رقم الخبر: 220476 تاريخ النشر: أيار 20, 2018 الوقت: 17:51 الاقسام: اقتصاد  
وزير الطاقة يعلن عن عقد مؤتمر لإستثمارات الشركات الأوروبية الصغيرة والمتوسطة في طهران
خلال لقائه المفوض الأوروبي للطاقة

وزير الطاقة يعلن عن عقد مؤتمر لإستثمارات الشركات الأوروبية الصغيرة والمتوسطة في طهران

أعلن وزير الطاقة الايراني، رضا أردكانيان، عن عقد مؤتمر لاستثمارات الشركات الأوروبية الصغيرة والمتوسطة في طهران خلال الخريف القادم، في خطوة تأتي في سياق تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية مع ايران.

وفي تصريح صحفي أدلى به على هامش لقائه المفوض الأوروبي للطاقة ميغل آرياس كانيتي، مساء السبت في طهران، قال الوزير أردكانيان بأن هذا المؤتمر سيشكل فرصة لإيران والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي لتعزيز التعاون واستقطاب الاستثمارات. وأضاف: انه وفي ضوء المحادثات التي جرت بين ايران والاتحاد الأوروبي يمكننا الوصول الى جدول أعمال بحيث لا يكون هنالك توقف في الأنشطة، بل ستتوفر الإمكانية أيضاً لتوسيع التعاون خاصة في مجال الاستثمارات الصغيرة والمتوسطة.

وقال أردكانيان بأن المفوض الأوروبي للطاقة أكد خلال الاجتماع بأن قادة الاتحاد الأوروبي قرروا بالإجماع (خلال القمة في صوفيا) بتنفيذ جميع الإجراءات اللازمة للإيفاء بتعهداتهم تجاه ايران. وأضاف: ان قادة الاتحاد الأوروبي قرروا في قمة صوفيا بأن تتم تغطية الاستثمارات الصغيرة والمتوسطة للشركات الأوروبية من قبل (بنك الاستثمار الأوروبي). وتابع: ان هذا القرار الحاسم هو لجميع المستثمرين الأجانب خاصة للشركات العاملة في نطاق أنشطة وزارة الطاقة.

وأوضح وزير الطاقة بأن تغطية الاستثمارات من قبل بنك الاستثمار الأوروبي يتعلق بمشاريع الطاقة المتجددة وزيادة إنتاجية محطات الطاقة وحتى بإمكانها أن تشمل مشاريع زيادة الاستفادة في مجال الري والصرف الصحي.

من جانبه، أعلن المفوض الأوروبي للطاقة، ميغل آرياس كانيتي، ان المفوضية الأوروبية شكلت لجنة لإزالة العقبات أمام الاستثمار في ايران.

وفي تصريح صحفي مشترك مع وزير الطاقة الايراني في طهران مساء السبت، أشار كانيتي الى لقاءاته مع وزيري النفط والطاقة ورئيس منظمة الطاقة الايرانية خلال زيارته الحالية الى ايران، موضحاً أنه وفي ضوء خروج أميركا من الاتفاق النووي، فقد شكلت المفوضية لجنة لتتمكن من إزالة العقبات القائمة أمام الاستثمار في ايران.

وفي الرد على سؤال حول كيفية تحويل العوائد الحاصلة من صادرات النفط، قال كانيتي: انه نظراً لإجراءات الحظر المفروضة من قبل أميركا فان الاتحاد الأوروبي يسعى لإزالة المشاكل القائمة في هذا المجال. وأضاف: ان هدف هذا الوفد المرسل من قبل المفوضية الأوروبية الى ايران هو إزالة تداعيات الحظر لتحويلات العملة الصعبة حد الإمكان.

وأوضح المفوض الأوروبي للطاقة أن جهود المفوضية الأوروبية لا تقتصر على مسألة التحويلات المالية، بل نسعى أيضاً لحث الشركات الأوروبية لتنفيذ مختلف المشاريع في ايران. وتابع: لقد خططنا لإزالة العقبات أمام الاستثمار في ايران وحل مشكلة تحويلات العملة الصعبة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 9/6817 sec