رقم الخبر: 229274 تاريخ النشر: آب 13, 2018 الوقت: 17:36 الاقسام: دوليات  
تأنٍ روسي بالردّ على عقوبات أمريكا الجديدة
ولقاء بين ميركل وبوتين لبحث قضايا سوريا وأوكرانيا

تأنٍ روسي بالردّ على عقوبات أمريكا الجديدة

قال الكرملين يوم الاثنين: إن الرئيس فلاديمير بوتين لم يأمر بعد بفرض عقوبات انتقامية ردا على الولايات المتحدة وذلك لأن واشنطن لم تطبق بعد القيود الجديدة على موسكو كما لم تتضح طبيعتها بعد.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية فرض عقوبات جديدة على روسيا يوم الأربعاء واتهمت موسكو بالمسؤولية عن تسميم جاسوس روسي سابق في بريطانيا في مارس آذار وهو ما تنفيه روسيا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إنها تعمل على إجراءات محتملة ردا على العقوبات الأمريكية.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف يوم الاثنين ردا على سؤال عن الإجراءات الروسية المضادة المحتملة إن من المبكر تحديدها.

وأضاف للصحفيين تم الإعلان عن بعض العقوبات (الأمريكية) الجديدة، هناك معلومات عن حزمة (من العقوبات) التي يجري إعدادها أو الجاهزة بالفعل، لكنها لم تُفرض بعد وبالطبع ليس هناك معلومات واضحة عن ماهية هذه القيود.

من جهة اخرى أفاد متحدث باسم الحكومة الألمانية في بيان: إن المستشارة أنجيلا ميركل ستستضيف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خارج برلين يوم السبت المقبل لإجراء محادثات عن الحرب في سوريا والعنف في شرق أوكرانيا وقضايا الطاقة. وذكر المتحدث يوم الاثنين أن الاجتماع سيعقد في قصر ميزبيرج خارج برلين.

وكان آخر اجتماع بين ميركل وبوتين في مايو أيار في منتجع سوتشي الروسي المطل على البحر الأسود. واجتمعت ميركل ووزير الخارجية هايكو ماس مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ورئيس أركان الجيش الروسي فاليري جيراسيموف في برلين الشهر الماضي.

في سياق آخر قالت وزارة الخارجية الروسية يوم الاثنين: إن مزاعم ضلوع موسكو في تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال في بلدة سالزبري الانجليزية لا أساس لها من الصحة. كانت الواقعة قد تسببت في فرض مجموعة جديدة من العقوبات الأمريكية على روسيا.

وأفادت الوزارة في بيان: نعتبر المزاعم التي لا أساس لها من الصحة عن ضلوع روسيا في حادث سالزبري محاولة أخرى لرسم صورة لبلادنا كدولة تتعامل مع التزاماتها الدولية بشكل غير مسؤول.

وقالت واشنطن يوم الأربعاء إنها ستفرض عقوبات جديدة على روسيا بحلول نهاية أغسطس آب بعد أن توصلت إلى أن موسكو استخدمت غاز أعصاب ضد سكريبال وابنته في بريطانيا.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6769 sec