رقم الخبر: 221203 تاريخ النشر: أيار 26, 2018 الوقت: 16:20 الاقسام: دوليات  
ترامب يعيد إحياء قمته مع كيم.. وقمة ثانية بين رئيس كوريا الجنوبية والزعيم الكوري الشمالي
بعد يوم واحد من انسحاب الرئيس الامريكي من قرار عقد القمة

ترامب يعيد إحياء قمته مع كيم.. وقمة ثانية بين رئيس كوريا الجنوبية والزعيم الكوري الشمالي

محمد أبو الجدايل- بعد يوم واحد من انسحاب الرئيس الامريكي دونالد ترامب المفاجئ والمثير للجدل من قرار عقد قمة مع نظيره الكوري الشمالي "كيم جونغ اون" تراجع ترامب عن قراره هذا بعد أن هددت كوريا الشمالية بإجهاض كل الجهود التي بُذلت لإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية لاسيما بعد تشبيه واشنطن لمصير الزعيم الكوري بمصير الزعيم الليبي المقتول معمر القذافي، الأمر الذي اغضب بيونغ يانغ ودعاها للتفكير في إلغاء القمة التاريخية المنتظرة.

تراجع ترامب جاء كالعادة في تغريدة على تويتر في ساعة متأخرة مساء الجمعة قائلا فيها، إن القمة -التي ستجمعه مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون- ستُعقد على الأرجح في موعدها ومكانها المقرر في سنغافورة.

وكتب ترامب أن "محادثات بناءة للغاية" تجري حاليا مع بيونغ يانغ بشأن القمة.

وتابع الرئيس الامريكي بهذا الصدد: نجري محادثات بناءة للغاية مع كوريا الشمالية بشأن عقد اجتماع القمة من جديد والذي إذا حدث من المرجح أن يبقى في سنغافورة في نفس الموعد وهو 12 يونيو/حزيران. وإذا كان ضروريا سيمدد إلى ما بعد هذا الموعد. 

وفي تصريحات أدلى بها للصحفيين لدى مغادرته البيت الأبيض لإلقاء كلمة افتتاحية بالأكاديمية البحرية الأمريكية في أنابوليس بولاية ماريلاند الجمعة، قال ترامب "نحن نتشاور معهم الآن. وسنرى ما سيحدث.     

وأضاف ترامب موضحا: إن كوريا الشمالية "ترغب بشدة" في المضي قدماً في عقد الاجتماع، وإن الولايات المتحدة ترغب في القيام بذلك.

يشار الى أن تراجع ترامب هذا جاء بعد يوم واحد من قراره بإلغاء القمة بشكل مفاجئ مع الزعيم الكوري الشمالي بعد أن اتهم بيونغ يانغ بالعداء لأمريكا.

من جانبه عقد رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن يوم السبت لقاء القمة الثاني مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون. وصرح المتحدث باسم للمكتب الرئاسي لكوريا الجنوبية يون يونغ تشان، أن الرئيس مون عقد اللقاء بين الساعة الثالثة والخامسة بعد ظهر السبت في دار الوحدة في الجانب الشمالي من قرية بانمونجوم الحدودية.

وتابع يون: إن الرئيسين تبادلا وجهات النظر بصراحة حول كيفية تنفيذ بيان بانمونجوم الموقع عليه بتاريخ 27 أبريل وعقد لقاء القمة الكوري الشمالي الأمريكي بنجاح.

وقال المتحدث باسم للمكتب الرئاسي لكوريا الجنوبية، أن الرئيس مون سيعلن بنفسه عن نتيجة اللقاء وفقا لما اتفق عليه الجانبان.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، قالت كوريا الشمالية إنها لا تزال على استعداد للتشاور مع الولايات المتحدة.

من جانبها، رحبت كوريا الجنوبية بحذر بإعلان ترامب إحياء المشاورات التي تسبق القمة. وقال المتحدث باسم الرئاسة كيم يوي غيوم "نحن سعداء لعودة الحرارة إلى المحادثات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة. نحن نتابع الوضع عن كثب".

وكانت سيئول التي توسطت لعقد المباحثات بين واشنطن وبيونغ يانغ قد "أُخذت على حين غرة" بإلغاء ترامب المفاجئ للقمة.

وكان ترامب قد ألغى القمة الخميس فى خطاب أرسله لكيم قائلا إنه "من غير الملائم، في هذا الوقت، عقد هذا الاجتماع المخطط له منذ فترة طويلة.

وأصدر البيت الأبيض الرسالة بعد أن أعلنت كوريا الشمالية في وقت سابق الخميس أنها دمرت موقعها الوحيد المعروف للتجارب النووية، وهو ما يعتبر دليلا رمزيا على التزامها بالتخلي عن برنامجها للأسلحة النووية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7583 sec