رقم الخبر: 219962 تاريخ النشر: أيار 15, 2018 الوقت: 19:17 الاقسام: محليات  
وزير الدّفاع: سنواصل تأمين إحتياجاتنا العسكرية على الرّغم من الحظر المفروض
مستقبلاً قائد القوات المسلحة البوليفية

وزير الدّفاع: سنواصل تأمين إحتياجاتنا العسكرية على الرّغم من الحظر المفروض

* الجنرال سوسا: نثمّن روح الصمود والمقاومة لدى الشعب والحكومة الايرانية

قال وزير الدّفاع وإسناد القوات المسلّحة الإيرانية العميد أمير حاتمي؛ أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستواصل تأمين إحتياجاتها الدّفاعية والعسكرية على الرّغم من الحظر المفروض.
واستقبل وزير الدّفاع وأسناد القوات المسلحة الإيرانية العميد أمير حاتمي، قائد القوات المسلّحة البوليفية الأميرال (جميل بوردا سوسا) حيث لفت إلى أن سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدّفاعية والخارجية تعير أهمية كبيرة للعلاقات مع أمريكا اللاتينية، قائلًا: نحن نعير أهمية كبرى لتعزيز العلاقات العسكرية والدّفاعية مع بوليفيا.
وانتقد وزير الدّفاع الإيراني عدم الالتزام الأمريكي بالإتفاق النووي الذّي تُوّج بخروج الولايات المتحدة من الإتفاق النووي الدّولي المتعدد الأطراف، وقال: خلال السّنوات الأربعين الماضية كان الشّعب الإيراني شاهدًا على النقض الأمريكي للإتفاق النووي والنوايا السّيئة لأمريكا، لكن الجمهورية الإسلامية الإيرانية صمدت بكل ثبات وقوّة وستواصل هذا الطّريق.
وأضاف العميد حاتمي: لقد واجهت الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال هذه المدّة مختلف أنواع الحظر الظالم المفروض من قبل الأعداء ولا تزال هذه التهديدات مستمرة؛ وبالرّغم من هذا الحظر والتهديدات لا يزال الشّعب الإيراني صامداً وهذا ما يتمثل بالإكتفاء الذاتي والاعتماد على القدرات الدّاخلية لا سيّما في المجالات الدّفاعية والعسكرية؛ والحمدلله فإن كل الاحتياجات الدّفاعية للقوات المسلحة الإيرانية يجري توفيرها من القدرات المحلية الايرانية.
من جانبه أشار قائد القوات المسلحة البوليفية الأميرال جميل بوردا سوسا، الى اللقاءات التي جمعته مع المسؤولين السياسيين والعسكريين الإيرانيين، وقال: نثمّن روح الصّمود والمقاومة ومواجهة الاستكبار التي يتحلّى بها الشّعب والحكومة الإيرانية وهذا نابع من إيمان الشّعب الإيراني بالله.
ولفت قائد القوات البوليفية إلى أن مواجهة قوى وأنظمة الاستكبار والظلم تقع على رأس أولويات الشّعب البوليفي، وقال: لقد استطاعت الجمهورية الإسلامية الإيرانية على الرّغم من وجود هذا الحظر أن تحقق نموًّا ملحوظًا في المجالات العسكرية والدّفاعية وهذا نابع من الايمان الراسخ والهمّة الوطنية العالية للإيرانيين ونحن في بوليفيا نحاول استنساخ هذه السياسة.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/2572 sec