رقم الخبر: 221260 تاريخ النشر: أيار 26, 2018 الوقت: 19:36 الاقسام: محليات  
مساعد وزير الخارجية: إلتحاق ايران بمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب سيكون مشروطا
ورئيس لجنة الأمن القومي يشير إلى هواجس النواب للانضمام اليها

مساعد وزير الخارجية: إلتحاق ايران بمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب سيكون مشروطا

قال مساعد وزير الخارجية في شوون الرعايا الايرانيين والبرلمان حسين بناهي ان التحاق الجمهورية الاسلامية الايرانية بمعاهدة مكافحة الارهاب سيكون بصورة مشروطة.

وفي تصريح صحفي له بشأن لائحة التحاق ايران بالمعاهدة الدولية لمكافحة تمويل الارهاب قال بناهي يوم السبت في اطار تبديد هواجس بعض نواب مجلس الشورى الاسلامي فان هذا الامر سيتوقف على شروط مضيفا انه تمت دراسة وجهات النظر الموافقة والمعارضة لذلك و اصبحت وجهات النظر متقاربة بشان القضايا الخلافية.
وصرح انه كانت لدى بعض النواب هواجس في هذا المجال لكنه تمت طمأنتهم من خلال ادراج بعض الشروط.
وتابع ان 188 من اجمالي 193 دولة في العالم التحقت بمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب و63 دولة طرحت شروطا للانضمام اليها .
بدوره قال رئيس لجنة الامن القومي البرلمانية علاء الدين بروجردي ان النواب يشعرون بهواجس حول الانضمام لمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب لكنها ستزول وفق الشروط التي ستحدد مسؤوليات ايران حيال الشؤون الحساسة في العالم.
واشار علاءالدين بروجردي الى الاجتماع الطارئ الذي عقدته اللجنة صباح يوم السبت، موضحا انه لضيق الوقت فان الاجتماع الطارئ عقد اليوم واستغرق 3 ساعات بمشاركة المؤسسات المعنية والنواب وخبراء عدد من الوزارات حيث ابرزوا هواجسهم حيال تأمين المصالح الوطنية للبلاد. ونوه الى ان ايران صادقت على قانون مماثل قبل 25 عاما.
وذكّر بروجردي: بالنظر إلى الظروف السائدة في الساحة الدولية ، فإن مجموعة العمل المالي الدولية معنية ببعض القوانين على الساحة الدولية، وتواجه إيران التعليق في بنية المجموعة، لكن التعليق بقي منه فترة وجيزة ، فيما تحاول اميركا والكيان الصهيوني والسعودية فرض المزيد من القيود عبر هذه المجموعة.
وقال "نعتقد أن هناك فرقا كبيرا بين المجموعات الإرهابية كالتنظيم الذي أنشأته اميركا وتموله على نطاق واسع مع المنظمات العسكرية التي تعمل للوحدة الوطنية لبلادها، مشيرا إلى أن إيران تدعم أنظمة التحرر العالمية.
وأضاف بروجردي: "ومع ذلك، هناك خلافات حول أوضاع الدول التي انضمت إلى الاتفاقية ، لذا فإن التصويت في اللجنة وقبة البرلمان يخضع لشروط".
وفي ختام الاجتماع ، أشار رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان إلى أن الاجتماع التالي سيعقد بعد ظهر الأحد (27 مايو/ايار) بحضور خبراء من وزارة الخارجية ووزارة الشؤون الاقتصادية والمالية والبنك المركزي وسيتم تقديم التقرير إلى الهيئة الرئاسية بعد التصويت.
 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/1145 sec