رقم الخبر: 209021 تاريخ النشر: كانون الأول 12, 2017 الوقت: 16:11 الاقسام: محليات  
عبداللهيان: الأميركان نقلوا بعض القادة الارهابيين من سوريا والعراق ووفروا ملاذاً لهم
مستقبلاً سفراء الجزائر والعراق وسويسرا

عبداللهيان: الأميركان نقلوا بعض القادة الارهابيين من سوريا والعراق ووفروا ملاذاً لهم

* السياسات الأمنية للسلطات البحرينية خلقت هوة كبيرة بين الحكومة والشعب

اعلن المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الايراني للشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان ان الاميركان وبدلا من محاربة الارهابيين بشكل جاد قاموا بنقل بعض قادتهم من سوريا والعراق ووفروا ملاذاً لهم .

ولدى استقباله السفير الجزائري في طهران عبدالمنعم احريز وصف اميرعبداللهيان العلاقات السياسية والبرلمانية بين ايران والجزائر بانها متنامية واشار الى تطورات المنطقة وانتصار العراق وسوريا ولبنان على داعش والارهابيين وقال للاسف ان الاميركيين وبدلا من محاربة الارهابيين بشكل جاد قاموا بنقل بعض قادتهم من سوريا والعراق وتوفير ملاذ لهم لافتا الى ان سلوك اميركا في مكافحة الارهاب مشبوه.
 
 
بدوره اشاد السفير الجزائري بالمساعي المؤثرة للجمهورية الاسلامية الايرانية على صعيد مكافحة الارهاب مشددا على ضرورة دعم البلدان للشعب الفلسطيني المظلوم وعلى ملكية القدس للفلسطينيين.
من ناحية أخرى أكد عبداللهيان، ان القرار الامريكي بشان القدس وحد الفلسطينيين أكثر.
وثمن امير عبداللهيان خلال لقائه سفير سويسرا في طهران، موقف سويسرا الرافض لقرار الرئيس الامريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال .
وتطرق المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية الى قضايا البحرين واليمن وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الحل السياسي في اليمن والاسراع بارسال المساعدات الانسانية اليه.
 
 
وبشأن الموضوع البحريني قال امير عبداللهيان، ان السياسات العسكرية والأمنية للسلطات البحرينية خلقت هوة كبيرة بين الحكومة والشعب. داعيا سويسرا بصفتها الدولة الداعمة لحقوق الانسان، الى المزيد من تفهم الاوضاع في البحرين.
من جانبه قال سفير سويسرا في طهران ماركوس لاتينر ان بلاده تحرص على تطوير العلاقات الثنائية وارتقاء مستوى التعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وتدعو الى الاستفادة من افضل الامكانيات لتطوير العلاقات بين البلدين.
في سياق آخر وصف المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي، قرار الإدارة الأميركية بإعلان القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني، بأنه فاقد لأي إعتبار.
ولدى استقباله السفير العراقي لدى طهران، راجح صابر عبود الموسوي، أشاد حسين أمير عبداللهيان بانتصارات القوات المسلحة والحكومة الشعب والمرجعية الدينية في العراق ضد الإرهاب، ووصفها بأنها تبعث على الفخر، وأكد ان علاقات ممتازة تجمع بین طهران وبغداد، معربا عن تقديره للجهود القيمة للحكومة والشعب العراقي في حسن الضيافة وإقامة مراسم زيارة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام.
 
 
وخلال اللقاء، أعرب السفير العراقي لدى طهران، عن تقديره للدعم والإسناد الذي قدمته الجمهورية الإسلامية الإيرانية للعراق في محاربة الجماعات الإرهابية التكفيرية، وقال: في الاوضاع المعقدة الراهنة في المنطقة، فإن العلاقات الممتازة بين ايران والعراق تحظى بالأهمية.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 6/1929 sec