رقم الخبر: 215271 تاريخ النشر: آذار 06, 2018 الوقت: 19:26 الاقسام: دوليات  
حوار مرتقب بين بيونغ يانغ وسيئول في أبريل لتطبيع العلاقات
بينما رئيس كوريا الجنوبية يدعو لتعزيز قدرات بلاده العسكرية

حوار مرتقب بين بيونغ يانغ وسيئول في أبريل لتطبيع العلاقات

قال القصر الرئاسي في كوريا الجنوبية يوم الثلاثاء إن الكوريتين ستعقدان أول قمة بينهما منذ أكثر من عشر سنوات في أواخر أبريل نيسان المقبل وذلك بعد زيارة وفد كوري جنوبي رفيع المستوى لكوريا الشمالية التقى خلالها بالزعيم كيم جونج أون.

وقال تشونج وي-يونج رئيس الوفد في إفادة إعلامية مقتضبة إن بيونغ يانغ ذكرت أنه لا حاجة للإبقاء على برنامجها النووي ما دامت لا تتعرض لتهديد عسكري وظل نظامها في أمان.

وأضاف أن بيونغ يانغ أشارت إلى أنها منفتحة على الحديث مع الولايات المتحدة بشأن نزع السلاح النووي وتطبيع العلاقات.

الى ذلك ذكر رئيس كوريا الجنوبية "مون-جيه إن" يوم الثلاثاء: ينبغي على الجيش تركيز كل قواه لتعزيز قدراته الدفاعية لمواجهة برامج كوريا الشمالية الصاروخية والنووية حتى وإن كان الحوار قائما بين البلدين.

وقال مون في تصريحات خلال حفل تخرج عسكري: يجب أن نتحدث مع الشمال بخصوص جعل شبه الجزيرة الكورية خالية من الأسلحة النووية ولكن علينا في الوقت نفسه تركيز كل جهودنا لإقامة دفاعات ضد البرامج النووية والصاروخية لكوريا الشمالية على وجه السرعة.

وأضاف مون أنه سيعمل على تطوير النظام الدفاعي المشترك بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

استدعاء رئيس كوريا الجنوبية السابق بمزاعم رشاوى

من جهة اخرى قال ممثل ادعاء بارز في كوريا الجنوبية يوم الثلاثاء: إن الادعاء طلب من الرئيس السابق لي ميونج-باك المثول أمامه الأسبوع المقبل لاستجوابه بشأن مزاعم تلقيه رشا من سياسيين ورجال أعمال أثناء فترة ولايته.

ويحقق الادعاء في المزاعم، واستدعى أفرادا من عائلة لي ومقربين منه وداهم منازل ومكاتب. وقال ممثل الادعاء للصحفيين إن الادعاء استدعى الرئيس السابق للمثول أمامه في 14 مارس آذار لاستجوابه كمشتبه به.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/4855 sec