رقم الخبر: 222648 تاريخ النشر: حزيران 10, 2018 الوقت: 17:02 الاقسام: دوليات  
كيم يصل سنغافورة لكتابة فصل جديد من التاريخ مع ترامب
وبوادر محلية ودولية لإنجاح القمة

كيم يصل سنغافورة لكتابة فصل جديد من التاريخ مع ترامب

محمد أبو الجدايل/ الوفاق- حطت طائرة زعيم كوريا الشمالية "كيم جونج أون" في مطار شانجي بسنغافورة اليوم الاحد لتكون هذه رحلته الأبعد منذ توليه دفّة الحكم، وترجّل الزعيم كيم منها مرتديا بذلته الداكنة المميزة متأهبا لكتابة تاريخ جديد للمنطقة الكورية وإنهاء عهد الحروب الوشيكة قبل قمة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ربما تضع حداً للخلاف النووي بين الخصمين القديمين.

ولدى وصول "كيم" استقبله وزير خارجية سنغافورة "فيفيان بالاكريشنان" الذي نشر صورة له على تويتر وهو يصافح كيم وكتب: رحبنا بالزعيم كيم جونغ أون الذي وصل للتو إلى سنغافورة.

كما التقى رئيس الوزراء السنغافوري لي هسيين لونج، اليوم الاحد الزعيم الكوري الشمالي، حسب بيان الحكومة، كما سيلتقي لونج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لدى وصوله قبل القمة.

وترى جميع الأطراف الدولية أن ترامب وكيم سيدخلان التاريخ من أعرض أبوابه بمجرد أن يلتقيا على جزيرة سنتوسا السياحية يوم الثلاثاء المقبل في احتمال كبير أن يحل السلام على شبه الجزيرة الكورية بعد عدة عقود من الصراع العسكري والاقتصادي أنهك الطرف الشمالي الى أبعد حد.

قمة ترامب- كيم هي الأولى من نوعها في التاريخ فلم يسبق أن اجتمع رئيس أمريكي بزعيم كوري شمالي قط أو تحدثا حتى عبر الهاتف، فقد كان العداء قائما بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية منذ الحرب الكورية بين عامي 1950 و1953.

وعن وصول كيم أفادت صحيفة "ستريتس تايمز" السنغافورية أن الزعيم الشمالي وصل إلى مطار شانغي في سنغافورة الساعة 2:36 بعد ظهر يوم الأحد بالتوقيت المحلي لسنغافورة على متن طائرة صينية من طراز بوينغ 747.

من جهتها ذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية أن طائرة تابعة لشركة طيران "آير تشاينا"، كان على متنها الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، غيرت مسارها ورقم رحلتها أثناء تحليقها.

وذكرت الوكالة أن طائرة بوينغ 747، انطلقت من بيونغ يانغ فجر الأحد وفقا لمسار الرحلة رقم CA122 إلى بكين، ولكنها خلال التحليق، غيّرت رقم الرحلة إلى CA61 متوجهة إلى سنغافورة.

في حين وصل الوفد الأمريكي مساء الاحد قادما من كندا، حيث شارك ترامب في اجتماعات مجموعة السبع، ومن المقرر أن يلتقي ترامب مع رئيس وزراء سنغافورة، الاثنين.

وذكر البيت الأبيض أن من المتوقع أن يصل ترامب إلى قاعدة بايا ليبار الجوية في سنغافورة الساعة 8:35 مساء الأحد بالتوقيت المحلي ويتوجه إلى فندق شانغريلا.

ويضم الوفد المرافق لترامب وزير الخارجية، مايك بومبيو، ومستشار الأمن القومي، جون بولتون، وكبير موظفي البيت الأبيض، جون كيلي، والمتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز.

ولابد أن نعيد للأذهان أن أمريكا وكوريا الشمالية كانتا على شفا حرب مدمرة العام الماضي إذ تراشق كيم وترامب بالكلمات وتبادلا التهديدات إلى أن قدم كيم عرضا دراميا في مارس آذار بلقاء ترامب ومناقشة نزع السلاح النووي وهو ما قبله الرئيس الأمريكي بسرعة. وأمضت بيونغ يانغ عقودا في تطوير أسلحة نووية بلغ ذروته في اختبار قنبلة هيدروجينية عام 2017، كما نجحت في اختبار صواريخ قادرة على الوصول للبر الأميركي الرئيسي.

الصورة: رئيس وزراء سنغافورة يلتقي كيم

وعرض ترامب على بيونغ يانغ يوم الخميس إمكانية تطبيع العلاقات مع أمريكا بل وزيارة كيم للبيت الأبيض إذا ما تخلى عن ترسانته النووية.

