضاؤها،  ونحن نعزز صواريخنا بما يتناسب مع التهديدات وخلق حالة ردع والقيام برد صاعق على العدو.

ولفت العميد حاتمي الى أن «اولوية وزارة الدفاع هي القدرة الصاروخية ومن ثم الدفاع الجوي، ونهتم الى جانب ذلك بالقدرة الجوية والبرية والبحرية، حيث ان حرب بالوكالة في المنطقة اثبتت أن علينا الاهتمام بالقدرة البرية، ونحاول الحفاظ على التوازن داخل عناصر قدرنتا الدفاعية».

وحول «الناتو العربي» قال وزير الدفاع الايراني، ان الناتو العربي جزء من استراتيجية العدو في بث الخلافات، ولايستحق هذا الامر التطرق إليه لأنه من المستبعد ان تسمح امريكا و الكيان الصهيوني بأن تجتمع الدول الاسلامية، لانهم يعلمون جيداً بأن الهدف للشعوب الاسلامية واضح وهو القضاء على الكيان الصهيوني والدفاع عن فلسطين، لذلك يخشون من هذا اليوم الذي سيقوم به هذا التجمع بالتحرك ضدهم.

وبشأن بعض تصريحات الاعداء حول منع تصدير النفط الايراني، قال، ان المسؤولين الايرانيين يقومون ببرامج جيدة في مختلف المجالات ومنها الاقتصادية، والقوات المسلحة هي الضامن لأمن ومصالح البلاد، لذلك ننصح الاعداء بأن لا يجربوا الجمهورية الاسلامية الايرانية.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/3400 sec