رقم الخبر: 226381 تاريخ النشر: تموز 17, 2018 الوقت: 19:15 الاقسام: محليات  
واشنطن تتفاوض مع تركيا لبيعها باتريوت بديلا لـ (إس 400) الروسي

واشنطن تتفاوض مع تركيا لبيعها باتريوت بديلا لـ (إس 400) الروسي

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية إنها تجري مفاوضات بشأن صفقة محتملة لبيع تركيا نظاماً دفاعاً صاروخياً من طراز باتريوت كبديل لنظام (إس-400) الروسي الصنع الذي اتفقت تركيا على شرائه.

وقالت السفيرة الأميركية تينا كيداناو القائمة بأعمال مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية العسكرية للصحفيين: إن وفدا من مسؤولي الحكومة الأميركية عقد اجتماعات مع حلفاء على أمل تعزيز التجارة الدفاعية الأميركية وذلك خلال مشاركته في معرض فارنبرو الجوي.
وأضافت: إن وزارة الخارجية تجري محادثات مع تركيا وتحاول إعطاء الأتراك فكرة بشأن ما يمكن أن نفعله فيما يتعلق بباتريوت. 
وتجاهلت تركيا مرتين نظام باتريوت خلال عملية اختيار النظام الدفاعي، إذ اختارت في البداية نظاما صينيا ثم تحولت بعد ذلك إلى النظام الروسي في 2017.
وقال مسؤولون تنفيذيون في القطاع: إن تركيا سعت لنقل قدر من التكنولوجيا أكبر مما كانت ترغب واشنطن فيه سابقا.
وتعرضت تركيا لانتقادات من شركائها في حلف شمال الأطلسي بسبب اعتزامها شراء أنظمة للدفاع الصاروخي من طراز (إس-400) من روسيا وهو ما قد يعرض مشتريات أنقرة من طائرات (إف-35) جوينت سترايك المقاتلة التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن للخطر.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/6456 sec