رقم الخبر: 225883 تاريخ النشر: تموز 13, 2018 الوقت: 18:58 الاقسام: ثقافة وفن  
الإعلان عن أعضاء لجنة السينما الايرانية في مهرجان أفلام الأطفال باصفهان

الإعلان عن أعضاء لجنة السينما الايرانية في مهرجان أفلام الأطفال باصفهان

كشف مدير مهرجان سينما الأطفال واليافعين الدولي "علي رضا رضاداد" عن أسماء أعضاء لجنة انتخاب الأفلام الايرانية في دورة المهرجان الواحدة والثلاثين المزمع عقدها بعد حوالي شهرين في مدينة أصفهان التاريخية.

وبحسب المكتب الإعلامي للمهرجان، عيّن مدير المهرجان كل من حسن آغاكريمي، مهدي باقربيغي، مرضيه محبوب، محمد رضا خردمندان وأمير سحرخيز، أعضاءً في لجنة انتخاب أفلام السينما الايرانية التي ستشارك بالمهرجان الدولي لسينما الأطفال واليافعين بايران (ICFF) بدورته الـ31 .

حسن آغاكريمي

من مواليد طهران عام 1957م، حاصل على شهادة البكلوريوس من جامعة الفن في فرعي السينما والتلفزيون. 

استهل آغا كريمي مسيرته الفنية كمدير إنتاج في المركز الفكري لتنشئة الأطفال واليافعين، وانتج فيلمه الأول "الطلسم" من إخراج "داريوش فرهنغ".

ومن الاعمال التي أخرجها "السيد المدير"، "سفر الموت"، وأما الأفلام التي أنتجها فهي "الفرار من قلعة رودخان، "مؤقت"، "سفر الموت" وصانع الأقفال.

مهدي باقربيغي

ولد هذا العضو الآخر بالمهرجان في مدينة اصفهان التاريخية عام 1977م، وهو ممثل سينمائي وتلفزيوني معروف. ابتدأ مشواره في التمثيل عام 1990 في المسلسل التلفزيوني "قصص مجيد".  

تم انتخاب باقربيغي عضوا في مجلس مدينة أصفهان عام 2013. وتألق في أدوار سينمائية عدّة كان أبرزها "موت سبيد"، "الخبز والشعر"، "مسير رحلة شيراز"، "صباح اليوم التالي" و"الحياء.

كما لعب هذا الممثل المحترف أدوارا عديدة وملفتة في الدراما التلفزيونية من بينها خاتون، قل من أنا، القوس المفتوح، في مسير نهر الخالق، في عين الريح، الموت الأبيض، يوم من جديد وفي الختام مسلسل "قصص مجيد".

مرضيه محبوب

من مواليد 1958 في طهران، صانعة دمى وحاصلة على شهادة الدراسات العليا بمسرح الدمى من كلية الفنون الدرامية.

لدى محبوب سوابق عمل جيدة في لجنات انتخاب وتحكيم مهرجانات مسرح العرائس الدولي في طهران، وفي مسرح الأطفال واليافعين بمدينة حمدان، قسم العرائس لمسرح الدفاع المقدس، مهرجان عرائس الطلاب في جامعة طهران وغيرها من الفعاليات الفنية الأخرى.

كما كانت عضوا في مجلس إدارة "يونيماي" ايران، ومخرجة ومصممة للدمى في البرامج التلفزيونية "الخالة الضفدعة والطفل اللطيف" ، الخالة الضفدعة والابن"، "الفأر والخالة" و ... كما لعبت أدوارا بارزة في تصميم الدمى لعدة أعمال تلفزيونية بايران كان أبرزها "ابراهيم في كلستان"  و "القبعة الحمراء وابن الخالة".

وحصدت هذا الفنانة الايرانية الميدالية الفخرية من مهرجان طهران الدولي للدمى، والدبلوم الفخري للجائزة الأولى من مهرجان سيما، وتقدير والجائزة الفخرية الأولى من المسابقة التلفزيونية العالمية "جام جم".

