رقم الخبر: 213734 تاريخ النشر: شباط 13, 2018 الوقت: 17:24 الاقسام: اقتصاد  
إنطلاق المعرض التخصصي الرابع للصناعات الإيرانية على أرض معرض بغداد الدولي
السفير مسجدي يأمل بتنمية العلاقات التجارية والإقتصادية بين البلدين

إنطلاق المعرض التخصصي الرابع للصناعات الإيرانية على أرض معرض بغداد الدولي

بمشاركة 130 شركة انطلق معرض الجمهورية الاسلامية الايرانية التخصصي الرابع للصناعات الايرانية على أرض معرض بغداد الدولي في العراق ويستمر للفترة من 12 - 15 من شهر شباط/ فبراير الجاري .

وافتتح المعرض، ظهر الاثنين، من قبل سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في العراق ايرج مسجدي، ووكيل وزير التجارة العراقي وليد الموسوي، وبحضور أعداد كبيرة من الإعلاميين. كما حضر افتتاح المعرض عدد من أعضاء هيئة السلك الدبلوماسي الايراني في بغداد وشخصيات سياسية ودينية وتجارية عراقية .

وأعرب الزائرون عن دهشتهم لجودة الصناعات الايرانية وقدرتها على منافسة الصناعات العالمية ذات الجودة الفائقة، فيما أكدوا ان أسعار البضائع الايرانية مقايسة بنظيراتها العالمية تعد أسعاراً تنافسية .وسيشهد المعرض في دورته الرابعة عرض الخدمات الفنية والهندسية والنفط والغاز والبتروكيمياويات والماء والكهرباء وتجهيزات المياه والمجاري الخاص بالبناء والإعمار وبناء الطرق ومشاريع الإسكان، إضافة الى المواد الغذائية والزراعية والصناعات المرتبطة بها وكذلك عرض الصناعات الفولاذية والخطوط الصناعية والسيارات والمستلزمات المرتبطة بها والمكائن والمعدات وعرض خدمات الطباعة والتغليف، من جانب آخر عرض التجهيزات الطبية والتجميلية والصحية والدوائية .

وأكد سفير الجمهورية الاسلامية في العراق ايرج مسجدي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وكيل وزير التجارة العراقي وليد الموسوي، ان هذا المعرض سيقام بشكل دائمي على أرض معرض بغداد الدولي وتم مفاتحة وزارة التجارة العراقية بهذا الخصوص، وان الإجراءات لإقامة المعرض الدائمي قد اكتملت وتم استحصال الموافقات على ذلك من جميع الأطراف المعنية وعلى رأسهم وزارة التجارة العراقية، وسيتم افتتاح المعرض الايراني الدائمي قريباً.

وأعرب السفير الايراني عن أمله بأن تساعد مثل هذه المعارض على تنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين. وأشار الى أن حجم التبادل التجاري بين ايران والعراق يبلغ مابين 5ر6 إلى 7 مليارات دولار سنوياً، وقال: ان حجم التبادل التجاري والاقتصادي بين البلدين سيصل الى 12 مليار دولار لو أضفنا الى ذلك بيع النفط والغاز والسياحة الدينية والخدمات الفنية والهندسية. وأعرب عن أمله بأن يصل حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين الى ما لا يقل عن 10 مليارات دولار سنوياً، وأضاف: هنالك في الوقت الحاضر 10 نقاط حدودية للتبادل التجاري بين البلدين بصورة رسمية.

من جانبه، عبّر وكيل وزارة التجارة العراقي عن أمله بأن لا يقتصر عرض المنتوجات الايرانية على هذه المعارض التي تقام لعدة أيام وأن يصار الى إقامة معرض ايراني دائم في بغداد. وأوضح بأن وجود المعرض الايراني الدائم يسمح للتجار ورجال الأعمال العراقيين ليكونوا على اتصال دائم مع نظرائهم الايرانيين الذين ستتوفر لهم مثل هذه الظروف بالمقابل.

وأعرب الموسوي عن سروره لجودة المنتوجات المعروضة في هذا المعرض، لافتاً الى أن هذا المعرض تشارك فيه أكثر من 120 شركة على مساحة 3 آلاف متر مربع ولمدة 3 أيام، حيث تعرض الشركات المشاركة فيه منتوجاتها وإمكانياتها في مختلف المجالات منها المواد الإنشائية والغذائية والصناعية والإسمنت وبناء السدود وصناعة السيارات والحديد.

وأكد وكيل وزارة التجارة العراقي نهج حكومة بلاده في تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية والصناعية مع جميع دول العالم والمنطقة خاصة الجمهورية الاسلامية الايرانية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/7305 sec