رقم الخبر: 224174 تاريخ النشر: حزيران 25, 2018 الوقت: 18:25 الاقسام: اقتصاد  
إيران تستحدث سوقاً ثانوية لصرف العملات الأجنبية
جهانغيري: إدارة مصادر العملة الصعبة بات أمراً ضرورياً

إيران تستحدث سوقاً ثانوية لصرف العملات الأجنبية

أعلن محافظ البنك المركزي الايراني عن إستحداث سوق ثانوية لصرف العملات الأجنبية في الأسابيع المقبلة.

وأوضح ولي الله سيف، خلال الإجتماع المشترك مع لجنتي الصناعات والدعم البرلمانيتين اليوم الاثنين، بأن تم صياغة تفاصيل السوق الثانوية وسيتم تخصيص 20 بالمئة من عوائد الصادرات غير النفطية للقطاع الخاص، لتغطية السلع غير الأساسية على أساس سعر توافقي. وأكد أن السوق الثانوية المزمعة سيتحد من نشوء أسعار صرف مجهولة، من قبل السماسرة.

وأضاف سيف أيضاً: ان العمل يجري على إنشاء منظومة لتسجيل جميع السلع المستوردة وتغطيتها بسعر الصرف الرسمي (الدولار = 42 ألف ريال)، وبتفعليها سيمنع الموردين من رفع أسعار تلك السلع.

هذا وشهد مجلس الشورى الاسلامي يوم أمس عقد اجتماع مشترك طارئ للجنتي الصناعة والاقتصاد بحضور محافظ البنك المركزي ووزيري الصناعة والاقتصاد .وشارك في الاجتماع لجنتي الصناعة والاقتصاد في مجلس الشورى الاسلامي، ومحافظ البنك المركزي ولي الله سيف، ووزير الاقتصاد والمالية مسعود كرباسيان، ووزير الصناعة والمناجم والتجارة محمد شريعتمداري.

من جانبه، قال النائب الأول لرئيس الجمهورية إسحاق جهانغيري، وفي معرض الإشارة الى الظروف الجديدة والتحديات (الاقتصادية) الراهنة، قال: ان التحكم بمصادر العملة وإدارتها الصعبة بات أمراً ضرورياً في الوقت الحالي؛ مبيناً ان الحكومة وضعت برامج خاصة في هذا السياق.

وفي تصريح له خلال اجتماع عقده صباح اليوم مع عدد من الوزراء وكبار مسؤولي البلاد لدراسة القضايا الاقتصادية ووضعية العملة الصعبة في البلاد، طمأن جهانغيري الشعب الايراني بالقول: ان الحكومة ستعمل على توفير المبالغ اللازمة من العملة الصعبة لتلبية الحاجات الأساسية والسلع الرئيسية، وذلك رغم كافة القيود المحتلة التي تواجه سوق العملة الصعبة في البلاد.

وأردف النائب الأول لرئيس الجمهورية قائلاً: انه سيتم تخصيص قسم من العائدات الناجمة عن مبيعات النفط والغاز والمنتجات البتروكيماوية وغيرها من الصادرات غير النفطية لشراء السلع الأساسية والمصيرية في البلاد. وشدد انه سيتم التعامل بكل حزم وقوة مع كافة الجهات التي تنوي، عبر التورط بالفساد، المساس بالنظام الاقتصادي للجمهورية الاسلامية الايرانية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 8/3803 sec