رقم الخبر: 225750 تاريخ النشر: تموز 11, 2018 الوقت: 18:22 الاقسام: عربيات  
العد والفرز اليدوي لصناديق الإقتراع ينتهي في السليمانية ويبدأ في أربيل
الحكومة العراقية بصدد تطويق تصاعد الإحتجاجات الغاضبة في البصرة

العد والفرز اليدوي لصناديق الإقتراع ينتهي في السليمانية ويبدأ في أربيل

* الجيش التركي يدمر 28 هدفا للعمال الكردستاني شمال العراق

بغداد/نافع الكعبي - أعلنت المفوضية العليا للانتخابات العراقية، الأربعاء، عن انتهاء عملية عد اصوات الناخبين في محافظة السليمانية الشمالية مقر الاتحاد الوطني الكردستاني الفائز فيها بعد 24 ساعة من بدئها، فيماأعلنت الحكومة العراقية عن أجراءات عاجلة لمعالجة تصاعد الغضب والاحتجاجات الشعبية في محافظة البصرة.

واشارت المفوضية، الى انجاز هذه العملية لأصوات اربع محافظات جنوبية من بين ست.

وأشار مجلس مفوضية الانتخابات العراقية الذي يضم قضاة منتدبين في بيان صحافي الثلاثاء الى انه في الوقت الذي باشرت فيه المفوضية الاثنين باجراء عملية الفرز والعد اليدوي لمحافظة السليمانية التي تضمنت 188 صندوقا انتخابيا فقد تم الانتقال الى المحافظة لاجراء العملية “فوجدنا من أهالي السليمانية لاسيما الموظفين الذين شاركوا في عملية الفرز والعد من مختلف الطوائف شعورا وطنيا عاليا جدا ومثالا يحتذى به للوحدة الوطنية بين جميع أبناء المحافظة” وهي مركز الاتحاد الوطني الكردستاني. واوضح ان عمليات العد والفرز جميعها قد تحت أنظار الامم المتحدة والمنظمات الدولية والمحلية ووكلاء الأحزاب وممثلي السفارات”.

ومن جهته قال مصدر في المفوضية ان عدد الصناديق المطعون بها بلغ 188وتم عزل ومعالجة 57 محطة اقتراع بسبب ان الاقفال فيها كانت محطمة اما بقية المحطات 131 محطة فكانت مطابقة 100% وبالتالي سوف لن يؤثر ذلك على حجوم الكتل وعدد المقاعد أو المرشحين.

وعلى الرغم من انسحاب ممثلي ستة احزاب كردية من عملية العد اعتراضا على طريقة اجرائه فقد قال المجلس انه وجد “اطمئنانا كاملا من قبل ممثلي الاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني وكانوا داعمين لنا بشكل كبير جدا في انجاز العملية حيث لم يتدخل اي ممثل للأحزاب في عملية الفرز والعد بل كانوا حريصين على ان تجري العملية بأمانة وحيادية واخلاص تام وقد كانوا الداعم الاكبر في تحقيق ذلك كما جرت العملية بأشراف مباشر من قبل ممثلي الامم المتحدة”.

وكان ممثلو ستة احزاب كردية تعترض على نتائج الانتخابات في المحافظة قد انسحبوا من المشاركة في الاشراف على عملية العد لدى بدئها احتجاجا وغادروا قاعة العد معتبرين العملية غير شفافة.

وقال ممثلو الاحزاب الستة في مؤتمر صحافي في السليمانية انهم تحدثوا الى مكتب المفوضية “لكي نشرف عن قرب، ونتابع تسلسل الصناديق التي سيتم العد والفرز اليدوي بها ومشاهدة أوراق التصويت” معبرين عن أسفهم للطريقة التي وصفوها بغير الشفافة والغامضة لعملية العد والفرز اليدوي موضحين ان مسؤولي العد قد طلبوا منهم الابتعاد مسافة قدرها 15 مترا عن صناديق الاقتراع المطعون بها.

واشاروا الى انهم طلبوا من المفوضية (القضاة المنتدبون) الاقتراب اكثر من المسافة المحددة لكي يشرفوا على العملية غير انهم رفضوا ولم يسمحوا ذلك.. وقالوا ان تصرف مجلس المفوضين هذا مخالف لقانون الانتخابات والتعليمات الصادرة مؤخرا من مجلس النواب. واكد ممثلو الأحزاب انهم سيطعنون بعملية العد والفرز اليدوي لدى المحكمة الاتحادية العليا كونها “غير شفافة ومخالفة للقوانين والتعليمات”.

* انجاز عد الاصوات اليدوي بأربع محافظات جنوبية من بين ست

كما اعلنت مفوضية الانتخابات عن انجاز عمليات عد الاصوات يدويا في اربع محافظات جنوبية من بين ستة بدء بها في بغداد الاثنين.

