رقم الخبر: 213846 تاريخ النشر: شباط 14, 2018 الوقت: 17:48 الاقسام: عربيات  
الوفاق تمدّ يدها لحلّ الأزمة البحرينية جذرياً
في الذكرى الـ 7 للثورة..

الوفاق تمدّ يدها لحلّ الأزمة البحرينية جذرياً

قال نائب الأمين العام للوفاق حسين الديهي إن حركته مستعدة للمساهمة في معالجة الأزمة في بلاده وتقديم خيار وطني جامع مقبول يؤسس لحل جذري دائم في البحرين.

وفي كلمته بمناسبة الذكرى السنوية السابعة للثورة البحرينية، أكد الديهي أنّه في عام 2011 كانت هناك مشكلة سياسية، واليوم في العام 2018 هناك مشكلات دستورية وسياسية واقتصادية وأمنية واجتماعية وحقوقية وإنسانية، متسائلاً: "لماذا يرفض النظام الحل الشامل؟ ولماذا يرفض النظام الحوار مع شعبه؟ ولماذا يتجاهل النظام كل صراخات ومطالبات وأصوات الناس حول المطالب المعيشية أو السياسية أو الاقتصادية أو الخدمية أو الحريات؟".

ولفت الديهي في كلمته إلى أنه منذ 14 شباط/ فبراير 2011 وحتى اليوم خرجت في البحرين أكثر من 48 ألف تظاهرة واحتجاج، وهذا ما سجلته حركة الوفاق فقط ما يعني أنّ العدد قد يكون أكبر من ذلك، وأضاف أنّ هناك أرقاماً كبيرةً في تعداد من اعتقلوا وعدد المداهمات والاقتحامات للمنازل وعدد من تعرضوا للتعذيب و"القائمة تطول".

وقال نائب الأمين العام للوفاق "لدينا أنواع من الانتهاكات لا توجد في بلد آخر وقد ندخل في موسوعة غينيس للأرقام القياسية من حيث حجم وأنواع الانتهاكات".

واعتبر أن المستهدف من الأزمات هو كل البحرينيين وأنّ "النظام لم يستثني أحداً... شيعياً كان أم سنياً، إسلامياً كان أم ليبرالياً".

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: المنامة/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/7110 sec