رقم الخبر: 221688 تاريخ النشر: أيار 30, 2018 الوقت: 11:29 الاقسام: محليات  
لاريجاني : نأمل بتسوية قضايا البلاد في ظل الوفاق الوطني
في اول تصريح له بعد إعادة إنتخابه رئیساً للبرلمان

لاريجاني : نأمل بتسوية قضايا البلاد في ظل الوفاق الوطني

* المصادقة على انضمام ايران وفق شروط الى معاهدة مكافحة تمويل الارهاب

أعرب علي لاريجاني، رئيس مجلس الشورى الاسلامي، الأربعاء، عن أمله بأن تتم معالجة قضايا البلاد في ظل الوفاق الوطني.
وامام مجلس الشورى الاسلامي في اجتماعه، الاربعاء، وبعد إعادة إنتخابه رئيساً للمجلس، شكر لاريجاني اعضاء البرلمان لحسن ظنهم به واعادة إنتخابه متمنياً أن يتعاون الجميع بوفاق لتجاوز مشاكل البلاد.
وقد حصل لاريجاني في الجولة الثانية من التصويت على انتخاب الرئيس على 147 صوتاً ليصبح رئيساً لمجلس الشورى الاسلامي في دورته العاشرة للمرة الثالثة على التوالي مقابل منافسه محمد رضا عارف الذي حصل على 123 صوتاً من أصل 279 صوتاً أدلى بها النواب وتم إبطال 9 منها.
وكانت انتخابات رئاسة مجلس الشورى الاسلامي اُقيمت الاربعاء في جولتين تفوَّق عارف في الجوله الأولى على لاريجاني بــ 114 صوتاً مقابل 101 صوت وعلي حميد رضا حاجي بابائي الذي حصل على 54 صوتاً من اصل 272 لكنّ الجولة الثانية إختلفت تماماً وفاز علي لاريجاني على منافسَيه.
وبناء على المادة رقم 15 من النظام الداخلي لمجلس الشورى الاسلامي يجب أن يحصل المرشح خلال الجولة الاولى من التصويت على أغلبية ساحقة من أصوات النواب وفي ما عدا ذلك تنتقل عملية التصويت الى جولة ثانية.
الى ذلك وافق مجلس الشورى الاسلامي الايراني في اجتماعه، الأربعاء، على الخطوط العامة لتطبيق قانون العقوبات الاسلامية بصورة دائمة بعد ان خضع للتطبيق بصورة تجريبية لمدة 4 اعوام.
ووافق على المشروع 128 نائبا وخالفه 84 نائبا فيما امتنع 12 عن التصويت. 

وبعد انتخاب علي لاريجاني رئيساً للدورة العاشرة لمجلس الشورى الاسلامي، تم انتخاب مسعود بزشكيان بـ157 صوتاً نائباً اول وعلي مطهري بـ143 صوتاً نائباً ثانياً لرئيس مجلس الشورى، من مجموع 279 صوتاً.

وحصل المرشحين الآخرين عبدالرضا مصري وهادي قوامي، من تكتلي الولائيين والمستقلين على 134 صوتاً و81 صوتاً على التوالي.

هذا وكان نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية، كمال دهقاني فيروزآبادي، قد أعلن عن مصادقة هذه اللجنة الثلاثاء، على مشروع قرار إلتحاق الجمهورية الاسلامية بالمعاهدة الدولية لمكافحة تمويل الارهاب.
وفي تصريح لمراسل (ارنا)، إذ أشار دهقاني فيروزآبادي الى اجتماع لجنة الامن القومي النيابية، اكد ان اعضاء اللجنة ناقشوا مشروع القرار خلال اجتماعات عديدة مع خبراء في مركز الدراسات لمجلس الشورى الاسلامي، ووزارة الخارجية ومؤسسات أخرى.
واردف قائلاً: إن المصادقة على مشروع قرار إلتحاق ايران بمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب، تمّت في اجتماع اللجنة الثلاثاء، من خلال 8 شروط وضعتها الجمهورية الاسلامية في هذا الخصوص.
ولفت دهقاني فيروزآبادي الى ان معظم اعضاء لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية صوّتوا بالإيجاب على مشروع القرار.
هذا وقد خلصت لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية إلى 6 شروط لذلك.
ودعت اللجنة في بيان لها إلى متابعة طلب شطب إيران من القائمة السوداء المتعلقة بالمجموعة الخاصة للتدابير المالية في اتفاقية مكافحة تمويل الإرهاب (FATF) وفي حال لم يتم ذلك ينبغي إبلاغ المجلس بهذا الأمر من أجل إتخاذ القرار المناسب في هذا المجال.
وقد أشار البيان إلى أن شروط الإنضام إلى (FATF) كالتالي:
1 - إن الحكومة الإيرانية تعلن إنه وبموجب الجزء الأولى من المادة الثانية من إتفاقية (FATF) إن الإتفاقيات والبروتوكولات التي تتضمنها الإتفاقية غير ملزمة وبالتالي فإنها لا تلزم نفسها بالإتفاقيات التي لا تتطابق مع المادتين 77 و125 من الدستور الإيراني.
2 - نظراً للأوضاع الدولية المتأزمة فإن الجمهورية الإسلامية وإلى حين القبول بإتفاقية 1999 لمنظمة المؤتمر الإسلامي والقرارت المتعلقة بالأمم المتحدة ومنها قراري 2625 و1514 فإنها ترفض العمل بالتعريف الراهن للإرهاب والذي قد يشمل النضال الشعبي المشروع ضد السلطات الإستعمارية والمحتلين الأجانب.
3 - تلتزم إيران بالبند الأول من المادة 24 من إتفاقية (FATF) شريطة أن يراعي المادة 139 من الدستور وكذلك تلتزم بالبند الثاني من المادة 7 من الإتفاقية وموضوع المادة 17 في إطار القوانين الداخلية للبلد.
4 - الإختصاصات المقررة في البند 5 من المادة 9 من الإتفاقية لجمعية الصليب الأحمر الدولي تنفذ من قبل إيران فقط في إطار وثيقة حقوق الإنسان.
5 - المواد التي تتعارض مع دستور الجمهورية الإسلامية الإيرانية غير ملزمة بالنسبة لإيران.
6 - إنضمام الجمهورية الإسلامية إلى إتفاقية (FATF) لا يعني أبداً الإعتراف بالكيان الصهيوني .
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/8068 sec