رقم الخبر: 211006 تاريخ النشر: كانون الثاني 06, 2018 الوقت: 18:34 الاقسام: عربيات  
الجيش السوري يسيطر على نقاط مهمة بريف دمشق ويواصل تقدمه في ريف ادلب الجنوبي
ويسقط طائرات غريبة في ريف اللاذقية

الجيش السوري يسيطر على نقاط مهمة بريف دمشق ويواصل تقدمه في ريف ادلب الجنوبي

* المئات يتظاهرون في ريف دمشق الجنوبي لإجبار المسلحين على إتمام المصالحة والمغادرة * كليتشدار أوغلو: على أردوغان الاعتراف بدعمه للإرهاب في سورية

سيطر الجيش السوري على عدة نقاط مهمة بريف دمشق السبت، وتحصينات المسلحين على عدة محاور في حرستا بريف دمشق في الغوطة الشرقية.
كما استهدف طرق امداد المسلحين وخطوطهم الخلفية في عربين بريف دمشق لمنع وصول اي مؤازرات للمسلحين على جبهة حرستا.
وسيطر الجيش السوري على عدة نقاط شمال مسجد ابو بكر شرق مبنى المحافظة في حرستا شمال شرق مدينة دمشق، بعد مواجهات مع المجموعات المسلحة، وسط حالة من الضياع في صفوفها نتيجة التمهيد الناري المكثف على مواقعها بمختلف أنواع الأسلحة.
كما شن سلاح الجو السوري سلسلة غارات مستهدفاً مواقع ونقاط المجموعات المسلحة في محيط ادارة المركبات في مدينة حرستا شمال شرق مدينة دمشق، وموقعاً قتلى وجرحى في صفوفهم.
وفي وقت سابق نقل المرصد السوري للمسلحين بمقتل 77 مسلّحاً من هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة) وحركة أحرار الشام وفيلق الرحمن وإصابة آخرين، بنيران الجيش السوري على جبهة إدارة المركبات في غوطة دمشق الشرقية، خلال الـ 8 أيام الماضية.
كما واصل الجيش السوري وحلفاؤه التقدم في ريف ادلب الجنوبي الشرقي، وتابعوا عملياتهم في ريف ادلب الجنوبي الشرقي وسيطروا على قرية (اللويبة) شرق قرية (مشهد) وقرية (الناصرية) شرق قرية (مريجب المشهد) بعد مواجهات مع (جبهة النصرة) والفصائل المرتبطة بها.
في السياق خرج مئات المدنيين من أهالي بلدتي ببيلا وبيت سحم في ريف دمشق الجنوبي في تظاهرة حاشدة للضغط على المسلحين من أجل إتمام المصالحة في يلدا وببيلا وبيت سحم.
وقالت مصادر أهلية للميادين: إن مسلحي (أبابيل حوران) أطلقوا النار ترهيباً على المتظاهرين ما أدّى إلى إصابة عدد من المشاركين وهتف المتظاهرون ضد الإرهاب والتكفير.
وفي شأن ميداني آخر، استعاد الجيش السوري وحلفاؤه السيطرة على تلة (خزنة) وقريتي مشهد ومريجة المشهد بعد اشتباكات عنيفة مع جبهة النصرة والجماعات المسلحة المرتبطة بها.
وفي الغوطة الشرقية استهدفت مدفعية الجيش السوريّ تحركات مجموعات مسلحة في بلدة عين ترما، كما دمّر الجيش غرفة عمليات لمسلحي جبهة النصرة وأسر عدداً من مسلحيها خلال الإشتباكات في محيط حي العجمي في بلدة حرستا، بحسب مصادر ميدانية.
وفي ظل الاعتداءات المتكررة للمجموعات المسلحة في ريف اللاذقية على نقاط الجيش السوري وبيوت المدنيين، اسقطت القوات الرديفة للجيش السوري عددا من الطائرات المحملة بالقنابل من دون طيار من نوع جديد لا تكشفه الرادارات في محيط منطقة القرداحة.
هذه الطائرات والتي حصلت قناة العالم على صورة حصرية لها، مصنعة من مواد اولية كالخشب والفلين وحتى خزان الوقود فيها عبارة عن علبة بلاستيكية.
هذا التطور النوعي قابله الجيش السوري والقوات الرديفة بالمتابعة اليومية الحثيثة وجهوزية عالية، حيث تراقب الدوريات الراجلة بشكل دائم المساحات الكبيرة من الغابات في ريف اللاذقية لرصد حركة الطائرات والتعامل معها.
يذكر ان دخول الطائرات بدون طيار خط المواجهة في ريف اللاذقية الشمالي يدلل على استمرار الدعم المقدم للمسلحين في تلك المنطقة في محاولة للتأثير على معنويات الاهالي بعد فشل الصواريخ التي تطلق على منازل المدنيين.
الى ذلك طالب رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كيليتشدار أوغلو، الرئيس رجب طيب أردوغان بالاعتراف بدعمه للتنظيمات الإرهابية في سورية.
وقال كيليتشدار أوغلو في كلمة له السبت، خلال اجتماع كوادر حزبية في أنقرة: إن الجميع يعرف أن أردوغان أرسل الأسلحة والمعدات الحربية وجميع أنواع الدعم للمجموعات الإرهابية في سورية، داعيا الأخير إلى الاعتراف بهذه الحقائق والامتناع عن الكذب على الشعب التركي والعالم في هذا الصدد.
ولفت كيليتشدار أوغلو إلى أن الصحفي التركي محمد بارلاس الذي يعد من أقرب المقربين لأردوغان اعترف بهذه الحقائق والتي ستلاحق الأخير داخل تركيا وخارجها.
 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري: