رقم الخبر: 210136 تاريخ النشر: كانون الأول 26, 2017 الوقت: 17:58 الاقسام: اقتصاد  
إبرام إتفاقية تمويل بين أربعة مصارف إيرانية و"اكزيم بنك" الروسي
البلدان يبحثان حول إتصال شبكاتهما المصرفية

إبرام إتفاقية تمويل بين أربعة مصارف إيرانية و"اكزيم بنك" الروسي

أعلن البنك المركزي الايراني إبرام عقد تمويلي في موسكو بين 4 بنوك ايرانية من جهة وبنك التصدير والاستيراد الروسي (اكزيم بنك) من جهة أخرى.

وأوضح البنك المركزي الايراني، الثلاثاء في بيان، ان عقد التمويل وقع بين (اكزيم بنك) الروسي و4 بنوك ايرانية، هي: (سبه) و( توسعه صادرات ايران) و(بارسيان) و(باساركاد)، وذلك في إطار مذكرة التفاهم المبرمة بين البنك المركزي ووكالة (اكسيار) الروسية لتأمين الصادرات.
 
وبموجب العقد، يمنح البنك الروسي تسهيلات مصرفية لتمويل مشاريع عمرانية وإنتاجية في ايران. ويأتي العقد في إطار تنفيذ الايعازات المنصوصة بقانون الخطة التنموية السادسة 2017-2021، والجهود المبذولة من قبل الحكومة ووزارة المالية والاقتصاد والبنك المركزي الايراني، الرامية لتوفير خطوط الائتمانات التمويلية من مختلف الدول، بغية تنويع مصادر الخطوط المختصة بتنفيذ المشاريع العمرانية والإنتاجية.
 
في سياق آخر، أعلن مدير دائرة منظومات التسديد الإلكترونية للبنك المركزي عن انطلاق المباحثات القانونية بين إيران وروسيا حول إتصال شبكاتهما المصرفية، وقال: ان علاقة إيران مع روسيا في مجال البطاقات الإئتمانية (الأكثر جدية) حالياً مقارنة بالبلدان الأخرى.
 
وأضاف داوود محمد بيكي، الإثنين، في حوار مع مراسل (إرنا): انه أنجزت أعمال جيدة في المجال التقني لحد الآن وان الإختبارات اللازمة قيد الإجراء. وأضاف: ان أحد المواضيع الأساسية بالنسبة لإيران في مجال الإتصالات الدولية هو موضوع المعايير الأمنية والمهنية.
 
وفي معرض إجابته على سؤال حول توفير بطاقات العملة الصعبة للمستخدمين أم لا؟ قال: ان هذه البطاقات ستوفر للمستخدمين للعملة المحلية بحيث نظراً للمبلغ المتفق عليه مع المصرف في البلد الأجنبي، سيقدم البنك الى الزبون المبلغ المطلوب بالعملة الأجنبية، لكن يتم استقطاع المبلغ من حسابه المصرفي حسب العملة المحلية (الريال الإيراني).
 
يذكر إن ربط منظومة الدفع الإيرانية بنظام الصيرفة الدولية بعد تطبيق الإتفاق النووي في كانون الثاني/ يناير 2009 وضع على جدول أعمال البنك المركزي الإيراني وبدأت المفاوضات حول هذا الموضوع، حيث بدأ البنك المركزي محاولاته لربط ايران بمنظومة التسديد العالمية، ووضع على سلم أولوياته إبرام عقود وإتفاقيات ثنائية مع مختلف البلدان في هذا الصدد.
 
 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/4072 sec