رقم الخبر: 204581 تاريخ النشر: تشرين الأول 11, 2017 الوقت: 18:26 الاقسام: اقتصاد  
سيف: لإيران علاقات مصرفية مناسبة مع دول العالم
معتبراً إرتفاع حجم صادرات النفط من نتائج الإتفاق النووي

سيف: لإيران علاقات مصرفية مناسبة مع دول العالم

قال رئيس المصرف المركزي الايراني: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لديها علاقات مصرفية مناسبة مع دول العالم وهي قادرة على تسوية حساباتها المصرفية .

وأضاف ولي الله سيف، الثلاثاء، في حديث لمراسل (إرنا) من العاصمة التركية أنقرة: انه لا يمكن مقارنة العلاقات المصرفية الايرانية في مرحلة ما بعد تنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة (الإتفاق النووي) بالعلاقات التي كانت قائمة قبل هذه الفترة. وأضاف: انه بالرغم من الانفتاح المناسب الذي تحقق على صعيد العلاقات المصرفية بين ايران والعالم، لكن لا يزال هناك بعض المصارف تتعاطى مع ايران بحذر.

وأكد رئس البنك المركزي ان الإتفاق النووي قد ترك آثاراً ايجابية، حيث أدى الى الإنفراجة في مجال صادرات النفط فضلاً عن العلاقات المصرفية، مصرحاً ان (ارتفاع حجم صادراتنا من النفط الى ضعفين هو من نتائج الإتفاق النووي)، مضيفاً: ان هذا الإتفاق يعتبر وثيقة إيجابية وقد حقق إنجازات دولية كبيرة للجمهورية الاسلامية الايرانية.

في سياق آخر، أكد مساعد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية للشؤون الاقتصادية، محمد نهاونديان، بأن جبهة حماة ايران اليوم أكثر تلاحماً، فيما تعاني أميركا من عزلة أكبر من ذي قبل.

وفي تصريح أدلى به الأربعاء على هامش اجتماع الحكومة، قال نهاونديان: ان احتياطيات ايران اليوم من السلع الأساسية والأوضاع العامة للاقتصاد فيها أفضل من السابق. وأضاف: ان الإتفاق النووي اليوم هو بمثابة إختبار في الساحة العالمية، ولقد ظهر المتمردون الدوليون وتبين أي حكومة تولي الاحترام للمبادئ الدولية.

وحول تذبذب قيمة العملة الصعبة، قال نهاونديان: ان أحد نجاحات الحكومة خلال الأعوام الأخيرة هو خفض تذبذب سوق العملة الصعبة وإضفاء الهدوء العام على نسبة التضخم. واعتبر ان بعض التذبذب يتأثر دوماً بالأجواء النفسية، وأضاف: ان سياسة الحكومة في مجال العملة الصعبة لم تتغير وهي سياسة تعويم العملة بصورة منضبطة. وتابع: ان من مصلحة الاقتصاد الحفاظ على استقراره وستستمر هذه السياسة مع هبوط نسبة التضخم في البلاد.

وأوضح نهاونديان بأن الناشطين الاقتصاديين يمتلكون نظرة بعيدة المدى لأن الإجراءات المتسرعة قصيرة الأمد تضر باقتصاد البلاد، مؤكداً بأن ظروف البنك المركزي اليوم جيدة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6717 sec