رقم الخبر: 208531 تاريخ النشر: كانون الأول 04, 2017 الوقت: 18:21 الاقسام: محليات  
الحرس الثوري: قوتنا البرية اثبتت اقتدارها في سوريا وكسرت شوكة الاعداء
وقاذفة صواريخ ايرانية تنضم لإسطول الشمال اليوم

الحرس الثوري: قوتنا البرية اثبتت اقتدارها في سوريا وكسرت شوكة الاعداء

* القوة الجوية لها دور رئيسي في الردع وصون اجواء البلاد

اشاد مساعد القائد العام للحرس الثوري، العميد حسين سلامي، بالقوة البرية للحرس الثوري وقال: انها اثبتت اقتدارها في سوريا.
واضاف حسين سلامي، في كلمته خلال مراسم توديع القائد السابق للقوة البرية التابعة للحرس الثوري وتنصيب القائد الجديد، الاثنين: إن القوة البرية اثبتت اقتدارها في مختلف ارجاء البلاد وفي الاراضي الأخرى كسوريا واستطاعت كسر شوكة الاعداء.
وتابع: حين تستطيع القوة البرية في الحرس الثوري تحقيق النجاح في احباط مخططات الاعداء وتستطيع ان تشكل قوة ردعية وحين تستطيع خفض تهديدات الاعداء فان الفضل في ذلك يعود الى جوهر خطواتها.
ونوه سلامي الى انه حين تستطيع هذه القوة مجابهة مختلف انواع العمليات الهجومية والدفاعية ومواجهة أي تهديد، وعلى سبيل المثال احباط عدة عمليات انتحارية في جنوب شرق البلاد فان ذلك يجسد اقتدارها وقوتها.
ولفت الى (اننا ندرك الأهمية الكبيرة التي تكتسبها القوتين الجوية والصاروخية الا ان الدور المركزي والمصيري في استقرار البلاد والانظمة الأخرى يتمثل بالقوة البرية).
واكد العميد سلامي، ان القوة البرية في الحرس الثوري تتواجد في قلب التطورات ولن تخرج من صدر اولوياتنا مطلقا.
ووصف حرب القوة البرية بمثابة تقاطع يضم سياسات اميركا والكيان الاسرائيلي واوروبا وبعض بلدان المنطقة كالسعودية وهو ما يعد مهمة كبرى.
واشار الى اهمية ارساء الامن في الحدود، معتبرا الامن في منطقة غرب آسيا يكتسب اهمية استثنائية، وفي هذا السياق فان النشاطات الاجتماعية تؤدي دورا متميزا والتي ينبغي الى جانبها الاهتمام ايضا بالنشاطات الاعلامية والتقنية لدعم الأمن حيث انها تحدد ميدان عمل القوة البرية.
في سياق آخر وخلال حفل تخريج دفعة جديدة من الطيارين اكد مساعد قائد القوة الجوية للجيش لشؤون التنسيق، محمد قراباغي، ان لسلاح القوة الجوية دوراً رئيسياً في ردع الاعداء وحماية اجواء البلاد.
وقال: إن القوة الجوية للجيش من خلال بيعتها التاريخية مع الامام الراحل، عجّلت في انتصار الثورة، وخلال سنوات الدفاع المقدس الثماني، قامت بتنفيذ عمليات كثيرة ومؤثرة وكان لها دور فريد في انتصار جنود الاسلام، وفي الوقت الحاضر ايضا فان لها دور رئيسي في الردع وحماية اجواء البلاد.
واوضح ان القوة الجوية للجيش وبالتأسي بطياريها الشهداء وبهذه الأسس العقائدية الراسخة، قد برعت دائما في كل مشهد ولعبت دورا فعالا وخالدا في مختلف الساحات.
ووصف قراباغي اداء القوة الجوية للجيش بانه رائع، مضيفا: إن القوة الجوية رائدة حاليا في مجالات الصيانة الأساسية وتصنيع قطع الغيار واجهزة المحاكاة والتدريب وغيرها، وبجهود العناصر الفنية الملتزمة والطيارين الغيارى فقد تم ضمان أمن سماء البلاد.
هذا وستنضم سفينة (سبر) الحربية قاذفة الصواريخ الايرانية، الثلاثاء، الى الاسطول البحري التابع للقوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في بحر قزوين شمالي ايران.
وبانضمام (سبر) الى اسطول الشمال سيصل عدد السفن الحربية قاذفة الصواريخ الايرانية في بحر قزوين الى 6 سفن.
والسفن الايرانية قاذفة الصواريخ الموجودة في بحر قزوين حاليا هي (حمزة) و(درفش) و(بيكان) و(جوشن) والمدمرة قاذفة الصواريخ (دماوند).
وتعتبر (سبر) رابع سفينة حربية ايرانية من فئة (سينا) في بحر قزوين والثلاث الموجودة حاليا هي (درفش) و(بيكان) و(جوشن).
وستجري مراسم انضمام السفينة الحربية (سبر) الى اسطول الشمال في المنطقة الرابعة للقوة البحرية الايرانية في ميناء انزلي بمحافظة كيلان شمالي ايران.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/0341 sec