رقم الخبر: 227386 تاريخ النشر: تموز 27, 2018 الوقت: 14:26 الاقسام: عربيات  
استنفار إسرائيلي في الضفة.. والاحتلال يدفع بتعزيزات إلى الحدود مع غزة

استنفار إسرائيلي في الضفة.. والاحتلال يدفع بتعزيزات إلى الحدود مع غزة

قوات الاحتلال ترفع مستوى الاستنفار في الضفة الغربية بعد عملية طعن في مستوطنة آدم قرب رام الله وفق ما أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال.

اقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم قرية كوبر قرب رام الله، وداهمت منزل الشهيد محمد يوسف وأبلغت عائلته بأنها ستعود إلى هدمه، كما اعتقلت ثلاثة مواطنين. وأفادت تقارير بأن قوات الاحتلال أغلقت المداخل الرئيسية للقرية بالسواتر الترابية وقد تصدّى لها الأهالي، وأصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق جراء اطلاق جنود الاحتلال الغاز المسيّل للدموع قبل الانسحاب من القرية.

هذا ورفعت قوات الاحتلال مستوى الاستنفار في الضفة الغربية بعد عملية الطعن في مستوطنة آدم وفق ما أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال. فصائل المقاومة الفلسطينية أشادت بعملية الطعن، حماس وصفت العملية بالبطولية وأنها جاءت امتداداً للانتفاضة.

فيما أكّدت حركة الجهاد الإسلامي أنّ العملية تعتبر فاتحة خير على طريق تصعيد الغضب الشعبي  ضد الاحتلال.الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اعتبرت أنّ العملية تأتي لتؤكد استمرار النضال والمقاومة، فيما دعت حركة الأحرار إلى المزيد منها لوقف العدوان الإسرائيلي.

وعند الحدود مع قطاع غزة، قام جيش الاحتلال بتعزيزات إضافية استعداداً للمسيرات التي ستنطلق اليوم.قوات الاحتلال وصلت إلى مقر ما يسمى قيادة غزة وانتشر جزء منها على الحدود.

 وتشير تقديرات جيش الاحتلال إلى أن مواجهات قد تقع اليوم بين المتظاهرين الفلسطينيين والجيش في أعقاب المسيرات التي ستتجه نحو الحدود في جمعة أطلقت عليها الفصائل الفلسطينية اسم جمعة «أطفالنا الشهداء».

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/3682 sec