رقم الخبر: 214188 تاريخ النشر: شباط 20, 2018 الوقت: 16:51 الاقسام: اقتصاد  
إيران تسعى لرفع مستوى التعاون الإقتصادي والتجاري مع الصين
جهانغيري، مؤكداً ضرورة النظر لمصادر الطاقات الحديثة والمتجددة:

إيران تسعى لرفع مستوى التعاون الإقتصادي والتجاري مع الصين

أكد النائب الأول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، إسحاق جهانغيري، ان ايران تسعى لرفع مستوى التعاون الاقتصادي والتجاري مع الصين.

وخلال ترؤسه إجتماع بحث سبل تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية مع الصين، وصف جهانغيري، الاثنين، الصين بأنها شريك تجاري هام للجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال: ان رفع مستوى التعاون التجاري والاقتصادي مع الصين هو من التوجهات الأساسية لإيران، مؤكداً ضرورة بذل الجهود لإزالة العقبات من مسار تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين طهران وبكين. كما أكد جهانغيري ان علينا أن نعتمد توجهات واضحة وإطار محدد لتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية مع الصين، داعياً وزارة الخارجية أن تعد خطة ميدانية قابلة للتنفيذ وطويلة الأمد لتنمية العلاقات بين البلدين، وأن تمهد الأرضية لتنمية العلاقات الاقتصادية الثنائية.

وخلال الاجتماع الذي حضره وزراء النفط، والشؤون الاقتصادية والمالية، ومساعد رئيس الجمهورية في الشؤون العلمية والتقنية، ومحافظ البنك المركزي، ورئيس غرفة التجارة الايرانية، والمدير العام لمؤسسة سكك الحديد الايرانية، قدم ممثل وزارة الخارجية تقريراً عن الوضع الراهن للعلاقات الاقتصادية الايرانية-الصينية والعلاقات المصرفية بين البلدين، شرح فيه أيضاً العقبات التي تواجه هذه العلاقات.

في سياق آخر وخلال اجتماع المجلس الأعلى للطاقة في البلاد، أكد النائب الأول لرئيس الجمهورية ضرورة الالتفات الى مصادر الطاقات الحديثة والمتجددة، لافتاً الى أن تحويل محطات توليد الطاقة الغازية إلى محطات توليد الطاقة الدورية من أهم الأولويات لدى الحكومة الإيرانية.

وأشار جهانغيري الى أن بناء محطات توليد الكهرباء ذات الدورة المركبة فضلاً عن تحويل محطات توليد الطاقة الغازية إلى دورة هجينة، يعتبر أحد السياسات والأولويات في البلاد. وتابع قائلاً: ان الحكومة وضعت إطاراً لدعم وتشجيع مستثمري القطاع الخاص، وعلى الرغم من إيرادات الحكومة في هذا القطاع لكنه سيزيد من الكفاءة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/4129 sec