رقم الخبر: 208261 تاريخ النشر: كانون الأول 01, 2017 الوقت: 18:13 الاقسام: عربيات  
القوة الصاروخية اليمنية تجري تجربة ناجحة لصاروخ باليستي على هدف عسكري سعودي
فيما مسؤول أممي يطالب التحالف برفع كامل للحصار عن اليمن

القوة الصاروخية اليمنية تجري تجربة ناجحة لصاروخ باليستي على هدف عسكري سعودي

* مقتل قائد اللواء 9 بقوات هادي وعمليات نوعية للجيش اليمني واللجان في موقع الطلعة السعودي

ألقى قائد حركة أنصار الله السيد عبد الملك الحوثي كلمة بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، حذر خلالها قوى العدوان السعودي من الاستمرار في إغلاق المنافذ الحدودية لليمن، مؤكدا على حق الشعب اليمني في الإقدام على خطوات حساسة.
كما كلف رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن صالح الصماد لجنة رئيسية للتواصل والمتابعة وتذليل الصعوبات التي قد تواجه اللجان الفرعية المكلفة بوقف الاشتباكات الحاصلة في بعض الشوارع بجنوب العاصمة صنعاء منذ يوم الاربعاء نتيجة أعمال تخريبية وإقلاق للسكينة العامة.
وطالب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة الطارئة، مارك لوكوك، التحالف العسكري الذي تقوده السعودية برفع الحصار عن اليمن بالكامل، حيث يوجد هناك سبعة أو ثمانية ملايين شخص على شفا المجاعة.
وأحجم مارك لوكوك عن وصف الحصار الذي يفرضه التحالف بقيادة السعودية على اليمن بأنه انتهاك للقانون الدولي، لكنه، قال: إن للحرب قوانين ويجب أن تحترم.
ميدانيا، أعلنت القوة الصاروخية اليمنية، مساء الخميس، إجراء تجربة ناجحة لصاروخ باليستي متوسط المدى على هدف عسكري في السعودية، وأكدت إصابته لهدفه بدقة.
وأعلنت وزارة الدفاع اليمنية مقتل وجرح عدد من (مرتزقة العدوان) في عملية نوعية للجيش واللجان الشعبية استهدفت رقابة موقع الطلعة العسكري السعودي.
إلى ذلك شن الجيش اليمني واللجان الشعبية عملية هجومية جديدة على مواقع الجنود السعوديين وقوات هادي في جبل الشبكة بنجران السعودية، حيث أفاد مصدر عسكري للميادين، بأن الجيش واللجان اقتحموا تلك المواقع بعد عملية تمشيط بقذائف المدفعية. 
وفي جيزان، نفذ الجيش واللجان الشعبية هجومين منفصلين على تحصينات الجنود السعوديين في قرية القرن وموقع الكرس، وجاء الهجوم عقب تمشيط مكثف بصواريخ الكاتيوشا. في المقابل شنت طائرات التحالف السعودي 12 غارة جوية على مواقع الجيش اليمني واللجان الشعبية في قريتي قمر والجابري ووادي جارة بجيزان السعودية. 
في غضون ذلك شنت طائرات التحالف السعودي فجر الجمعة، سلسلة غارات جوية على منطقة حوث والمجمع الحكومي بمحافظة عَمْران شمال اليمن دون وقوع ضحايا.
وفي الداخل اليمني، قتل قائد عمليات اللواء التاسع في قوات الرئيس هادي، العقيد عبدالرحمن أبو جرادة، و7 عناصر آخرين خلال مواجهات مع الجيش واللجان الشعبية في مديرية المصلوب، حيث اشتدت المواجهات بين الطرفين أثناء هجوم الجيش واللجان على مواقع قوات هادي في ذات المديرية شمالي غرب محافظة الجوف. في حين دُمرت آليتين عسكريتين لقوات هادي بلغمين أرضيين للجيش واللجان في مديرية الخَبْ والشّعْف شرقي المحافظة الصحراوية المحاذية للسعودية. 
وفي جبهة نِهْم، تمكن الجيش واللجان من التصدي لمحاولة زحف قوات هادي باتجاه تلة الصمود في منطقة يام، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوفهم. يأتي ذلك بعد ساعات من استعادة الجيش اليمني واللجان الشعبية سيطرتهم على جبل السفينة في مديرية نِهْم شمالي شرق صنعاء. 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/8344 sec