إضافة الى كل ماسبق، محبوب عضو في مجلس إدارة الفرع الإيراني للاتحاد الدولي لمسابقات الدمى، ولهذا تم منحها لقب أم الدمى الإيرانية. واستهلت نشاطها على شاشة التلفزيون بباقة من مسلسل "بيت الجدة".

ومن الأعمال التي أخرجتها "بزبز السكري، الخالة الضفدعة، الفأر الظريف". وشاركت في تصميم دمى بكل من الأعمال التالية، سلسلة البرنامج التلفزيوني "القبعة الحمراء".

محمد رضا خردمندان

من مواليد 1983 في شيراز، حاصل على شهادة الاخراج من جامعة الاذاعة والتلفزيون واستهل مشاوره الاخراجي منذ عام 2013 حيث قام بصناعة عدة أفلام قصيرة وانيمشنية.

أخرج خردمندان أول فيلم روائي طويل بعنوان "بعد واحد وعشرين يومًا" عام 2016، وشارك به في مهرجان فجر السينمائي بدورته الخامسة والثلاثين. وفي سيرة هذا المخرج السينمائية يقبع 9 أفلام قصيرة و 4 أفلام رسوم متحركة وفيلم روائي واحد.

وحصد هذا المخرج الشاب عدة جوائز كان منها جائزة أفضل فيلم في مهرجان أفلام المقاومة بدورته الرابعة عشرة، والدبلوم الفخري عن أفضل فيلم قصير (دوئل) من مهرجان اصفهان لأفلام للأطفال واليافعين بدورته الـ30، وأفضل إخراج وسيناريو عن فيلم "بعد واحد وعشرين يوما" من المهرجان نفسه، ودبلوم الشرف والميدالية الذهبية من المهرجان الثاني لأفلام الصحة عن فيلمه "بعد واحد وعشرين يوما"، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة من مهرجان "كينولوب" السينمائي الرابع للأطفال واليافعين ببولندا، وجائزة أفضل مخرج من مهرجان "تاميل" السينمائي بدورته التاسعة، وجائزة أفضل فيلم من مهرجان "كيندركينو" السينمائي الألماني عن فيلمه "بعد واحد وعشرين يوما" أيضا.

امیر سحرخیز

من مواليد 1976 في طهران، مخرجة أفلام انيميشن ومصممة مؤثرات بصرية.

من الأعمال الانيميشنية التي أخرجتها "تشت ايروني"، آلامُد، خبر عاجل" وأشرفت على تصميم المؤثرات البصرية في مسلسل "المختار" وأفلام "انفصال نادر عن سيمين، وحول الي، وحبة قند واحدة، وتغريد العصافير، ولعبة الدماء...

وحازت سحرخيز على عدّة جوائز كان منها العنقاء البلورية من مهرجان فجر السينمائي،  أفضل مؤثرات بصرية من مهرجان فجر السينمائي، وجائزة أفضل مؤثرات بصرية من مهرجان السينما الإيرانية، جائزة أفضل فيلم انيميشن من مهرجان السينما الإيرانية، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة من مهرجان طهران للرسوم المتحركة، والدبلوم الفخري من مهرجان أفلام الرسوم المتحركة القصيرة بطهران، والفراشة الذهبية من مهرجان أفلام الأطفال واليافعين وأفضل رسوم متحركة من مهرجان "النمو".

كما شاركت بلجنة التحكيم في مهرجان طهران المحلي للرسوم المتحركة، ومهرجان طهران الدولي للأفلام القصيرة، علاوة على مهرجان دار السينما.

جدير بالذكر أن المهرجان الدولي الحادي والثلاثين لأفلام الأطفال واليافعين سينعقد من 30 أغسطس إلى 5 سبتمبر 2018 بإدارة "علیرضا رضاداد" في قسميه المحلي والدولي في مدينة أصفهان التاريخية بإيران.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6892 sec