رقم الخبر: 211058 تاريخ النشر: كانون الثاني 07, 2018 الوقت: 15:59 الاقسام: محليات  
إنفجار ناقلة نفط ايرانية إثر ارتطامها بسفينة شحن قرابة كوريا الجنوبية
والصين تعلن عن انقاذ عدد من افراد طاقمها

إنفجار ناقلة نفط ايرانية إثر ارتطامها بسفينة شحن قرابة كوريا الجنوبية

* المدير التنفيذي لمؤسسة الموانئ والملاحة البحرية: إرسال فريق إيراني الى الصين لدراسة أوضاع ناقلة النفط المنكوبة

تعرضت سفينة تابعة لشركة ناقلات النفط الوطنية الايرانية الى إنفجار، الأحد، بعد ارتطامها بسفينة شحن لدى توجهها الى كوريا الجنوبية.
وافاد موقع شانا التابع لوزارة النفط الايرانية؛ أن ناقلة النفط تحمل شحنة مكثفات غاز من حقل بارس الجنوبي، وبيعت لشركة (هانوا توتال) الكورية، حيث تعرضت للحادث واحترقت على بعد 60 ميلا عن كوريا الجنوبية، وانقطع الاتصال معها.
ونقلت وكالة (شينخوا) عن وزارة النقل الصينية يوم الأحد: إن 32 شخصاً، بينهم 30 مواطنا إيرانيا وبنغاليان، اعتبروا في عداد المفقودين بعد تصادم سفينتين مساء السبت قرب السواحل الشرقية للصين.
وأضافت الوزارة أن التصادم وقع بين ناقلة النفط وسفينة شحن ضخمة وذلك في حوالي الساعة الثامنة ليلا في المياه الواقعة على بعد نحو 160 ميلا بحريا شرقي مصب نهر اليانغتسي.
وأشارت إلى أن جميع أفراد طاقم السفينة الـ 32 كانوا من ناقلة النفط، بينما تم إنقاذ جميع أفراد طاقم السفينة الأخرى وعددهم 21 شخصا وهم جميعا من المواطنين الصينيين.
وأشارت الوزارة إلى تسرب نفطي في البحر، لكنها لم تحدد المنطقة الملوثة بالتسرب.
وتعرضت سفينة الشحن الضخمة (سي.إف كريستال) التي كانت محملة بـ 64 ألف طن من الحبوب، لأضرار جزئية. وتعود ملكية هذه السفينة إلى شركة شحن بحري صينية، وكانت متجهة من الولايات المتحدة إلى مقاطعة غوانغدونغ الصينية.
بدوره أكد حسن قشقاوي مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون القنصلية، عدم وجود انباء عن مصير طاقم ناقلة النفط الايرانية.
وقال قشقاوي لوكالة انباء فارس، إنه مع الاسف لم يتم اطفاء الناقلة المشتعلة حتى اللحظة بالرغم من الامكانيات المحلية المسخرة لهذا الشأن، لافتاً الى ايفاد سفينة اطفاء عملاقة لمكان الحادث للمشاركة بإخماد الحريق.
وبيّن أن الناقلة الايرانية (سانجي) كان من المقرر أن تفرغ حمولتها في كوريا الجنوبية حيث اصطدمت بسفينة شحن صينية في السواحل الشرقية للصين (مساء السبت)، ولنقلها مواد نفطية شديدة الاشتعال.
وأكد مساعد وزير الخارجية أن القنصل الايراني في مدينة شانغهاي، يتابع التطورات مع ممثل شركة الملاحة البحرية الايرانية في الصين، حيث افاد القنصل أنه تم ارسال سفينة اطفاء عملاقة الى مكان الحادث.
وبيّن قشقاوي أن اغلبية طاقم الناقلة، ايرانيون ولا توجد انباء عن مصيرهم بسبب عدم امكانية الاقتراب منها، إلا لمسافة كيلومتر واحد فقط. 
من جهته، أكد المدير التنفيذي لشركة ناقلات النفط الوطنية أن الشركة تتحرى حالياً ملابسات الحادث وحجم الخسائر الناجمة عنه.
بدوره أعلن المدير التنفيذي لمؤسسة الموانئ والملاحة البحرية محمد راستاد، عن ارسال فريق إيراني الى الصين لدراسة أوضاع ناقلة النفط المنكوبة في المياه الصينية.
وفي تصريح له الأحد قال راستاد: إن ناقلة نفط إيرانية مسجلة في بنما تحمل 136 ألف طن من السوائل الغازية وكانت قد إنطلقت من ميناء عسلوية (جنوب) متجهة الى كوريا الجنوبية أصطدمت الأحد، بسفينة شحن صينية ضخمة مسجلة في هونغ كونغ، على بعد نحو 160 ميلا بحريا شرقي مصب نهر اليانغتسي.
وقال راستاد: تجري حالياً إتصالات مع الجهات المحلية والدولية المرتبطة بالحادث مشيراً الى أن هناك مباحثات مع الجهات البحرية الصينية والدول المجاورة جرت من أجل تقديم عملية الدعم والإنقاذ للسفينتين المنكوبتين.
ولفت الى أنه جرت بهذا الخصوص إتصالات مع السفير الإيراني في الصين والقنصل العام أيضاً في شانغهاي للإطلاع على عمليات الإنقاذ الجارية في المنطقة.
من جانبه أعلن المتحدث باسم الخارجية الصينية كينغ شوانغ إنه تم إنقاذ عدد من أفراد طاقم السفينتين الإيرانية والصينية المنكوبتين مشيراً الى اختفاء عدد آخر خلال الحادث.
وفي تصريح صحفي، الأحد، لم يتحدث شوانغ عن إنتماء أفراد الطاقم الذين تم إنقاذهم الى أي واحدة من السفينتين، مشيراً الى إرسال سفن لتطهير المنطقة البحرية بعد تسرب النفط الى مياه البحر.
بالتزامن أعلنت كوريا الجنوبية إنها أرسلت حوامة وسفينة الى المنطقة من أجل البحث عن ناجين.
وقال القنصل العام الايراني في شانغهاي الصين: إن أولويتنا هي إنقاذ طاقم السفينة الايرانية.
وأضاف علي رضا آيروش، الأحد، بأنه تمّ تشكيل لجنة معالجة الأزمة في شانغهاي وفي وحدة الملاحة الصينية لمتابعة حالة المفقودين من طاقم السفينة الايرانية وتم توظيف جميع الإمكانيات للعثور عليهم وانقاذهم.
 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/4005 sec