رقم الخبر: 226880 تاريخ النشر: تموز 22, 2018 الوقت: 18:14 الاقسام: اقتصاد  
تركمانستان لم تساير واشنطن وأوروبا في عقوباتهما السابقة ضد إيران
السفير الإيراني لدى عشق آباد:

تركمانستان لم تساير واشنطن وأوروبا في عقوباتهما السابقة ضد إيران

قال السفير الايراني لدى عشق آباد محمد أحمدي: إن حكومة تركمانستان لم تساير واشنطن وأوروبا في عقوباتهما السابقة ضد ايران وواصلت تزويد ايران بالغاز والكهرباء.

وأفاد السفير أحمدي، اليوم الأحد، بأن غاز تركمانستان ينتقل الى ايران عبر 3 أنابيب بحجم 30 مليون مترمكعب يومياً عبر الحدود الشمالية وبالتحديد عبر حدود محافظة خراسان الشمالية، فضلاً عن مد تركمانستان ايران بخطين ناقلين للتيار الكهربائي.

وضمن إشارته الى المشتركات التاريخية والثقافية بين البلدين والفرص التي تتيحها هذه المشتركات لتعزيز أواصر الصداقة والعلاقات الثنائية، قال السفير الايراني لدى تركمانستان: إن ايران لديها أكبر حجم من التعاون الاقتصادي مع تركمانستان، فضلاً عن العلاقات الطيبة السائدة بين البلدين. مصرحاً بأن هذا البلد مازال الشريك الأول لإيران في المنطقة. وأضاف أحمدي بأن الصادرات الايرانية الى تركمانستان تشمل المواد الإنشائية والأنابيب الصناعية والمواد البتروكيماوية والسجاد .

وكان الرئيس الايراني حسن روحاني، ونظيره التركماني قربانقلي بردي محمدوف، قد أعلنا بعد إجتماع لهما، على هامش مؤتمر قمة الدول المصدرة للغاز عام 2016، رغبة البلدين في رفع مستوى العلاقات الإقتصادية الى 60 مليار دولار خلال عشر سنوات.

علماً بأن ايران منذ انتصار ثورتها الإسلامية وقعت ألفي وثيقة تعاون مع تركمانستان، كانت آخرها 13 وثيقة تم توقيعها خلال زيارة روحاني الأخيرة لعشق آباد.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/8278 sec