واوضح الناطق الرسمي للمفوضية القاضي ليث جبر حمزة في بيان صحافي الثلاثاء انه تم الانتهاء من العد والفرز اليدوي لصناديق الاقتراع في محافظات البصرة وميسان وذي قار وواسط بتدقيق جمع المحطات الواردة بشأنها شكاوى وطعون بعد ان تم نقلها الى مركز الفرز والعد اليدوي في بغداد.

واشار الى ان العمل مازال مستمرا لإكمال بقية المحطات الواردة بشأنها شكاوى وطعون لبقية المحطات الانتخابية لمحافظتي القادسية والمثنى وبشكل تراتبي. واضاف ان هذه العملية تتم بأشراف مجلس المفوضين وكذلك مدراء مكاتب الانتخابات من القضاة المنتدبين لتلك المحافظات وحضور مميز لممثلي الامم المتحدة ووكلاء الاحزاب السياسية والمراقبين ووسائل الاعلام كافة”.

* العد والفرز اليدوي في اربيل اليوم

ومن المقرر ان تبدأ لجنة القضاة المنتدبين العاملين في مفوضية الانتخابات، اجراء عملية العد والفرز اليدوي في اربيل اليوم الخميس.

وقال مراسل السومرية نيوز، ان لجنة القضاة المنتدبين العاملين في مفوضية الانتخابات، ستبدأ يوم الخميس اجراء عملية العد والفرز اليدوي في اربيل.

واضاف المراسل انه تم البدء بعملية نقل الصناديق المشمولة بالعد والفرز اليدوي الى قاعة شادي غربي اربيل، مشيرا الى ان الصناديق المشمولة بهذا العدد تبلغ 215 صندوقا.

يذكر ان لجنة القضاة المنتدبين العاملين في مفوضية الانتخابات انهت اجراءات عملية العد والفرز اليدوي للصناديق المشمولة بذلك في محافظتي السليمانية وكركوك.

* اربعة أحزاب كردية عراقية تستعد لإعلان تحالف معارض

فيما تم الكشف عن اعلان تحالف كردي معارض مكون من اربعة احزاب، مبينة ان هذا التحالف سيكون لمواجهة تحركات الأحزاب الكردية المتنفذة في اقليم كردستان.

وقال مصدر سياسي كردي ان “التقارب بين الكرد ودولة القانون لن يشمل جميع الأحزاب الكردية، فما زال المعارضون لحكومة كردستان، يرفضون العودة إلى تأسيس حكومة لا تختلف عن الحكومات السابقة”، مبينا ان “الأحزاب المعارضة تسعى حالياً لرص صفوفها من أجل إعلان تحالف كردي واحد، يواجه تحركات الأحزاب الكردية المتنفذة”.

وتابع أن “التحالف المعارض الجديد، سيشمل الديمقراطية والعدالة، وحركة التغيير والاتحاد الإسلامي والجماعة الإسلامية”، مشيرا الى انه “تم عقد اجتماع لأكثر من مرة، وتم التباحث من أجل تكوين جبهة سياسية قوية، تمثل الشعب الكردي وتطالب بحقوقه، حيث ستشهد المرحلة المقبلة ولادة هذا التحالف”.

يذكر ان هناك صراعا كردياــ كرديا على منصب الرئيس العراقي، حيث ان أغلب الأحزاب الكردية غير متفقة على منح منصب الرئيس لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني.

* بغداد بصدد تطويق تصاعد الإحتجاجات الغاضبة في البصرة

من جانب آخر، أعلنت الحكومة العراقية عن أجراءات عاجلة لمعالجة تصاعد الغضب والاحتجاجات الشعبية في محافظة البصرة والمطالبة بفرص عمل لابنائها وتوفير الخدمات الاساسية وخاصة الطاقة الكهربائية والماء الصالح للشرب.

وخلال جلسة عقدتها الحكومة العراقية برئاسة حيدر العبادي فقد شهدت الجلسة مناقشة موسعة لمشاكل سكان البصرة وموضوع المياه ومشروع ماء البصرة حيث تم اتخاذ عدة قرارات عاجلة تضمنت تشكيل وفد حكومي برئاسة وزير النفط وعضوية وزراء الإعماروالاسكان والبلديات والاشغال العامة والكهرباء والموارد المائية والنقل وهيئة المستشارين في رئاسة الوزراء والامانة العامة لمجلس الوزراء وخلية الازمة تذهب الى البصرة بشكل عاجل وتتولى معالجة المشاكل التي تواجهها المحافظة وزيادة العجلات الحوضية الناقلة للماء الصافي لتوزيع المياه على المواطنين وربط مشروع ماء البصرة في الهارثة بالخطوط الناقلة الحالية ودراسة امكانية ضخ الماء اثناء التشغيل التجريبي وتُقدم من استشاري المشروع”. واشار بيان للحكومة الى ان ” الهيئة التنفيذية لمشروع ماء البصرة ستقوم بالتنسيق مع الجانب البريطاني لغرض تخصيص المبلغ المطلوب للشركة الاستشارية، وزيادة الاطلاقات في قناة البدعة ومنع التجاوزات عليها”.

