رقم الخبر: 217461 تاريخ النشر: نيسان 20, 2018 الوقت: 17:50 الاقسام: دوليات  
لافروف: بوتين تلقى دعوة من ترامب لزيارة البيت الأبيض.. ومستعد للقائه
وواشنطن تضع شروطا لتحسين علاقاتها مع موسكو

لافروف: بوتين تلقى دعوة من ترامب لزيارة البيت الأبيض.. ومستعد للقائه

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الجمعة، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي لزيارة البيت الأبيض، مشيرًا الى أن الرئيس الروسي مستعد للقائه.

وقال لافروف في مقابلة مع وكالة (سبوتنيك)، ردا على سؤال حول ما إذا كانت الاستعدادات لاجتماع الرئيسين (معلقة): إن الكلمة خرجت بقصد التأكيد على النية من جانب ترامب.
وأضاف: ان الرئيس بوتين مستعد لاجتماع كهذا.
ومع ذلك، أشار وزير الخارجية الروسي، إلى أن التحضيرات للقمة بحد ذاتها لم تجر بعد.
وأكد لافروف: ولكن إذا كان الأمر كذلك، فبمجرد أن يكون هناك بعض التطور، سنخبركم بالتأكيد عن ذلك، ولكنني سوف أُلفت الانتباه فقط إلى أن دونالد ترامب، عقب هذه المكالمة الهاتفية تحدث عدة مرات في التغريدات، وشفهيا، عن (أنه ينبغي حل القضايا مع روسيا، نحن نريد أن نكون على علاقات جيدة مع روسيا، وهذا أفضل من عدم وجود علاقات جيدة، والأحمق فقط هو الذي يفكر بطريقة أخرى). كل هذا نسمعه أيضا.
* لا مواجهة عسكرية بين روسيا والولايات المتحدة
كما أعلن وزير الخارجية الروسي، أن رئيسا روسيا والولايات المتحدة، فلاديمير بوتين ودونالد ترامب، وكذلك العسكريين من البلدين لن يسمحوا بنسبة 100 في المئة، بمواجهة عسكرية.
وقال لافروف: بالعودة إلى مسألة مخاطر المواجهة العسكرية، أنا أنطلق من حقيقة أن العسكريين لن يسمحوا بذلك، ولن يسمح بذلك، بالطبع، لا الرئيس بوتين، وأنا واثق لن يسمح كذلك الرئيس ترامب. فهما رئيسان قد إنتخُبا من قبل شعوبهما، وهما مسؤولان أمام هذه الشعوب عن السلام والأمن.
وأكد وزير الخارجية الروسي: بعد ذلك، كانت هناك اتصالات على مستوى القيادة العسكرية، على مستوى الجنرالات، وبين ممثلينا وقيادة التحالف الأمريكي، تم إبلاغهم عن مكان وجود (الخطوط الحمر)، بما في ذلك (الخطوط الحمر) على الأرض جغرافيا. على أية حال، تظهر النتائج أنهم لم يجتازوا هذه (الخطوط الحمر).
من جهته أعلن البيت الأبيض أن مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي جون بولتون التقى بالسفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنتونوف.
وجاء في بيان صدر الخميس عن البيت الأبيض بخصوص هذا اللقاء: في اجتماعهما الأول.. ناقشا حالة العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا، وأعاد جون بولتون التأكيد على أن قيام علاقات أفضل هي في مصلحة كل من الولايات المتحدة وروسيا. حسب موقع روسیا الیوم.
وفي الوقت ذاته أشار بولتون إلى أن تحسين العلاقات بين البلدين يتطلب مناقشة القضايا التي تثير قلقا، مثل (تدخل) روسيا في الانتخابات الأمريكية عام 2016، واستخدام السلاح الكيميائي، والوضع في أوكرانيا وسوريا.
وقال لافروف في تصريحات صحافية إن على الولايات المتحدة أن تعلم أن هجماتها على بعض المناطق السورية هي تجاوز للخطوط الحمراء، لافتًا الى أنه بعد الهجوم الأميركي الأخير على سوريا لم يعد لدى روسيا التزامات بعدم تزويد دمشق بـ (إس-300).
ولفت لافروف الى أن الجيش الروسي سيقدم قريبًا دليلًا على إسقاط نظام الدفاع الجوي السوري لبعض الصواريخ التي أطلقتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/4388 sec