رقم الخبر: 219498 تاريخ النشر: أيار 12, 2018 الوقت: 16:06 الاقسام: محليات  
الرئيس روحاني: ايران على استعداد لتقديم الخدمات الفنية والهندسية الى تركمانستان
خلال استقباله وزير خارجيتها

الرئيس روحاني: ايران على استعداد لتقديم الخدمات الفنية والهندسية الى تركمانستان

* الرئيس التركماني يرحب بتطوير العلاقات الودية مع ايران كونها تحقق التقدم والازدهار للمنطقة بأسرها * الرئيس الايراني يوجه دعوة رسمية لنظيره التركماني لزيارة ايران ويتسلم رسالة خطية منه

اكد الرئيس روحاني ان الشركات الايرانية على استعداد لتقديم الخدمات الفنية والهندسية الى تركمانستان لإنشاء المشاريع العمرانية.
وأشار روحاني خلال استقباله السبت وزير الخارجية التركمانستاني رشيد مرادوف، الى زيارته الاخيرة الى جمهورية تركمانستان، مؤكدا على ضرورة الاسراع في تنفيذ الإتفاقيات المبرمة بين طهران وعشق آباد في سياق مصالح الشعبين، وقال: لا يوجد أي عائق امام مسار تنمية العلاقات بين البلدين، ومن الضروري تطوير هذه العلاقات في شتى المجالات.
واكد رئيس الجمهورية على تنفيذ الإتفاقيات في مجال مقايضة الطاقة ونقل الطاقة الكهربائية وتعزيز التعاون في مجال الترانزيت وتنشيط خطوط سكك الحديد والطرق البرية وتقديم التسهيلات وتنمية التعاون التجاري، مضيفا: ان الشركات الايرانية على استعداد لتقديم الخدمات الفنية والهندسية الى تركمانستان وتنفيذ المشاريع العمرانية ومن بينها انشاء الطرق السريعة.
واعتبر روحاني توسيع التعاون العلمي والجامعي والشركات الناشطة في مجال التقنيات الحديثة بين البلدين بانها ضرورية، مشيرا الى القواسم المشتركة الثقافية والدينية العميقة بين الشعبين الايراني والتركمانستاني الى جانب المعالم التاريخية في البلدين، مضيفا: ان تسهيل سفر رعايا البلدين وتنمية السياحة من شأنها تمتين العلاقات بين ايران وتركمانستان على جميع الاصعدة.
ووجه رئيس الجمهورية دعوة رسمية الى نظيره التركمانستاني لزيارة ايران، وقال: ان الحكومة الايرانية تعتزم توسيع العلاقات الودية والمتنامية مع تركمانستان في جميع المجالات.
بدوره قدم وزير خارجية تركمانستان في هذا اللقاء رسالة خطية من رئيس جمهورية بلاده الى الرئيس روحاني، واكد ان لدى عشق آباد ارادة قوية وراسخة لتعزيز وترسيخ علاقاتها مع طهران، وانها تنشد ابرام عقود طويلة الأمد مع طهران في شتى المجالات.
واشار رشيد مرادوف الى القواسم الثقافية والتاريخية العميقة بين الشعبين الايراني والتركمانستاني، معتبرا ان هذه القواسم المشتركة قد اوجدت ركائز متينة لتنمية العلاقات الشاملة بين طهران وعشق آباد.
هذا وافاد التلفزيون الوطني التركمانستاني، السبت، ان الرئيس بردي محمدوف، الذي استمع الى تقرير وزير خارجيته حول اهداف زيارة الوفد التركمانستاني الى ايران، قال: ان العلاقات والطاقات الواسعة للتعاون بين تركمانستان والجمهورية الاسلامية الايرانية في مختلف المجالات لا تخدم فحسب المصالح المتبادلة، بل تلبي تحقيق الرخاء والتقدم والازدهار لكل المنطقة. 
وصرح؛ ان بين تركمانستان وايران تعاوناً مشتركاً فاعلاً في اطار المنظمات الدولية المهمة بالتزامن مع التنمية الناجحة للتعاون الشامل والثنائي.
وأكد الرئيس التركمانستاني في جانب آخر من حديثه الذي لاقى اصداء واسعة في وسائل الاعلام التركمانستانية، على ضرورة الاستخدام الحيوي للطاقات والفرص المتاحة لتنفيذ الإتفاقيات للمزيد من تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والثقافية والانسانية بين عشق آباد وطهران. 
وقد وصل صباح السبت وفد سياسي واقتصادي تركمانستاني رفيع المستوى، الى ايران بهدف تنمية التعاون الشامل مع طهران.
وأعلن وزير الخارجية التركمانستاني رشيد مرادوف، ان من أهم اهداف زيارة الوفد السياسي والاقتصادي للحكومة التركمانستانية الى ايران والتي تستغرق يومين، اجراء لقاءات ومحادثات مع كبار المسؤولين في الوزارات الايرانية المعنية وايضا مناقشة قضايا التعاون بين عشق آباد وطهران، وبحث كيفية تنفيذ الإتفاقيات المبرمة خلال زيارة الرئيس الايراني حسن روحاني الى عشق آباد. 
وكان الرئيس روحاني قد زار عشق آباد في 27 مارس 2018 على رأس وفد سياسي واقتصادي. 
وبعد المحادثات الرسمية والثنائية بين الرئيسين روحاني وبردي محمدوف، وقع البلدان على 13 وثيقة ومذكرة تفاهم للتعاون في المجالات الثقافية والتجارية والصناعية والمعلومات الجمركية والزراعية والرياضة والشباب والنقل الجوي والتعاون الجامعي.
* ظريف: لا قيود أمام تطوير العلاقات 
وخلال إستقباله مساعد رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية التركمانستاني، رشيد مرادوف، السبت، رحب وزير الخارجية محمد جواد ظريف بتطوير العلاقات بين البلدين على الاصعدة السياسي والإقتصادي والثقافي والشعبي.
من جانبه أعرب وزير الخارجية التركمنستاني عن سعادته بزيارة إيران مشيراً إلى استعداد بلاده للتعاون مع إيران في مختلف المجالات.
 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/6975 sec