ميدانيا، اعلن مركز الإعلام الأمني، العثور على ورشة لتصنيع العبوات جنوب الموصل.وذكر الناطق باسم الداخلية، في بيان، ان "مديرية شرطة القيارة التابعة لقيادة شرطة نينوى عثرت على ورشة لتصنيع العبوات الناسفة والصواريخ المحلية الصنع من مخلفات عصابات داعش الإرهابية".

* الجيش التركي يدمر 28 هدفا للعمال الكردستاني شمال العراق

أعلن الجيش التركي تدمير 28 هدفا تابعا لحزب العمال الكردستاني بغارات جوية شمالي العراق.

وقالت هيئة الأركان التركية في بيان، صباح الأربعاء: "دمرت المقاتلات التركية 28 هدفا بينها ملاجئ ومستودعات بغارات جوية، الثلاثاء، شمالي العراق"، وذلك وفقاً لوكالة "الأناضول".

ولفت البيان إلى أن المناطق التي قصفتها المقاتلات التركية هي متينا، والزاب، وأفاشين باسيان، وهاكورك، وجبل قنديل، داخل الأراضي العراقية.

وتنفذ تركيا منذ فترة، عمليات عسكرية جوية، في شمال العراق، بذريعة القضاء على مسلحي حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه منظمة إرهابية، وقالت إنها أقامت 11 قاعدة عسكرية مؤقتة في شمال العراق.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أكد، في وقت سابق، أنه "لا يوجد أي تنسيق بين الحكومة العراقية وأنقرة بشأن العمليات العسكرية الجارية على الحدود"، فيما أبلغ وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، وكيل وزير الخارجية التركي أحمد يلدز، رفض بغداد القيام بعمليات عسكرية على أراضيه وخرق الحدود.

* مئات المدربين العسكريين من الناتو سيصلون العراق

أعلن الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، أن بعثة الناتو الجديدة لتدريب القوات الأمنية العراقية ستساهم في الحيلولة دون عودة الإرهاب إلى العراق.

وقال ستولتنبرغ للصحفيين، عشية قمة الناتو في بروكسل التي ستعقد في 11-12 يوليو/ تموز الجاري في بروكسل: " هذه البعثة، التي من المقرر أن يصادق عليها أعضاء الحلف، ستكون غير قتالية، إلا أنها ستساعد العراق في الحيلولة دون إحياء تنظيم داعش وجماعات إرهابية أخرى".

وأشار الأمين العام لحلف الناتو إلى أن بعثة التدريب في العراق ستشمل مئات من مدربي الحلف وستساعد في إنشاء مدارس عسكرية جديدة وزيادة القدرات المهنية لدى القوات العراقية.

ومن المقرر أن تنعقد قمة الناتو يومي الأربعاء والخميس المقبلين في بروكسل، وسيناقش فيها زعماء الدول الأعضاء في الحلف طيفا واسعا من القضايا، على رأسها الإنفاق العسكري للدول الأعضاء، والتعاون مع الاتحاد الأوروبي، وتعزيز استراتيجية الدفاع المشتركة، والحرب ضد الإرهاب، ومساندة دول في الشرق الأوسط منها العراق، والأردن وغيرهما.

* " أهل الحق" تكشف عن أبرز عوائق تشكيل الكتلة الأكبر

كشف عضو في المكتب السياسي لعصائب اهل الحق، الأربعاء، عن ابرز العوائق التي تقف عائقا امام تشكيل تحالفات حقيقية و"الكتلة الاكبر" في هذه المرحلة، داعيا القوى السياسية للسير "خطوة للامام".

وقال محمود الربيعي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "هناك تفاهمات وحوارات مستمرة تجري بين النصر والفتح وسائرون وكتل اخرى، لكنها لم تصل الى مرحلة تشكيل تحالف"، مبينا ان "هناك رغبة لدى الجميع بتشكيل الكتلة الاكبر لكن جميع الحوارات لم تصل لمرحلة تفاهمات نهائية".

واضاف الربيعي، ان "هناك عوامل حقيقية تقف عائقا امام تشكيل تحالفات بهذه المرحلة أبرزها عدم مصادقة المحكمة الاتحادية على النتائج النهائية والمطالب المطروحة من جميع الكتل السياسية"، لافتا الى ان "قضية الوزارات ورئيس الوزراء والبرنامج الحكومي جميعها قضايا بحاجة الى تنضيج على طاولة النقاشات".

وتشهد الساحة السياسية في العراق نشاطا سياسيا مكثفا من الكتل السياسية الفائزة لتشكيل الكتلة الاكبر التي ستكلف بتشكيل الحكومة المقبلة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/5283 sec