رقم الخبر: 215624 تاريخ النشر: آذار 11, 2018 الوقت: 16:46 الاقسام: عربيات  
إنطلاق عملية أمنية واسعة لتطهير جنوب غرب كركوك من جيوب "داعش"
مكتب المالكي يصدر توضيحاً بشأن صفقة السلاح الروسي خلال عام ٢٠١٢

إنطلاق عملية أمنية واسعة لتطهير جنوب غرب كركوك من جيوب "داعش"

* معصوم يقرّ بخطأ اجراء إقليم كردستان إستفتاء الإنفصال * الطالباني: نفذنا جميع قرارات بغداد بشأن المطارات وننتظر العبادي * العراق يجدد تمسكه بمنصب الأمين العام المساعد للجامعة العربية

بغداد/نافع الكعبي - شرعت قوات الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية، الأحد، بعملية امنية لتطهير قرى واحياء جنوب غرب كركوك من جيوب داعش الإرهابية، وبإسناد جوي كثيف من قبل طيران الجيش.

وواصلت قوات الحشد الشعبي، الأحد، تقدمها جنوب غرب كركوك وبإسناد جوي كثيف من قبل طيران الجيش. وقال اعلام الحشد في بيان: ان طيران الجيش باشر بمعالجة جيوب داعش داخل مجمع شيرين جنوب غرب كركوك".

واضاف ان قوات الحشد الشعبي عثرت على سيارة مفخخة اثناء تقدمها قرب مجمع شيرين جنوب غرب كركوك ", لافتا الى ان "القوات عالجت العجلة المفخخة وتواصل تقدمها وفق الخطط الامنية المرسومة".

وكان اعلام الحشد، قال في بيان، انه “بناء على معلومات استخبارية دقيقة، شرعت الوية الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية بعملية نوعية من محاور عدة لطهير قرى ناحية الرياض من خلايا وجيوب داعش الارهابي جنوب كركوك”، لافتا الى ان “العملية تمت بمشاركة قوات الحشد والشرطة الاتحادية وبإسناد طيران الجيش“. واضاف، انه بحسب استخبارات الحشد “هناك معلومات تشير الى وجود عدد من عناصر داعش داخل المناطق المذكورة تستعد لشن هجمات ارهابية واستهداف أمن المحافظة”.

وكان مصدر أمني في كركوك، أفاد، السبت، باستشهاد واصابة سبعة من عناصر الحشد الشعبي بتفجير عبوة ناسفة استهدفت دورية للحشد جنوب غربي المحافظة.

وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن "عبوة ناسفة انفجرت، لدى مرور دورية للحشد الشعبي اللواء ٥٦ من ابناء المنطقة في قرية النجاتية التابعة لقضاء الحويجة، (55 كم جنوب غربي كركوك)، ما اسفر عنها مقتل أحد عناصر الحشد واصابة ستة اخرين".

* تركمان العراق يطالبون بإرسال تعزيزات عسكرية

من جهتها، طالبت الجبهة التركمانية العراقية القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، بارسال قوات من الجيش الى كركوك لتعزيز الامن فيها وتفعيل الاجهزة الاستخبارية الاتحادية لملاحقة الخلايا النائمة للتنظيمات الارهابية.

وقال نائب رئيس الجبهة النائب حسن توران، في مؤتمر صحفي بمقر الجبهة: ان الجبهة التركمانية العراقية ستستمر على خطابها الوطني في الحفاظ على وحدة العراق والدفاع عن كركوك مهما كلفها الثمن.

وتابع نائب رئيس الجبهة التركمانية: ” ان هناك جهات تريد زعزعة الامن في كركوك لافشال الانتخابات النيابية في المحافظة المزمع اجراؤها يوم 12 من ايار المقبل “.

وكان مسلحون استهدفوا ليلة السبت دورية لمكافحة الارهاب على مقربة من احد مقرات الجبهة التركمانية العراقية في منطقة الحي العسكري جنوبي كركوك، وأسفر الهجوم عن استشهاد احد منتسبي جهاز مكافحة الارهاب.

من جهة أخرى، أعلنت مديرية شرطة واسط، الأحد، العثور على مخلفات حربية في ناحية زرباطية الحدودية.

