رقم الخبر: 220075 تاريخ النشر: أيار 16, 2018 الوقت: 18:26 الاقسام: محليات  
ضم محافظ البنك المركزي للائحة الحظر جاء تعويضاً للفشل الامريكي
المتحدث باسم الخارجية الايرانية:

ضم محافظ البنك المركزي للائحة الحظر جاء تعويضاً للفشل الامريكي

قال بهرام قاسمي، المتحدث باسم الخارجية الايرانية، الاربعاء: إن ردود الفعل العالمية بيّنت إخفاق الولايات المتحدة في بلوغها الأهداف التي خططت لها خلال الانسحاب الأحادي الجانب من الإتفاق النووي، وان ادراج محافظ البنك المركزي الايراني في لائحة الحظر الامريكي جاء للتعويض عن هذا الاخفاق.

وقد ندّد بهرام قاسمي بالاجراء الذي قامت به وزارة الخزانة الامريكية في إعلانها لائحة الحظر الجديد المفروض على ايران وإعتبر هذه الخطوة استمراراً للسلوك غير الحكيم والسياسات العدائية التي تنتهجها الادارة الامريكية ضد الشعب الايراني والتي استمرت طيلة العقود الماضية بتسميات متنوعة.
وصرّح المتحدث باسم الخارجية الايرانية بأنّ هذه السياسات العدائية لم ولن تحقق مكسبا لواشنطن فحسب بل ستزيد من صبر وصمود الشعب الايراني وحكومته في مواجهة إجراءات الحكومة الامريكية المناهضة لايران.
وأضاف قاسمي بأنّ الحظر الامريكي الجديد المفروض على ايران وادراج اسم محافظ البنك المركزي في لائحة هذا الحظر تزامناً مع المحادثات التي تجريها ايران مع الدول الاوروبية لمتابعة قضايا الإتفاق النووي، دلالة على عدم نجاح واشنطن في بلوغ اهدافها المخطط لها عبر انسحابها الأحادي من الإتفاق النووي والمناهضة لايران.
كما أكّد المتحدث باسم وزارة الخارجية على أنّ هذا الإجراء الامريكي برهن أحقية الشعب الايراني العظيم في مواقفه وقناعاته القائمة على عدم إمكانية الوثوق بالولايات المتحدة وحكوماتها.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/8655 sec