رقم الخبر: 223077 تاريخ النشر: حزيران 14, 2018 الوقت: 13:47 الاقسام: اقتصاد  
طهران توبّخ ترامب لهجومه على أوبك

طهران توبّخ ترامب لهجومه على أوبك

أكد محافظ ايران في "اوبك" أن "العقوبات" الأميركية على إيران وفنزويلا، ساهمت في تقلبات الأسعار وذلك ردا على أحدث هجوم من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على أوبك.

وقال ترامب يوم الأربعاء إن أسعار النفط مرتفعة جدا وألقى باللوم على منظمة البلدان المصدرة للبترول. وهذه هي المرة الثانية منذ أبريل/ نيسان التي يثير فيها ترامب هذه المسألة.
وقال حسين كاظمبور أردبيلي محافظ إيران في أوبك في بيان إلى رويترز لا يمكن أن تضع عقوبات على أعضاء مؤسسين في أوبك، ثم تلقي باللوم على أوبك في تقلبات الأسعار.
وانتقد ترامب يوم أمس الاربعاء سعي منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) لرفع أسعار النفط العالمية. وكتب ترامب تغريدة عبر "تويتر" قائلا "أسعار النفط مرتفعة جدا… مرة أخرى أوبك تقف مع ذلك… هذا ليس جيدا".
وكانت دول منظمة "أوبك" قد زادت من حجم صادراتها، في أيار/ مايو الماضي، لتبلغ 31.69 مليون برميل يوميا.
وسجلت أسعار النفط في شهري نيسان/ أبريل وأيار/ مايو الماضيين، ارتفاعاً هو الأعلى على مدى الأربع السنوات الأخيرة، حيث تجاوز خام برنت في 17 أيار/ مايو وللمرة الأولى، منذ 25 تشرين الثاني/ نوفمبر 2014، الحاجز النفسي 80 دولاراً للبرميل، وذلك بفضل التزام 24 دولة منتجة للخام البترولي باتفاق خفض الإنتاج، الذي ساعد في خفض الاحتياطات لدى الدول المستوردة.
ومن المتوقع أن يتم اتخاذ قرار بهذا الشأن في اجتماع لكل الدول المشاركة في اتفاقية "أوبك+" المزمع عقده في 23 حزيران/ يونيو في فيينا.
واتفقت دول "أوبك" وعدد من الدول خارجها في أواخر عام 2016 في فيينا، على تخفيض حجم إنتاجها من النفط بإجمالي 1.8 مليون برميل يومياً، بينما وافقت روسيا على تخفيض هذا الحجم بمعدل 300 ألف برميل يوميا. وتم بعد ذلك تمديد مدة سريان هذا الاتفاق عدة مرات. وفي تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2017 الماضي، تم تمديد الاتفاق لــيشمل عام 2018 كاملا.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3934 sec