وأضافت ان "المخلفات عبارة عن قذيفة مدفع عيار 130ملم"، مبينة انها "من مخلفات الحرب العراقية الايرانية".

وأكدت انه "على الفور تمت معالجتها من قبل الفرقة المكلفة بالواجب المذكور".

* الجيش التركي يدمر أهدافا لـ (العمال) شمالي العراق

أعلن الجيش التركي، أن مقاتلاته دمرت 18 هدفاً لحزب العمال الكردستاني في غارات جوية على مناطق يتواجد بها الأكراد شمالي العراق.

وقالت رئاسة الأركان التركية في بيان لها، الأحد، 11 مارس/آذار: تم تدمير 18 هدفاً لحزب العمال الكردستاني في غارات جوية نفذت في العاشر والحادي عشر من مارس/آذار الجاري على مناطق هاكورك والزاب ومتينا وأفاشين شمالي العراق". وأوضح البيان، أن "الغارات قد استهدفت مسلحين كانوا يخططون لشن هجمات من الأراضي العراقية على القواعد العسكرية التركية الموجودة بالقرب من الحدود العراقية".

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أعلن، السبت، أن تركيا تستعد لتنفيذ عملية عسكرية مشتركة مع الحكومة العراقية لتطهير المناطق العراقية القريبة من الحدود التركية من الإرهابيين.

* مكتب المالكي يصدر توضيحا بشأن صفقة السلاح الروسي

اصدر مكتب نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الأحد، توضيحا بشأن تقرير نشره موقع امريكي يخص صفقة سلاح روسي تضمن وجود شبهات فساد، عاداً ما تضمنه التقرير "مزاعم مغلوطة نقلت عن مصادر مجهولة".

وقال مكتب المالكي في بيان صحفي، إن "موقع المونيتر الامريكي نشر تقريرا حول صفقة السلاح التي سعى العراق الى ابرامها مع روسيا الاتحادية خلال عام ٢٠١٢ والتي تم إلغاؤها من قبل الحكومة السابقة لوجود شبهات فساد فيها".

وأضاف البيان أن "المعطيات التي تضمنها التقرير المنشور في الموقع تندرج ضمن المزاعم المغلوطة ولا تستند الى أية حقائق"، مشيرا الى أن "التقرير نسب معلوماته الى مصادر مجهولة، كما انه أغفل ذكر الأسماء التي اثبتت التحقيقات الأولية صلتها بالموضوع، فيما ذكر اسماء اخرى ليست على صلة في الصفقة آنفة الذكر".

واشار بيان مكتب المالكي الى ان "الجهود التي بذلتها الحكومة السابقة في التحقيق ومقاضاة من ورد اسمه في الصفقة كانت كبيرة، سيما بعد ان ثبتت التحقيقات تورط بعض الموظفين الحكوميين وعلى اثرها تم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه، فضلا عن ان إتمام الصفقة بشفافية عالية وحصولنا على السلاح المطلوب اسهم بشكل كبير في مساعدة العراق في الانتصار على داعش في وقت بقي العالم متفرجا على ما حصل".

* معصوم يقر بخطأ اجراء إستفتاء الاتفصال

سياسياً، أقر الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، بأن إقليم كردستان العراق لم يكن موفقا في قرار إجراء الاستفتاء الاستقلال في أيلول/ سبتمبر الماضي. وقال معصوم في حوار مع قناة “السومرية” العراقية: إن استفتاء كردستان لم يكن طريقة لإعلان استقلال الإقليم، لأن الاستقلال ليس برغبة ذاتية، إنما هي قضية ترتبط بالمركز والدول الإقليمية أيضا”.

وحمل معصوم “حكومتي بغداد وأربيل مسؤولية اتخاذ قرار الاستفتاء، لأنهما خلال السنوات الماضية لم يتوصلا إلى حل للاختلافات السياسية بين الحكومتين”. وأضاف أن “الطرفين (بغداد وأربيل) لم يدخلا في حوار جاد من أجل حل المشاكل العالقة بينهما”.

