رقم الخبر: 223747 تاريخ النشر: حزيران 21, 2018 الوقت: 15:48 الاقسام: عربيات  
الجيش السوري يحرر أكثر من4500 كم مربع من البادية السورية

الجيش السوري يحرر أكثر من4500 كم مربع من البادية السورية

أعلن مصدر عسكري سوري تحرير ما يزيد علي 4500 كم مربع من البادية السورية بعد عمليات واسعة للجيش السوري ضد إرهابيي “داعش” في أرياف دمشق وحمص ودير الزور.

وأفاد المصدر في تصريح لـ سانا بأن وحدات من الجيش أحكمت سيطرتها علي مساحة تزيد علي 850 كم مربع بعد اجتثاث اخر تجمعات إرهابيي “داعش” وتدمير أسلحتهم وذخائرهم في عدد من القري والتلال والتجمعات السكنية بريف دمشق الجنوبي الممتد باتجاه البادية.
وبين المصدر أن المناطق التي تم تحريرها هي تل علي وتل أم جنيبريس وتل الضرس وتل الخيل وتل لايح وتل معرعر وتل الضحايا وتل الضباب وخربة الأمباشي وخربة الهيبرية وقبر أم مرزح وتل ليلي وتل الأقعص وتل الأعجر وتل خنيفس.
ولفت المصدر إلي أن وحدات من الجيش نفذت عمليات قتالية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في البادية السورية شرق تدمر في المنطقة بين سد عويرض وجنوب حميمة علي امتداد جبهة بعرض 45 كم وعمق 60 كم.
وقال المصدر: إن العمليات أسفرت عن تحرير تل الكبد وارتوازية العكفان وبئر العكفان وتلول الحباري وبئر الطيارية وبئر الورد وبئر زويد وبئر الصمادية وبئر العطشان وارتوازية العطشان وبئر سيجر وبئر الباطحية وسد الوعر وبئر ماكر الوعر لتصبح المنطقة بالكامل امنة بمساحة 2500 كم مربع وصولا إلي الحدود السورية العراقية وذلك بعد القضاء علي العديد من إرهابيي “داعش” وتدمير أسلحتهم وعتادهم ومصادرة كميات كبيرة من أسلحتهم وعتادهم.
ولفت المصدر إلي أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت عملية عسكرية فرضت خلالها السيطرة علي المنطقة الواقعة بين قريتي معيزلية والمحطة الثانية وضهرة وادي المياه وقرية فيضة بن موينع بمساحة 1200 كم مربع بعد القضاء علي المجاميع الإرهابية فيها وتدمير عتادهم واسلحتهم.
وأفاد مراسل سانا الحربي في دير الزور بأن العملية العسكرية انطلقت من بلدة الدوير باتجاه الجنوب مرورا بقرية المعيزلية حتي المحطة الثانية ومنها قامت وحدات المشاة والاقتحام بعملية التفاف طوقت من خلالها الجيب الاخير الذي يتواجد به “داعش” بين المحطة الثانية وفيضة بن موينع ومدينة الميادين وطهرته بشكل كامل من الإرهابيين.
ولفت المراسل إلي أن وحدات الجيش عثرت خلال عمليات التمشيط علي انفاق ودشم حفرها إرهابيو “داعش” في البادية ليتحصنوا داخلها وضبطوا بداخلها مواد غذائية وطبية سعودية المنشأ.
وأحكمت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الحليفة السيطرة الكاملة في كانون الاول الماضي علي كامل حوض الفرات بعد أن قضت علي آخر تجمعات إرهابيي “داعش” في مدينتي البوكمال والميادين والقري والبلدات التابعة لهما.
وتقدم القوات الأمريكية المنتشرة في منطقة التنف الواقعة علي الحدود السورية العراقية دون موافقة الحكومة السورية الدعم التسليحي واللوجيستي لما تبقي من فلول إرهابيي تنظيم “داعش” وتقيم لهم معسكرات للتدريب تحت اشراف قوات خاصة أمريكية حيث تحولت تلك المنطقة في الأشهر الأخيرة إلي نقطة انطلاق لإرهابيي التنظيم التكفيري لشن هجمات علي عدد من المواقع والنقاط العسكرية في البادية السورية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/4414 sec