رقم الخبر: 212911 تاريخ النشر: كانون الثاني 31, 2018 الوقت: 18:32 الاقسام: عربيات  
مواجهات بتعز والإنتقالي الجنوبي يسلّم معسكرين بعدن لقائدين سلفيين
وتصاعد حدة الصراع بين مرتزقة السعودية والامارات

مواجهات بتعز والإنتقالي الجنوبي يسلّم معسكرين بعدن لقائدين سلفيين

* طائرات التحالف السعودي تواصل غاراتها العدوانية على المدنيين * مقتل العديد من قوات هادى في قصف الجيش واللجان الشعبية اليمنية

أشار مصدر عسكري يمني إلى سقوط قتلى وجرحى من قوات الرئيس المعزول هادي في قصف مدفعي للجيش واللجان الشعبية على تجمعات ومواقع لهم في مديرية الصلو، كما أصيب القيادي نبيل الأديمي قائد ما يسمى القطاع الخامس في اللواء 22 ميكا التابع لقوات هادي بمواجهات شمال مدينة تعز.
يأتي ذلك بعد ساعات من سقوط قتلى وجرحى من قوات هادي في تدمير مدرعة تابعة لهم بصاروخ موجّه شرق منطقة يَختُل بمديرية المخأ جنوب غرب تعز.
هذا وشنت طائرات التحالف السعودي غارة جوية على منطقة الجَحملية شرق المدينة، وشهدت منطقتا التشريفات والقصر مواجهات عنيفة.
على خط مواز، أصيب عدد من المدنيين باستهداف مقاتلات التحالف السعودي حي الجراف شمال صنعاء، وهرعت سيارات الإسعاف إلى الحي مع توالي أصوات الإنفجارات، كما شنت طائرات التحالف 5 غارات جوية على منطقة الحشيشية بمديرية شعوب بالعاصمة.
وفي مأرب شمال شرق اليمن، أفاد مصدر عسكري للميادين بقصف مدفعي للجيش واللجان استهدف قوات هادي في التباب السود بوادي الضيق وجبل صلب بمنطقة النجد بمديرية صِرواح غرب مأرب، كما قتل 8 عناصر من قوات هادي في عمليات قنص متفرقة في صرواح بالمحافظة. 
وفي جهة الجوف المجاورة لمأرب شمال شرق اليمن، سقط قتلى وجرحى من قوات هادي في تدمير آلية عسكرية لهم بعبوة ناسفة في منطقة المهاشمة بمديرية خَب والشَعْف بالجوف، بحسب المصدر.
أمّا في صعدة شمال اليمن، فشنت طائرات التحالف 4 غارات جوية على منطقة البُقع بمديرية كُتاف بصعدة شمال اليمن، فيما أصيب مواطن بجروح جراء انفجار قنبلة من مخلفات حرب التحالف بمنطقة غافرة بمديرية الظَاهر بالمحافظة.
هذا وشنت القوات السعودية قصفاً صاروخياً ومدفعياً مكثفاً على منطقة الغور بمديرية غمر الحدودية. 
واستهدفت غارات التحالف بـ 4 غارات جوية مديريتي حَرَض ومِيدي الحدوديتين بحجة غرب اليمن، في ظل مواجهات مستمرة على امتداد الشريط الحدودي بحرض وميدي.
كما أفاد مصدر عسكري للميادين بمقتل وجرح عدد من قوات هادي في قصف مدفعي استهدف تجمعاتهم شمال صحراء ميدي الحدودية مع السعودية في المحافظة.
هذا وأعلنت وزارة الصحة في حكومة هادي أن الأحداث التي شهدتها عدن خلال اليومين الماضيين خلفت 21 قتيلا و290 جريحاً.
وفي جبهة ما وراء الحدود اليمنية السعودية، أفاد مصدر عسكري يمني بسقوط قتلى وجرحى من الجنود السعوديين في إحراق آليتين عسكريتين باتجاه جبال عليب بنجران السعودية. وبحسب المصدر، فقد أصيب 3 جنود سعوديين بعمليات قنص خلف قرية حامضة، بالتزامن مع قصف مدفعي على تجمعات الجنود السعوديين خلف قرية قمر بجيزان السعودية. 
وفي عدن جنوباً، قالت مصادر للميادين إنّ قوات المجلس الانتقالي الجنوبي سلّمت معسكر اللواء الرابع حماية رئاسية لقوات عسكرية جديدة بقيادة القيادي السلفي حمدي شكري الصبيحي، وتسليم معسكر اللواء الثالث حماية رئاسية في جبل حديد لقوات عسكرية بقيادة السلفي لؤي الزامكي. يأتي ذلك بعد مواجهات عنيفة بين قوات موالية للمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً من جهة وقوات الحماية الرئاسية التابعة لهادي من جهة أخرى في عدن جنوب اليمن، فيما يسود الهدوء الحذر مجمل مديريات عدن وأبرزها مديريات خور ومكسر وكريتر ودار سعد التي شهدت مواجهات عنيفة وتبادل للقصف الصاروخي والمدفعي بين الطرفين.
وقال الناطق الرسمي لحكومة هادي راجح بادي إنّ قصر المعاشيق ومحيطه ومعظم أحياء مدينة كريتر لازالت تحت سيطرة اللواء الأول حماية رئاسية، لافتاً الى أن الحكومة متواجدة بكامل أعضائها في قصر معاشيق بعدن ولا صحة لأنباء مغادرتها.
 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: صنعاء/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2727 sec