رقم الخبر: 220051 تاريخ النشر: أيار 16, 2018 الوقت: 16:27 الاقسام: دوليات  
تواصل الاقتتال بين الجيش وطالبان غربي أفغانستان
ومئات الجثث في مدينة فرح الأفغانية بعد تحريرها

تواصل الاقتتال بين الجيش وطالبان غربي أفغانستان

قال مسؤولون إن القوات الأفغانية استعادت السيطرة يوم الأربعاء على مدينة فراه في غرب البلاد بعد هجوم لطالبان يوم الثلاثاء لكن قتالا عنيفا استمر في أماكن أخرى منها غزنة جنوبي العاصمة كابول.

ومع تشديد الإجراءات الأمنية لحماية التحضيرات لانتخابات مقررة في أكتوبر تشرين الأول، يلقي القتال الضوء على المشكلات التي تواجهها حكومة الرئيس أشرف عبد الغني التي تعاني لاحتواء تمرد المتشددين في الأقاليم وتأمين العاصمة من خطر الهجمات الانتحارية.

وقال مسؤولون أفغان وأمريكيون إن مقاتلي طالبان الذين هاجموا فراه يوم الثلاثاء خرجوا منها لكن المسؤولين في غزنة على الجانب الآخر من البلاد قالوا إن المتشددين يهاجمون ثلاثة أحياء وظلت الحركة متوقفة على طريق سريع رئيسي مغلق منذ نحو أسبوعين.

وسيطرت طالبان، منذ إعلانها بدء هجمات الربيع السنوية الشهر الماضي، أو هددت مراكز رئيسية في إقليمي بغلان وبدخشان في شمال شرق البلاد وفارياب في شمال غرب البلاد وغزنة وزابل إلى الجنوب من كابول.

واجتاح المقاتلون عدة مناطق في هجوم في وقت مبكر من صباح يوم الثلاثاء على فراه مما أثار المخاوف من تكرار ما حدث حينما سيطرت طالبان على مدينة قندوز في شمال البلاد عام 2015.

وقال فريد هيبت الناشط في مجال الحقوق المدنية من فراه: طالبان أحرقت أجزاء من مديرية الأمن القومي ومكتب الجمارك، ووصل المقاتلون، على حد معلوماتي، إلى السجن المركزي كذلك.

وكانت القوات الأفغانية مدعومة بقوة جوية أمريكية وهجمات نفذتها طائرات بدون طيار ليل الثلاثاء لكن طالبان تنفي تقهقرها قائلة إن مقاتليها انسحبوا بعد أن حققوا هدفهم بإحداث صدمة والاستيلاء على أسلحة ومعدات.

وقال قاري يوسف أحمدي المتحدث باسم طالبان: دون أي مضايقات انسحب المجاهدون إلى مواقعهم الآمنة.

وفي غزنة، حيث قطع مقاتلو طالبان طريقا سريعا إلى إقليم بكتيا المجاور منذ أسبوعين، وصل المقاتلون إلى عدد من مراكز الأحياء.

وهاجم مقاتلو طالبان حي زنخان شمالي المدينة وحي ضياء يعقوبي وقتلوا 13 شرطيا يوم الثلاثاء واستولوا على أسلحة وذخيرة.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية يوم الاربعاء أنه تم تطهير مدينة فرح، وهي المركز الإداري لولاية فرح غربي أفغانستان، بالكامل من مسلحي "طالبان".

وذكّرت الوزارة، بأن مجموعات مسلحة من المتطرفين هاجمت المدينة في الليلة قبل الماضية من عدة محاور وتمكنت من احتلال بعض المواقع والمنشآت الهامة فيها، فيما تحدثت وسائل الإعلام المحلية، عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الجيش والشرطة الأفغانيين.

وقالت الوزارة في بيان نشر على موقعها الرسمي: "استعادت قوات الأمن الأفغاني، وبدعم من سلاح الجو السيطرة على المواقع التي فقدتها في المدينة، وطردت الإرهابيين منها بالكامل".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/0515 sec