رقم الخبر: 207842 تاريخ النشر: تشرين الثاني 25, 2017 الوقت: 15:28 الاقسام: سياحة  
قرية «استاد» السياحية تتربع على عرش الطبيعة الخلابة في خراسان
تستقبل سنوياً آلاف السياح

قرية «استاد» السياحية تتربع على عرش الطبيعة الخلابة في خراسان

تعتبر قرية «استاد» التابعة لمدينة «فاروج» في محافظة خراسان الشمالية نموذجاً مميزاً للأماكن السياحية، اذ تكثر فيها المياه والخضرة والجبال والابنية التاريخية التي تسحر الناظر.

تقع قرية «استاد» السياحية الجميلة على بعد 22 كيلومترا عن مدينة «فاروج» التابعة لمحافظة خراسان الشمالية، وتعتبر احدى اجمل واكثر الاماكن الساحرة في شمال خراسان، اذ تستقبل سنوياً الالاف من السياح وزوار المرقد المطهر للامام الرضا(ع).

تروي هذا القرية من خلال آثارها التاريخية والطبيعة الممتدة والمناظر الطبيعية والينابيع الدافقة حكاية لوحة كبيرة تربط في مشاهد لايمكن ان تبارح الاذهان ابداً الخضرة والسماء في قلب الصحراء.

 جبل «شاه جهان»

هذه القرية الجميلة في سفح جبل «شاه جهان» ترسم لوحة عن الطبيعة المنقطعة النظير لشمال خراسان، اذ يوجد فيها الكثير من انواع الاشجار والنباتات والزهور والمراعي الواسعة ومئات الانواع غير المعروفة.

ويعتبر «شاه جهان» موطن اعداد كبيرة من الحيوانات في محمية تسمى حديقة «ساريغل» الوطنية وذلك بسبب الغطاء النباتي المناسب والمياه الوفيرة، ويلاحظ وجود قطعان من الماعز والاغنام في كل واد، كما يوجد الكثير من انواع الذئاب والفهود والثعالب والضباع والغزلان والارانب والصقور.

وتقع قمة تغطيها الثلوج في الجهة الغربية من هذه الجبل وتبقى الثلوج فيها الى وقت متأخر من الصيف لعدم وصول اشعة الشمس إليها ويبقى الثلج في بعض السنوات الى الشتاء التالي، كما يوجد شلال رائع في السفح الشمالي للقمة يجذب الكثير من السياح اليه.

ويحيط بهذ الجبل بساتين من الكرز والاجاص والمشمش والدراق والتفاح بكثرة، كما يوجد الى جنوب «شاه جهان" بساتين واسعة من اللوز حيث يجني الاهالي منها محاصيل جيدة ووفيرة.

حمام العهد الصفوي

حمام قرية «استاد» القديم نموذج لحمامات العهد الصفوي التي بنيت تحت الارض، يتألف من مدخل وممر وساحة وخزانات للمياه، سقف الحمام على هيئة قبة في وسطها ثقوب لعبور النور الى الحمام، ويعتبر هذا الحمام من الاثار الوطنية المدرجة في قائمة منظمة التراث الثقافي والسياحي الايرانية.

 

المسجد التاريخي في القرية

يرى بعض المؤرخين ان «آساك» التي كانت احدى عواصم العهد الاشكاني، هي ذاتها «استاد» وكان اسم القرية السابق «آساك» و«استو»، ويعود المسجد في القرية الى العهد التيموري وبني بالتزامن مع بناء مسجد «كوهر شاد» في مشهد.

ويعتقد خبراء التراث الثقافي ان الابراج العالية في القرية تعود الى معابد ماقبل الاسلام، كما تشير احجار الرحى والحمامات القديمة في القرية الى تاريخ هذه المنطقة القديم.

يعتبر المسجد الجامع في قرية «استاد» من الاثار الدينية والتاريخية في مدينة فاروج الذي لايعرف بدقة تاريخ بناءه، يوجد في وسط المسجد اعمدة مستطيلة الشكل كبيرة بقطر 2 متر.

المحاصيل الزراعية والاعمال الريفية

يقوم اهالي القرية بزراعة القمح والشعير والشوندر السكري والعنب التي تعتبر من المحاصيل الرئيسية لقرية «استاد"، كما تعتبر صناعة السجاد ولوحات السجاد والحياكة من اهم منتجات هذه القرية، ويمكن لزوار القرية ابتياع انواع المجففات كالجوز واللوز والمشمش وورق المشمش والكرز والمكسرات واللبن والعسل كهدية الى الاصدقاء والاقارب.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ تسنيم
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/3082 sec