ومن المقرر أن يصل وفد عراقي إلى أربيل، الأحد، في زيارة تهدف لحل القضايا الخلافية بين بغداد وإقليم كردستان، حسبما نقلت قناة “كردستان 24”.

* الطالباني: نفذنا جميع قرارات بغداد وننتظر العبادي

من جهته، أكد نائب رئيس حكومة اقليم كردستان قوباد الطالباني، الاحد، أن حكومة اقليم كردستان نفذت كافة الالتزامات بشأن فتح مطاري أربيل والسليمانية، معربا عن أمله بأن ينفذ رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وعده بإفتتاح مطارات الاقليم قبل أعياد نوروز. وقال الطالباني في مؤتمر صحفي عقده بالسليمانية وحضرته السومرية نيوز، "اننا نفذنا جميع التزامنا المتعلقة بقرارات الحكومة العراقية بشأن المطارات"، معربا عن أمله بأن "ينفذ رئيس الوزراء حيدر العبادي قراره بإفتتاح مطارات الاقليم قبل أعياد نوروز".

من جانب آخر، اشار الطالباني الى أنه "قدمنا كافة المعلومات اللازمة للحكومة العراقية بشأن قوائم رواتب الموظفين ونحن نتظر خطوات بغداد لدفع رواتب الموظفين".

* مسعود البارزاني: بغداد مستمرة بانتهاك الشراكة

في غضون ذلك، اكد رئيس اقليم كردستان المستقيل مسعود البارزاني، أن الحكومة العراقية مستمرة بـ"انتهاك" الشراكة وتعمل بعقلية "الانكار والتهميش"، فيما بين أنها "انتهكت" اتفاقية 11 آذار ودستور 2005.

وقال البارزاني في بيان صحفي بمناسبة الذكرى الـ48 لإتفاقية الـ11 من آذار 1970"تمر اليوم 48 عاما على أول اتفاقية بين الشعب الكردستاني والحكومة العراقية التي أعترفت فيها ببعض حقوق الشعب الكردستاني".

* التغيير: الأطراف الكردية لاتنسحب من العملية السياسية

من جهة أخرى، أكد القيادي في حركة التغيير كاروان هاشم، الاحد، أن الاطراف الكردية لا تستطيع الانسحاب من العملية السياسية في العراق، مشيرا الى أن مواقف القوى الكردية ليست موحدة في هذه المرحلة. وقال هاشم في حديث صحفي له: إن “الاطراف السياسية الكردية لاتستطيع إتخاذ قرارا بالانسحاب من العملية السياسية في العراق”، مبينا انها “تعاني من تشتت في المواقف في المرحلة الحالية”. وأضاف هاشم، أن “المؤسسات الوطنية في الاقليم محتكرة بالقوة من قبل الاسرتين الحاكمتين في كردستان”، مشيراً الى أن “هذا الوضع تسبب في غياب الدور الحقيقي للمؤسسات الوطنية لأداء مهامها بشأن القرارات المصيرية”. وأوضح هاشم، أن “حركة التغيير ترغب بإقامة علاقات جيدة بين اقليم كردستان وبغداد، كما أن تطبيق الدستور بإمكانه حل العديد من المشاكل بين الجانبين”، مشددا على “أهمية أن تتعامل العقلية التي تحكم العراق بسواسية مع جميع المواطنين العراقيين”.  

* العراق يجدد تمسكه بمنصبه بالجامعة العربية

اكدت وزارة الخارجية , الاحد,"تمسك العراق بمنصب الأمين العام المساعد للجامعة العربية".

وقال المتحدث باسم الخارجية احمد محجوب في بيان صحفي: سبق وأن تم ترشيح صفاء الصافي لمنصب الأمين العام المساعد للجامعة العربية وتم التصويت على الترشيح بالإجماع في مجلس المندوبين في الجامعة العربية، كما رفع مشروع القرار عبر مجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية، وتم تأجيل التصويت من قبل مجلس وزراء الخارجية العرب بناء على رغبة ورجاء الامانة العامة للجامعة العربية لحين استكمال الاجراءات الشكلية والقانونية وخول مجلس المندوبين بعقد جلسة استثنائية لغرض المصادقة على تعيين الامناء العامين العراقي والكويتي".

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/1620 sec