وأحد أكبر وعود ترامب لكيم إنه قد يصل إلى حد توقيع اتفاقية مع كيم لإنهاء الحرب الكورية التي انتهت بهدنة لا بمعاهدة سلام.

جدير بالذكر أن ترامب وكيم سيلتقيان يوم الثلاثاء الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي (01:00 بتوقيت جرينتش) في فندق كابيلا الفاخر على جزيرة سنتوسا في سنغافورة.

*حماية أمنية كبيرة لتأمين كيم

وفي الداخل السنغافوري تبذل الشرطة جهودا حثيثة لإنجاح القمة المرتقبة بين ترامب وكيم، فقد رحلت داخلية سنغافورة اثنين من طاقم هيئة الإذاعة الكورية الجنوبية (كيه.بي.إس) بعد أن ألقي القبض عليهما بتهمة التعدي على منزل سفير كوريا الشمالية في سنغافورة، كما اتخذت الشرطة السنغافورية إجراءات غاية في الشدة لتأمين كيم في أول اجتماع يعقده مع ترامب ويرجحون أن تفوق التدابير ما اتخذ من إجراءات في القمة التي عقدتها الكوريتان في 27 أبريل نيسان الماضي.

ورغم أن نزع سلاح كوريا الشمالية النووي الموضوع الرئيسي في القمة التي يعقدها يوم الثلاثاء زعيمها كيم وترامب، غير أن الأولوية القصوى للمسؤولين الكوريين الشماليين المسافرين إلى سنغافورة تنحصر في حماية زعيمهم.

وفي هذا الصدد يقول خبراء ومحللون: إن من المتوقع اتخاذ إجراءات غاية في الشدة لتأمين كيم في أول اجتماع يعقده مع ترامب ويرجحون أن تفوق التدابير ما اتخذ من إجراءات في القمة التي عقدتها الكوريتان في 27 أبريل نيسان الماضي.

ففي أواخر أبريل نيسان احتل 12 حارسا شخصيا من ذوي الطول الفارع عناوين الصحف العالمية بعد أن أحاطوا بالسيارة المرسيدس التي أقلت كيم وظلوا يهرولون بجانبها لدى عبورها الحدود الفاصلة بين البلدين جيئة وذهابا. وربما كان هذا حينها مجرد استعراض أمام شاشات التلفزيون خلال البث المباشر.

أما الآن ففي حكم المؤكد، حسبما قال كيم دو-هيون أستاذ سياسات الحماية في جامعة كوريا الرياضية الوطنية، أن يحاول مسؤولو كوريا الشمالية التركيز على الحيلولة دون وقوع أي عثرات مفاجئة في أول زيارة يقوم بها كيم لدولة أجنبية غير الصين وكوريا الجنوبية منذ تولى السلطة.

في السياق ذاته قال مصدر يشارك في ترتيب قمة ترامب – كيم: إن من المقرر أن يغادر الزعيم الكوري الشمالي سنغافورة الساعة الثانية بعد ظهر يوم الثلاثاء بالتوقيت المحلي.

*تكلفة قمة كيم وترامب

من جهتها كشفت صحيفة "ستريتس تايمز" السنغافورية عن تكلفة القمة ونقلت الصحيفة عن رئيس وزراء سنغافورة لي هسيين لونج قوله: إن تكلفة عقد القمة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب في سنغافورة ستكون حوالي 20 مليون دولار".

وتابع رئيس الوزراء أن تكاليف عقد القمة هي من ضمن الجهود الدولية لسنغافورة وأنها تصب في مصلحة البلد قائلا: "نحن على استعداد للتكفل بهذه النفقات.. وحوالي نصف التكلفة ستكون من ضمن التكاليف الأمنية للقمة".. "هذا سيجذب انتباه الجمهور.. في الحقيقة تم اختيارنا كمكان لعقد اجتماع القمة ونحن لم نطلب ذلك، لقد طُلب منا ذلك ونحن وافقنا.. وهذا سيعزز علاقات سنغافورة مع الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، وكذلك موقفنا في المجتمع الدولي"، مشيرا إلى أن سنغافورة ستكون قادرة على تعويض بعض هذه التكاليف.

وذكر مصدر من وزارة الاتصالات في سنغافورة للصحيفة أنه تم تنظيم عمل حوالي 2500 ممثل لوسائل الإعلام الأجنبية، بما في ذلك إنشاء مركز إعلامي تقدر تكلفته بنحو 5 ملايين دولار.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: خاص/الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/5160 sec