رقم الخبر: 221782 تاريخ النشر: أيار 30, 2018 الوقت: 17:00 الاقسام: اقتصاد  
زنغنة: 60 يوماً أمام "توتال" للتفاوض مع أميركا حول العمل في إيران
مشيراً إلى وجود خطط للحد من إنخفاض صادرات النفط

زنغنة: 60 يوماً أمام "توتال" للتفاوض مع أميركا حول العمل في إيران

قال وزير النفط الايراني بيجن زنغنة: إن لدينا خططاً وأفكاراً لتصدير النفط ونسعى من خلال خبراتنا للحد من انخفاض صادرات النفط.

وعلى هامش إجتماع الحكومة، أضاف الوزير زنغنة رداً على أسئلة الصحفيين بأن ايران اتخذت إجراءات في هذا الشأن لا نريد الإفصاح عنها الآن كي لا تضع الولايات المتحدة عراقيل أمام تنفيذها.

وعن أهمية التعاون الايراني-الأوروبي، وصف وزير النفط هذا التعاون بأنه هام، خاصة في ما يتعلق ببيع النفط وموضوع التأمين والملاحة واستلام المال المتأتي من صادرات ايران النفطية. وأضاف زنغنة بأن ايران ورغم تصديرها أقل من ثلث نفطها الى أوروبا، لكنها ترى التعاون مع الجانب الأوروبي هاماً لأنه سيؤدي الى إحتذاء باقي الدول به.

وعن خروج شركة (توتال) الفرنسية من ايران، قال زنغنة بأن أمام هذه الشركة 60 يوماً لاتخاذ القرار وإلّا سيتم إستبدالها بشركة النفط الوطنية الصينية (CNPC)، مستبعداً في نفس الوقت أن تحصل هذه الشركة الفرنسية على ترخيص من واشنطن لمواصلة نشاطها في ايران. وأكد زنغنة على مواصلة ايران بيع نفطها وتصديره الى الهند والصين بعد الإنسحاب الأمريكي من الإتفاق النووي، مشيراً الى إشارات إيجابية لحظتها ايران من هاتين الدولتين.

وبالنسبة لقضية نقل عوائد بيع النفط النقدية الى البلاد، قال وزير النفط: إن ايران لديها آلية مع الصين في هذا الشأن، لكن تعاوننا مع الجانب الأوروبي يحتاج الى وجود بنك وسيط، واصفاً زيارة ظريف الى أوروبا بأنها كانت مقدمة لمفاوضات تهدف الى التوصل الى إتفاق حول التفاصيل.

وكانت إيران قد وقعت العام الماضي، إتفاقاً مع كونسرتيوم دولي بقيادة (توتال) ويضم (سي.إن.بي.سي) الصينية و(بترو بارس) الإيرانية لتطوير المرحلة الـ11 من حقل الغاز المذكور، في صفقة هي الأضخم بعد رفع العقوبات عن إيران في 2016. وتبلغ قيمة مشروع تطوير الحقل 8ر4 مليار دولار، ومن المتوقع بعد تدشين المرحلة الـ11، رفع طاقة إستخراج إيران من الحقل المشترك مع قطر، بواقع 56 مليون متر مكعب يومياً من الغاز.

وبعد انسحاب الولايات المتحدة من الإتفاق النووي، أعلنت (توتال) بأنها لن تواصل نشاطها إذا لم تحصل على ضمانات من فرنسا وباقي دول الاتحاد الأوروبي تعفيها من العقوبات الأمريكية، وستبدأ إجراءات الخروج من الصفقة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/9175 sec