رقم الخبر: 224370 تاريخ النشر: حزيران 27, 2018 الوقت: 13:54 الاقسام: دوليات  
أمريكا تقرع طبول الحرب ضد فنزويلا

أمريكا تقرع طبول الحرب ضد فنزويلا

أعلن مايك بينس نائب الرئيس الأمريكي أمس أن الوقت قد حان لممارسة الضغط على فنزويلا.

وقال بينس عقب اجتماعه مع الرئيس البرازيلي ميشيل تامر: "حانت لحظة الضغط والعمل الحازم لاستعادة الديمقراطية في فنزويلا".
وطلب نائب الرئيس الأمريكي كذلك من البرازيل اتخاذ إجراء حاسم ضد حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.
وشدد بينس على أن الولايات المتحدة لن تبقى مجرد مراقب لعملية الانهيار في فنزويلا، لافتا إلى أن "هذا البلد كان واحدا من أغنى البلدان، هو اليوم متحلل ومتعثر".
ومنذ يومين فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على 11 مسؤولا فنزويليا لعلاقتهم بالانتخابات الرئاسية التي جرت في البلاد يوم الـ 20 مايو، حيث ترى بروكسل أنها لم تكن "شفافة ونزيهة".
وجاء في بيان صادر عن مجلس الاتحاد الأوروبي: "قرر الاتحاد في الـ 25 يونيو فرض قيود ضد 11 مسؤولا في فنزويلا، لانتهاكهم حقوق الإنسان وتقويض الديمقراطية وسيادة القانون في فنزويلا".
وشددت الوثيقة على أن بيان اليوم يعتبر استكمالا لقرارات المجلس في 28 مايو، حيث اعتبر الاتحاد الأوروبي أن الانتخابات الرئاسية التي جرت في هذا البلد اللاتيني ليست "حرة" أو "عادلة"، داعيا إلى إجراء انتخابات جديدة.
وفاز نيكولاس مادورو في انتخابات الرئاسة الفنزويلية التي جرت في 20 مايو، ورفضت واشنطن الاعتراف بالانتخابات، كذلك قررت فرضت عقوبات جديدة ضد كراكاس، تحظر على المواطنين الأمريكين التعامل مع أدوات الدين الفنزويلية.
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3300 sec