رقم الخبر: 223087 تاريخ النشر: حزيران 14, 2018 الوقت: 19:28 الاقسام: دوليات  
بوتين يستغل المونديال للحوار مع نظرائه.. ويدعو كيم لزيارة موسكو

بوتين يستغل المونديال للحوار مع نظرائه.. ويدعو كيم لزيارة موسكو

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، لزيارة موسكو في سبتمبر المقبل. في إشارة الى أن بوتين يستغل المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم للحوار مع نظرائه.

وأعرب بوتين عن سعادته الكبيرة باللقاء الذي جمع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ونظيره الكوري الشمالى، في سنغافورة هذا الأسبوع، مؤكدا أنه خطوة هامة لتحقيق السلام.
ومن جانبه، سلم المسؤول كوري شمالي كيم يونج نام رسالة خطية من الزعيم كيم جونج أون إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اجتماع معه اليوم الخميس.
في حين قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية (الكرملين) ديمتري بيسكوف: إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيستغل المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم لكرة القدم؛ لإجراء حوار مع نظرائه الأجانب وقد تستمر المحادثات غير الرسمية بعد ذلك في الكرملين.
وأضاف بيسكوف - في تصريحات نقلتها وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية اليوم الخميس: "أن بوتين سيحضر اليوم حفل الافتتاح في استاد لوجنيكي مع رؤساء الدول والحكومات وممثلين آخرين رفيعي المستوى للدول الأجنبية والاتحاد العالمي لكرة القدم (الفيفا).
وأوضح أن بوتين سيحضر مباراة الافتتاح التي سيلتقي فيها المنتخب الروسي مع المنتخب السعودي، ومن المتوقع أن يستغل بوتين ذلك الحدث لمواصلة حواره النشط للغاية مع نظرائه من مختلف الدول، كما أنه قد يستأنف في الكرملين محادثاته غير الرسمية مع الضيوف من رابطة الدول المستقلة.
وافتتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس فعاليات بطولة كأس العالم بكرة القدم "روسيا 2018" وقال: روسيا جهزت لكأس العالم لكرة القدم بكل مسؤولية وفعلت كل شيء ليعيش المشجعين أجواء الفرحة.
وأكد بوتين أن روسيا جهزت لكأس العالم لكرة القدم بكل مسؤولية وفعلت كل شيء ليعيش المشجعين أجواء الفرحة.
وقال بوتين مفتتحا كأس العالم لكرة القدم "روسيا 2018": "لقد جهزنا بكل مسؤولية لاستضافة هذه الفعالية الضخمة وفعلنا ما بوسعنا لكي يستطيع المشجعين والرياضيين عيش أجواء الفرحة الكبيرة فرحة كرة القدم".
وتابع: "نحن، عشاق كرة القدم المخلصين، دون أي مبالغة، ملايين من الناس على الأرض. وبغض النظر عن المكان الذي نعيش به والتقاليد التي نتبعها، متحدون في فريق واحد على الولع بكرة القدم… هذا الاتحاد الذي لا يهيمن عليه اختلاف اللغة ولا الإيديولوجية، ولا الإيمان ، تكمن القوة العظمى لكرة القدم والرياضة بشكل عام".
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2115 sec